_ المسكن: إن تربية الدجاج بطرق عصرية تتطلب منا في الوقت الراهن تطبيق تقنيات مختلفة و معقدة و ذلك لكي نضمن أحسن ظروف الإنتاج الممكنة. و لهذا الغرض، نبني حظائر خاصة تستجيب لمجموعة من المعايير و نجهزها ب علافات و شرابات ولا ننسى أن نراقب كل ما يتعلق بالتدفئة و الإضاءة و التهوئة...

التغدية: يجب أن تكون تغذية الدجاج متوازنة حتى تستجيب لمتطلبات الإنتاج. يجب أن تحتوي على وحدات علفية و مواد آزوطية مهضومة (من أصل نباتي و حيواني) و مواد معدنية (فوسفور، حديد، منغنيز. ..) و فيتامينات (فيتامين أ ، س ، د ...). 

 ماء الشرب: يجب أن يكون ماء الشرب نظيفا و متواجدا في الحظيرة ليلا و نهارا. 

 الكثافة: في مجال تربية الدجاج، يجب احترام الكثافة أي عدد الرؤوس في المتر مربع من المساحة. تساوي هذه الكثافة 10 إلى 15 رأس/م م بالنسبة لديوك اللحم و 5 إلى 8 دجاجات بياضات.

 الحرارة: إن الحرارة المناسبة في الحظيرة تخلق للدجاجات ظروفا حسنة لعملية إنتاج البيض و للنمو بالنسبة لديوك اللحم. تساوي هذه الحرارة 22،5 درجة مؤوية لديوك اللحم و 18 درجة مؤوية للدجاجات البياضات.

الإضاءة: بالنسبة لديوك اللحم، يجب أن نؤمن الإضاءة ليلا و نهارا (24/24 ساعة)، أما بالنسبة للدجاجات فنعتمد على ضوء النهار عندما يكون النهار طويلا و نرفع مدة الإضاءة 3 ساعات صباحا و 3 ساعات مساءا في الفصل الذي يكون فيه النهار قصيرا (الشتاء) و ذلك لكي لا تتأثر الدجاجات بهذا العامل الذي يمكن أن يؤدي إلى الانخفاض في الإنتاج.

AGRENET

المزيد من شبكة الأبحاث الزراعية على www.AGRENET.tk

بحث في الأرشيف

إدارة الموقع

AGRENET
هذا الموقع تجريبي و تم نقل الموقع الرئيسي إلى هذا الرابط www.agrenet.ucoz.com »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

754,411