من هم هؤلاء الأطفال ؟

هؤلاء هم الأطفال فوق سن السنتين الذين يرفضون الذهاب إلى النوم أو البقاء في الفراش .

قد يقوم هؤلاء الأطفال بالخروج من حجرة النوم لأنهم لم يعودوا يناموا في المهد.

عادة ما ينام هؤلاء الأطفال أثناء مشاهدة التلفاز مع الوالدين أو في حجرة نوم الوالدين .

في أهون الحالات قد يبقى هؤلاء الأطفال في حجرة النوم إلا أنهم يطرحون الكثير من الأسئلة أو يطلبون طلبات غير معقولة وقد يبدأون بالبكاء .

في الصباح ينام هؤلاء الأطفال حتى وقت متأخر ولابد لك من إيقاظهم .


ماهي الأسباب ؟

الدافع الحقيقي وراء مايقوم به هؤلاء الأطفال هو المحاولة لمعرفة الحدود والضوابط وليس الخوف .

إذا كنت تعانين من هذه المشكلة فطفلك قد وجد طريقة جيدة لتأخير وقت النوم والحصول على مزيد من الترفيه وكل مايقوم به هؤلاء الأطفال ماهو إلا إستغلال لطيبتك وحنانك .

حوالي 90 % من الأطفال يفضلون البقاء مستيقظين حتى موعد نوم الأهل إذا ما أتيحت لهم الفرصة وعادة ما يحاول هؤلاء الأطفال مشاطرة فراش الوالدين أو التسلل إلى حجرة نومهم في منتصف الليل .

في المقابل لابد من الإهتمام بالأطفال الذين يستيقظوا في الليل بسبب الخوف أو لأنهم لايشعروا بأنهم على مايرام .


كيف نتعامل مع هذه المشكلة ؟

إليك بعض النصائح التي يمكنك الإستعانة بها . .

ابدأي الليلة بطريقة ممتعة . . خصصي روتيناَ يومياَ . لمدة 30 دقيقة ويتضمن هذا الروتين : الإستحمام , تنظيف الأسنان , التحدث عن أحداث اليوم , قراءة قصة وقراءة أذكار النوم . رأي نشاطات أخرى قد تساعد طفلك على الإسترخاء وأحرصي على تطبيق نفس الروتين يومياَ فتعود الطفل عليه يشعره براحة أكبر .

ومن الأفضل أن يتبادل الوالدين الأدوار كل ليلة .

لاتحاولي أن تعاتبي طفلك بالغاء هذه الطقوس من جدوله اليومي إذا ما أساء التصرف خلال النهار .


وأخيراَ قبل أن تغادري حجرة طفلك قبَليه وأسأليه إذا ما كان هناك شيء يريده ؟!

لابد أن يفهم طفلك أنه ما أن تنتهي هذه الطقوس لايمكنه مغادرة الحجرة وعليه البقاء في سريره ووضحي له أن ما إن يحين موعد نومه فعليه الإلتزام بالتعليمات وبالطبع لاتتوقعي أن يتم هذا دون بكاء أو صراخ خاصة في الليالي الأولى .

وإذا كان طفلك ينام معك في الحجرة أخبريه أنه ابتداءاَ من الليلة سننام في حجرتين منفصلتين وأنك أصبحت كبيراَ ويمكنك النوم في سرير منفصل .


تجاهلي الطلبات :

إذا كان طفلك كثير الأسئلة والطلبات فأفضل طريقة للتعامل معه هي تجاهل هذه الطلبات ولاتفتحي المجال لأي حوار .

ولاتعودي للتحدث مع طفلك إلا أن كنت تعتقدين أنه مريض . .

إذا طلب منك الذهاب إلى الحمام قولي له أن يذهب بنفسه , وإذا قال أنه يشعر بالبرد خلال الليل عديه بأن تأتي لتغطية إذا ما غطَ في النوم .

إذا بدأ طفلك بالصراخ , أغلقي الباب وقولي له أنك متأسفة ولكن لابد من إغلاق الباب ولن أفتحه حتى تهداَ .

وإذا ما بدأ بطرق الباب : أفتحيه بعد دقيقة أو دقيقتين واطلبي منه العودة إلى فراشه . إذا مافعل ذلك يمكنك ترك باب الحجرة مفتوحاَ .

وإذا لم يستجيب وضل يطرق الباب أغلقيه مجدداَ . . وإذا استمر بالصراخ والطرق اعيدي فتح الباب كل ربع ساعة وأخبريه أنه إذا هدأ وأحسن التصرف سوف تفتحين الباب , ولاتستقرقي أكثر من 30 ثانية في طمأنته .

إذا غادر طفلك الحجرة أعيديه مباشرة وانظري إليه وأخبريه أنه لايستطيع مغادرة الحجرة خلال الليل وحذًريه أنه إذا ما خرج مجدداَ فسوف تضطرين إلى اغلاق الباب وإذا مافعل أغلقي الباب .

ضعي حاجزاَ أو أغلقي الباب بالمفتاح إذا ماتكرر خروج طفلك .

حيث يمكنك وضع حاجز أمام باب الحجرة إذا كان طفلك متطلباَ وكثير الخروج .

وإذا ما قام بإجتيازه أو تسلقه حينها عليك اغلاق الباب بالمفتاح وابقائه مغلقاَ حتى الصباح , قد تعتقدين أن في هذا التصرف بعض القسوة والشدة ولكنه في الحقيقة قد يحمي طفلك من الكثير من المخاطر خاصة إذا كان عمره أقل من 5 سنوات فهؤلاء الأطفال هم أكثر عرضة للمخاطر الموجودة في المنزل كالموقد والمياه الساخنة والسكاكين ومصادر الكهرباء أو حتى الخروج من المنزل .

ويمكنك بعد ذلك إعادة فتح الباب حالما يغطَ طفلك في النوم .

ولكن حاذري من اغلاق الباب إذا كان طفلك يعاني من مخاوف وأحلام مزعجة فهذا قد يزيد من حدة المشكلة ويمكنك استشارة بعض المختصين في هذا المجال .


ماذا إذا جاء طفلك إلى حجرتك في الليل ؟

إذا قام طفلك بالتسلل إلى حجرتك . تأكدي أولاَ أنه ليس خائفاَ أو مريضاَ ثم أطلبي منه العودة إلى حجرته . وإذا رفض قومي بإعادته بنفسك . .

وإذا كنت نائمة فعليك إعادته إلى حجرته حالما تستيقظي في النوم وإذا حاول الخروج مجدداَ قومي بإغلاق باب الحجرة .

وذكًري طفلك أنه ليس من الأدب إزعاج الآخرين عند نومهم .

وإنه إذا استيقظ بعد منتصف الليل ولم يستطع العودة إلى النوم في هذه الحالة يمكنه القراءة أو اللعب في حجرته بهدوء .

إذا كان هناك من يشاطر طفلك حجرة نومه فعليك أخذ ذلك في عين الإعتبار . وإذا قام طفلك بإزعاجه وإيقاظه اجعلي شريكه في الحجرة ينام في حجرة منفصلة إلى أن يتحسن سلوك الطفل .

وأخبري طفلك أن هذا الشخص لن يعود للنوم معه حتى يحسن التصرف وينام في حجرته 3 ليالي متتالية .

ولكن إذا كان منزلك صغيراَ . وليس هناك حجرات اضافية يمكنك في هذه الحالة أن تجعلي شريكه في الحجرة ينام معك في حجرة نومك وقد يكون هذا كفيلاَ بإجبار طفلك على التحسن .

كافأي طفلك في الصباح إذا مالتزم بالتعليمات وأحسن التصرف وأخبريه أنك فخورة به . ولكن إذا لم يتبع التعليمات ونام متأخراَ يمكنك إيقاظه مبكراَ لأنه سوف يشعر بالتعب والإعياء مبكراَ وبالتالي سيذهب إلى النوم مبكرأ .

يمكنك تأخير وقت النوم لتخفيف المعاناة والبكاء . .

كل ماتأخر وقت النوم كلما كان طفلك متعباَ وأقل مقاومة . معظم الأطفال يمكنك تأخير موعد النوم لساعة ولكن إذا كان طفلك عنيداَ وكثير البكاء يمكنك تأخير وقت النوم حتى العاشرة مساءَ مثلا وبذلك سوف تبدأين الروتين اليومي في الساعة التاسعة والنصف وبعد أن يتعود طفلك على النوم في فراشه دون مقاومة أو بكاء يمكن تقديم موعد النوم لربع ساعة أسبوعياَ . .

وأخيراَ لاتدعي طفلك يطيل السهر في الليل وإلا لن تتمكني من ضبط موعد نومه. 

المصدر: اشراف ومراجعة د. محمد الغامدي
ABDO1953

عبدالرزاق بشير الوحيشي

  • Currently 54/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
17 تصويتات / 182 مشاهدة

ساحة النقاش

ماذا تعرف عن نادي الطفل والاسرة

ABDO1953
يهتم بالطفل والاسرة اينما يكون في رياض الاطفال والمدارس والمعاهد والجامعات لبناء جيل عربي ومسلم ذو علم ومعرفة يفرق بين ما هو مشروع وما هو غير مشروع »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

2,006,940

افتتاح مقر المنطقة الشرقية

صفحتنا على الفيس بوك

https://www.facebook.com/ABDO1953?ref=hl
https://www.facebook.com/ABDO1953