مرحبا بكم

هذه فدبوهات ومواقع  ومنتديات ومدونات مميزة

سناب شات (بالإنجليزية: Snapchat) هو تطبيق تواصل اجتماعي لتسجيل وبث ومشاركة الرسائل المصورة وضعها إيفان شبيغل وروبرت مورفي، ثم طلبة جامعة ستانفورد . عن طريق التطبيق، يمكن للمستخدمين التقاط الصور، وتسجيل الفيديو، وإضافة نص ورسومات، وإرسالها إلى قائمة التحكم من المتلقين. ومن المعروف أن هذه الصور ومقاطع الفيديو المرسلة على أنها "لقطات". يعين المستخدمين مهلة زمنية لعرض لقطاتهم من ثانية واحدة إلى 10 ثواني، وبعد ذلك سوف تكون مخفية من الجهاز المستلم وتحذف من الخوادم الخاصة بسناب شات، أيضًا لكن تم برمجة بعض التطبيقات التي تقوم بحفظ الفيديو المعروض عن طريق مبدأ بسيط وهو اختراق سناب شات بطريقة بسيطة بشكل متكرر. تعرض التطبيق لمحاولات استحواذ من عدة شركات. يتميز باللون الاصفر في كافة اعلاناته ودعاياته.

 محاولات استحواذ

رفض ايفان شبيغل الرئيس التنفيذي لتطبيق سناب شات في نوفمبر 2013، العرض المقدم للاستحواذ على تطبيقه من شركة غوغل، بقيمة 4 مليار دولار أمريكي بعدما تلقى عرضًا من قبل فيسبوك بقيمة 3 مليار دولار، وقد رفض شبيغل كلا العرضين، إيماناً منه بأن قيمة تطبيقه سترتفع في المُستقبل، نتيجةً للنمو المُتزايد الذي يحققه التطبيق، [3] [4]

naser156

ناصرمحروس سيد

  • Currently 5/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 126 مشاهدة
نشرت فى 17 نوفمبر 2016 بواسطة naser156

 


.

فى يوم من الأيام كان هناك عدة اشخاص يجلسون معاً عند رجل ثري يأكلون بعض من السمك، وفجأة جاء أشعب يستأذنهم بالدخول، فأسرع أحدهم قائلا : إن من عادة أشعب أنه إذا هم بالجلوس الي مائدة إختار أعظم الطعام وافضلة، فخذوا افضل السمك واعجلوها فى قصعة فى ناحيتة، حتي لا يأكلها أشعب، فأسرعوا بفعل هذا ثم فتحوا الباب ليدخل أشعب وسألوة : ما رأيك فى هذا السمك ؟ قال أشعب : والله إني أبغضة كثيراً لأن والدي قد مات فى البحر وأكله السمك، فقالوا : إذا هيا نأخذ بالثأر لأبيك من هذا السمك .

جلي أشعب الي الطعام ومد يده الى سمكة صغيرة بعد أن أخفي القوم بقي السمك الكبير، فوضع أشعب السمكة الصغيرة عند أذنة وبدأ ينظر الى القصعة التى تحوي السمك الكبير بعد ان فهم ما دبر القوم له، وقال : هل تعلمون ماذا تقول هذة السمكة ؟ فقالوا : وكيف نعلم ؟ فقال أشعب : إنها تقول إنها صغيرة ولم تحضر موت أبي، وبالتالي فمن المستحيل أن تكون قد شاركت فى إلتهامة، ولكنها قالت : عليك بتلك الأسماك الكبيرة الموجودة فى القصعة فهي التى أدركت أباك وإلتهمتة، إذاً فثأرك عندها قم وخذة منها !

قصة جحا وصانع الأختام

فى يوم من الأيام جاء صديق جحا وكان يدعي حسن إلية قائلا أنه يريد صنع خاتماً بإسمة ولكن ليس معه ما يكفي من المال، فقال له جحا : تعالي معي ولا بأس، وانطلقا الصديقين معاً إلي صانع الأختام، فقال جحا إلي الرجل : كم يكلف صنع الحرف الواحد ؟ فأجاب صانع الأختام : يكلف عشرة دراهم، فقال حسن صديق جحا : ولكن ليس معي إلا عشرين درهم فقط، نظر جحا إلي صديقة مفكراً قليلاً ثم قال لصانع الأختام : إصنع لنا ختماً بإسم ” خس ” !
تعجب صانع الأختام وقال فى دهشة : وما هذا الإسم العجيب، هل هناك أحد إسمه خس ؟ فقال جحا : إصنع ما نريد وليس لك شأن بنا، هز صانع الأختام رأسة وبدأ فى صناعة الختم ولكن عندما جاء ليضع النقطة فوق حرف الخاء، أسرع جحا قائلا : ضع النقطة علي آخر حرف السين، فضحك صانع الأختام وفهم أن جحا يريد أن يصنع إسم ” حسن ” فصنعه لهم ولم يأخذ منهما شيئاً .

naser156

ناصرمحروس سيد

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 126 مشاهدة
نشرت فى 26 سبتمبر 2016 بواسطة naser156

 


في جنوب إفريقيا.. رفعت الطفلة ذات العشر سنوات يديها إلى السماء بثقة وبدأت تتحدث بلغةٍ بسيطة وبثقة كاملة:


-إلهي إذا سمحت أرسل لنا زجاجة ساخنة اليوم.. الطفل الرضيع اليتيم قد يموت إذا لم يحدث هذا!
وأردفت:
-أرجوك أرسلها لنا بعد الظهر.. وأنا أحتاج أيضاً دمية صغيرة فأنت تعلم كم أحبها!


في ذلك اليوم نفسه وصل طرد بريدي مرسل من عدة أشهر من إحدى الجمعيات يحتوي على كل المطالب!


سبحانه يجود بالنوال قبل السؤال.
الشعور بالقرب فضلٌ يختار الله له الصفوة من عباده، واسمهم: (الْمُقَرَّبُونَ)، {وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ* أُوْلَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ} (11،10: الواقعة).
كان عيسى -عليه السلام-: { وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ} (45: آل عمران).
من أسمائه تعالى "القريب"، وحين حكى سؤال الناس رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن ربهم، قال: {فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ} (186:البقرة)، ولم يقل: فقل لهم إني قريب، لأن من مقتضى قربه أن يخاطبهم مباشرة.
وذكر إجابة الدعاء، لأنها من مظاهر قربه بسمعه لهم، واطّلاعه عليهم، وقدرته ورحمته.
ثم طلب منهم أن يستجيبوا له ويؤمنوا به، وهذا من مظاهر قربهم منه، واستحضار وجوده، وامتلاء القلب باستشعار ألوهيته، والتحقق بمعاني أسمائه الحسنى {فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} (186:البقرة).
هما نوعان من القرب:
- قرب الله من عبده.
- وقرب العبد من ربه.
فمن تقرَّب منه شبراً تقرَّب الله منه ذراعاً، ومن تقرَّب منه ذراعاً تقرَّب الله منه باعاً، وله الفضل والمنة.
القرب يعني وجود فاصل بين العبد والرب، فالعبد عبدٌ، والرب ربٌّ.
وفي التنزيل: {وَنَحْنُ أقرب إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ} (16:ق)،{وَنَحْنُ أقرب إِلَيْهِ مِنكُمْ وَلَكِن لَّا تُبْصِرُونَ} (85:الواقعة)، وفي السُّنة:« أَيُّهَا النَّاسُ ارْبَعُوا عَلَى أَنْفُسِكُمْ فَإِنَّكُمْ مَا تَدْعُونَ أَصَمَّ وَلاَ غَائِباً إِنَّمَا تَدْعُونَ سَمِيعاً بَصِيراً إِنَّ الذي تَدْعُونَ أقرب إِلَى أَحَدِكُمْ مِنْ عُنُقِ رَاحِلَتِهِ» (أحمد، والطبراني عن أبي موسى).
تعبير القريب يدل على الفصل والتمييز، وقطع دابر الأوهام والظنون والتلبيس، وحفظ مقام الألوهية، وعدم الخلط بينه وبين مقام المخلوقين، سواءً كانوا من الملائكة أو من الأنبياء أو من غيرهم.
نحاول أن نتقرَّب إلى الله.. أن نكون قريبين منه بالتفكُّر في مخلوقاته، والتأمل في وحيه وآياته، ودوام ذكره ومناجاته، والإحسان إلى خلقه.. ونقول: إنه قريبٌ منا بسلطانه وسمعه وبصره وعلمه وإحاطته، ولكننا لا ندّعي:"إننا قريبون من الله"، فهذه تزكية للنفس يعزف عنها أصحاب القرب الصادق، ومن ادّعاها حُرم منها في الغالب.
حين نحاول الاقتراب تنبعث فينا روحٌ مختلفة وحياة جديدة، تولد لغة تعطي للكلمات معنى أعمق وأوسع وأبعد مما تعوّدنا أن نفهم، وبها تتجلّى لنا أسرار التنزيل فتلامس شغاف قلوبنا، وتسري في كياننا، وتفتح عيوننا على عوالم هائلة هي بقربنا ولكننا لا نراها.
{لَقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ} (22: ق).
في الأثر المروي عن حارثة حين وصف حقيقة الإيمان فَقَالَ: عَزَفَتْ نَفْسِي عَنِ الدُّنْيَا، وَأَسْهَرْتُ لِذَلِكَ لِيَلِي، وَاطْمَأتُ نَهَارِي، وَكَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى عَرْشِ رَبِّي بَارِزًا، وَكَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى أَهْلِ الْجَنَّةِ يَتَزَاوَرُونَ فِيهَا، وَكَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى أَهْلِ النَّارِ يَتَضَاغَوْنَ فِيهَا، فَقَالَ: "يَا حَارِثُ عَرَفْتَ فَالْزَمْ ". ثَلاثًا. (البزار، والطبراني، والعقيلي من طرق).
تمرّ في العمر لحظات قليلة أقرأ فيها القرآن بشيء من حضور، فأتذكر هذا المعنى وأتمناه، وأدرك أنه بعيد المنال.. وتبقى تلك اللحظات ذكرى جميلة تؤكد أن الأمر ممكن وإن كان له أهله الذين اختارهم الله واصطفاهم.
تمضي سحابة العمر والمرء في السفوح، يتشبث بمثل قوله تعالى: {قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ وَإِن تُطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَا يَلِتْكُم مِّنْ أَعْمَالِكُمْ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} (14:الحجرات).
حين نحاول الاقتراب تتغير الأشياء والأفعال فنؤديها بسموٍ وحبٍ وإيمان وذوق، وتتحول العادات إلى عبادات وقربات.
حين نحاول الاقتراب نفهم الكون بطريقة أفضل، وندرك طرفاً من الأسرار والحكم في الخلق، ونستوعب اللطف الرباني في خلق الأنثى والذكر، السرور والألم، السعادة والشقاء، الحياة والموت، وفي كل ما قدّر وقضى، وله الحكمة البالغة.
حين نحاول الاقتراب ندرك أن بركة الدعاء ليست مهدئاً نفسياً يوصف لمكتئب، ولا وهماً يتداوله درويش، بل تعامل واثق مع الله الذي بيده كل شيء، والذي وضع نواميس الكون ونظامه الدنيوي، وجعل من نواميسه اللُّطف والرحمة يمضي بها قدر الله في الوقت والمكان الذي يشاء.
naser156

ناصرمحروس سيد

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 65 مشاهدة
نشرت فى 8 أكتوبر 2015 بواسطة naser156

الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2)

(الحَمْدُ للهِ رَبِّ العَالَمِينَ) الثناء على الله بصفاته التي كلُّها أوصاف كمال, وبنعمه الظاهرة والباطنة، الدينية والدنيوية، وفي ضمنه أَمْرٌ لعباده أن يحمدوه, فهو المستحق له وحده, وهو سبحانه المنشئ للخلق, القائم بأمورهم, المربي لجميع خلقه بنعمه, ولأوليائه بالإيمان والعمل الصالح.

naser156

ناصرمحروس سيد

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 60 مشاهدة
نشرت فى 12 يناير 2015 بواسطة naser156

لآية الرابعة عشرة قوله سبحانه : { إن الله يأمركم أن تذبحوا بقرة قالوا أتتخذنا هزوا قال أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين }

هذه الآية عظيمة الموقع ، مشكلة في النظر ; لتعلقها بالأصول ومن الفروع بالكلام في الدم ، وفي كل فصل إشكال ، وذلك ينحصر في خمس مسائل :

المسألة الأولى : في سبب ذلك : روي عن بني إسرائيل أنه كان فيها من قتل رجلا غيلة بسبب مختلف فيه ; وطرحه بين قوم ، وكان قريبه ، فادعى به عليهم ، ترافعوا إلى موسى عليه السلام فقال له القاتل : قتل قريبي هذا هؤلاء القوم ، وقد وجدته بين أظهرهم ، فانتفوا من ذلك ، وسألوا موسى عليه السلام أن يحكم بينهم برغبة إلى الله تعالى في تبيين الحق لهم ; فدعا موسى عليه السلام ربه تعالى ; فأمرهم بذبح بقرة وأخذ عضو من أعضائها يضرب به الميت فيحيا فيخبرهم بقاتله ; فسألوا عن أوصافها وشددوا فشدد الله سبحانه عليهم حتى انتهوا إلى صفتها المذكورة في القرآن ، فطلبوا تلك البقرة فلم يجدوها إلا عند رجل بر بأبويه أو بأحدهما ; فطلب منهم فيها مسكها مملوءا ذهبا ، فبذلوه فيها ، فاستغنى ذلك الرجل بعد فقره ، وذبحوها فضربوه ببعضها ، فقال : فلان قتلني ، لقاتله .

naser156

ناصرمحروس سيد

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 38 مشاهدة
نشرت فى 15 ديسمبر 2014 بواسطة naser156

البحث فى الموقع

ناصرمحروس سيد

naser156
معلم قران كريم مقيم شعائر بالاوقاف مدير منتديات خير الكلام »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

34,731

أحدث المواقع المفضلة