كتب/أحمد سمير،رئيس التحرير.
شهد فخامة الرئيس “عبد الفتاح السيسي”، اليوم الأربعاء الموافق 23/1/2019، احتفال وزارة الداخلية بعيد الشرطة الـ67، بمقر أكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة، حيث من المقرر أن يكرم الرئيس السيسي، عددًا من ضباط الشرطة، وبحضور عدد كبير من المسئولين والوزراء. 
قال الرئيس “السيسي”، إن كل التحية والتقدير والإجلال، إلى كل شهداء ومصابى العمليات والحوادث فى مصر، من رجال الجيش والشرطة، والشعب المصرى كذلك، فتحية لكم جميعًا.
وأشاد “السيسي”، بالتضحيات التى يقدمها رجال الشرطة من أجل رفعة وكرامة مصر والمصريين.
وقال” السيسي”، فى كلمتة عن بسالة رجالة الشرطة والجيش، الذين هم أبناء الشعب المصرى،وما يقدمة دائمًا من تضحيات لوطنهم الغالي. 
وأردف “السيسي”، أن “الحفاظ على الأمن والأمان فى بلد بحجم مصر يتطلب جهدا كبيرا وإنكارا للذات وتقديم تضحيات جسام”، مؤكدًا أن رجال الشرطة يبذلون العطاء دون انتظار أو مقابل سوى الاطمئنان على أمن وسلام هذا الشعب العظيم.
وتحرص الدولة في هذا التاريخ على تكريم أبطالها من رجال الشرطة الساهرين على أمن الوطن والمدافعين عن مصر ضد الإرهاب الغاشم، كما تحرص الدولة على تكريم عدد من أسر شهداء الشرطة الذين استشهدوا أثناء أداء واجبهم الوطني.
وأثبتت الشرطة المصرية ورجالها الأبطال أنهم لم ولن يترددوا أبدا في التضحية بدمائهم وأرواحهم ليأمن كل مواطن على حياته وعرضه وماله، ولم يتوانوا في التعامل بمنتهى الحزم والحسم مع كل من يحاول المساس باستقرار الوطن، أو من تسول له نفسه المساس بأمن وسلامة المواطنين، فضلًا عما سطره رجال الشرطة من تقديم الشهداء في سبيل محاربة الإرهاب وغيرها من أوراق بطولية حفظها التاريخ بسطور من دماء طاهرة حافظت على الأرض والعرض.
تحيا مصر..تحيا مصر..تحيا مصر

المصدر: الكاتب الصحفي/أحمد سمير
xxoo

Dr. Ahmed Samir

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 79 مشاهدة
نشرت فى 23 يناير 2019 بواسطة xxoo

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

79,090

ahmed samir mohamed taha

xxoo
توجد العديد من الأهداف التي قد تدفعنا إلى صناعة المحتوى، والحصول على المعرفة بشكل عام. »

تابعونا تجدوا ما يسركم

تتنوع موضوعات الثقافة العامة بشكل كبير ، وتعتبر واحدة من المعايير التي تحدد شخصية الإنسان، والتي تحدد مدى ملاءمته دوناً عن غيره للقيام بأعمال معينة؛ وذلك أن تنوع الثقافة لدى الإنسان وعدم انحصارها في مجال التخصص من الأمور التي تعطي انطباعاً حسناً عن الشخص، فالآخرون ممن يتعاملون مع هذا الشخص سيلعمون تماماً أن له فضولاً معرفياً كبيراً، وأنه يمكن الاعتماد عليه؛ كونه يسعى على الدوام إلى زيادة حصيلته المعرفية، وتعلم كل ما هو جديد ومفيد.

https://www.facebook.com/MASRELARABIANEW/