يبدو هذا النوع من قناديل البحر، الذي يعرف باسم "أسد البحر"، كأنه من مخلوقات أفلام الخيال العالمي، فهو إلى جانب مظهره الشبيه بفوهة البركان، يعد أكبر "قنديل بحر" يعيش على كوكب الأرض اليوم.
ونشر موقع "ديلي ميل" عددا من الصور، لأحد المخلوقات البحرية النادرة، عثر عليه الزوجان "آدم وحواء ديكنسون"، على شاطئ "باكري" شمال أوكلاند، في نيوزيلندا.

وقالت "ديكنسون"، لصحيفة "ديلي ميل": "كان قنديل البحر في كل مكان، وكان مذهلا، واحد منها كان ضخما ومثيرا للإعجاب حقا، له مظهر فهوة البركان"، وأضافت :"توقفنا عنده ولاحظنا أنه بدأ يتحرك ببطء، عندما عبث أطفالي حوله في خوف وإعجاب شديدين".
وتعيش قناديل "أسد البحر" التي تعد واحدة من أضخم القناديل المعروفة اليوم، في مياه نيوزيلاندا، وفي السنوات الأخيرة، تم رصدها في ديفونبورت، وأوريوا، ووانجاري هيدز ونيلسون.
وأكدت "ديانا ماكفرسون"، وهي أخصائية في علم الأحياء البحرية، بالمعهد الوطني للبحوث في مجال المياه والغلاف الجوي، أن قناديل البحر اللافتة للنظر ليست سامة، لكن لسعتها يمكن أن تؤدي إلى بقع صغيرة في الجلد، مشيرة إلى أن لديها سمًا في مخالبها، يمكن أن يؤذي من يقترب جدا منها، ويجب على الناس دائما التعامل معها بحذر.

 

اعداد/ منال محي الدين

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 25 مشاهدة

الثروة السمكية فى العالم

wfish
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

36,887