تمكن فريق من الباحثين الأمريكيين من تحديد نوع جديد من سمك قرش الجيب، الذي يستطيع أن يتوهّج في أعماق المحيطات.

ويصل طول سمك الكايتفين الذكري الذي تم الإمساك به في منطقة شرق خليج المكسيك في العام 2010، إلى 15 سم فقط، ولديه 5 سمات مميزة لا توجد في العينة الوحيدة الأخرى المعروفة من نوعه.

وأشار فريق البحث إلى أنّ "العينة الأقدم تم الإمساك بها في شرق المحيط الهادئ في العام 1979، وهي الآن موجودة في متحف علم الحيوان في سان بطرسبرغ في روسيا".

وأوضح الباحثون أنّ "لدى كل من العينة الأصلية من المحيط الهادئ والعينة الجديدة من خليج المكسيك، غدة جيب صغيرة على كل جانب من جسمها بالقرب من خياشيمها، يمكن أن تنتج سائلاً مضيئاً، والذي يعتقد العلماء أنه وسيلة لجذب الفرائس".

ومع هذا، فقد كشف العلماء أنّ "العينة المكتشفة حديثاً في المكسيك فيها اختلافات ملحوظة تشمل فقرات أقل والعديد من الحوامل الضوئية المنتجة للضوء، والتي تغطي جزءاً كبيراً من جسمها".

وفي السياق، أشار مؤلف الدراسة مارك غريس من المختبرات الوطنية لخدمة مصائد الأسماك البحرية في ميسيسيبي التابعة للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، إلى أن "العينتين المكتشفتين لا علاقة لهما ببعضهما، وهما من محيطين منفصلين، وكلاهما نادر للغاية".

اعداد/ منال محي الدين

المصدر: /www.akhbaralaan.net
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 30 مشاهدة
نشرت فى 28 يوليو 2019 بواسطة wfish

الثروة السمكية فى العالم

wfish
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

39,005