توصل فريق من العلماء الأمريكيين إلى تطوير اختبار للجينات يمكن بواسطته التنبؤ بحدوث تشوهات الشفة الأرنبية بين الأطفال، وذلك فى الوقت الذى يتم فيه تشخيص تشوه الشفة الأرنبية بواسطة الأشعة، والتى تكون مرتفعة التكاليف فى كثير من الأحيان.

 

وأكد العلماء أن فاعلية هذا الاختبار يساعد على الحيلولة دون حدوث هذه التشوهات وضرورة التدخل الجراحى والرعاية الطبية اللازم توفيرها فى مثل هذه الحالات. يذكر أن نحو 4% من المراهقين الأمريكيين قد ولدوا بتشوه الشفة الأرنبية وتم علاجه.

 

المصدر: اليوم السابع
steps

د/هند الانشاصي استشاري طب الاطفال و حديثي الولادة 0123620106

  • Currently 95/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
31 تصويتات / 616 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

378,661