التوحــــــــــد    AUTISM

§        يعرف التوحد على أنه اضطراب في النمو العصبي يؤثر على التطور في ثلاثة مجالات أساسية : التواصل , والمهارات الاجتماعية , والتخيل  .

 §         كما ويعرف التوحد بأنه عجز يعيق تطوير المهارات الاجتماعية والتواصل اللفظي وغير اللفظي واللعب التخيلي والإبداعي ويظهر في السنوات الثلاث الأولى من عمر الطفل  .

الخصائص السلوكية للأطفال الذين يعانون من اضطراب التوحد

إن الخصائص الرئيسة الثلاث للتوحد موصوفة في الدليل التشخيصي والإحصائي الرابع Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders (DSM-IV) الصادر عن جمعية الأطباء النفسييـن الأمريكيين  (American Psychiatric Association APA, 1994) 

القصور في التفاعل الاجتماعي

إن من أكثر الخصائص المميزة للأشخاص المصابين باضطراب التوحد هو أنهم لا يطورون أنواع العلاقات الاجتماعية حسب أعمارهم. ويشتمل القصور في التفاعل الاجتماعي على:

 §        قصور في استخدام العديد من السلوكيات غير اللفظية مثل التواصل البصري واستخدام الإيماءات وتعابير الوجه المستخدمة في تنظيم الأشكال المختلفة من التفاعلات الاجتماعية والتواصلية.

§        مشكلات في تكوين الأصدقاء، أو إقامة علاقات اجتماعية والحفاظ عليها. 

 القصور في التواصل

يؤثر اضطراب التوحد في مقدرة الأطفال على التواصل بشقيه اللفظي وغير اللفظي، فهم يتصفون بما يلي:

§        لديهم تأخر أو قصور كلي في تطوير اللغة المنطوقة.

§        تكون الخصائص الكلامية مثل طبقة الصوت والتنغيم ومعدل الصوت والإيقاع شاذة.

§        استعمال لغة تكرارية أو نمطية.

§        فهم اللغة لديهم متأخر، وهم غير قادرين على فهم الأسئلة والتعليمات البسيطة.

§        قصور في القدرة على دمج الكلمات مع الإيماءات لفهم الحديث.

§        قصور في القدرة على اللعب التخيلي

السلوك والاهتمامات والنشاطات المحددة

من الخصائص الأخرى التي ترى بشكل متكرر لدى الأطفال المصابين باضطراب التوحد هي:

§        الانشغال والانهماك بأشياء محدودة.

§        اللعب بشكل طقوسي بالألعاب لساعات في الوقت نفسه.

§        اهتمام مفرط في أشياء من نوع محدد.

§        الانزعاج لأي تغير يحدث في البيئة أو الروتين.

§        السلوكيات النمطية المتكررة

اضطراب الطفولة التفككي Childhood disintegrative Disorder   

§        ومعايير تشخيصه حسب الدليل التشخيصي الإحصائي الرابع للاضطرابات النفسية الذي تصدره جمعية الطب النفسي الأمريكية ((DSM-4  )) هي :

أ‌- نمو طبيعي فيما يبدو لمدة سنتين على الأقل بعد الولادة يدل عليه وجود تواصل لفظي وغير لفظي مناسب للمرحلة العمرية ، علاقات اجتماعية ، لعب وسلوك سوي.

ب‌- فقدان واضح بالكشف الطبي للمهارات التي تم اكتسابها سابقاً (قبل سن العاشرة) ، في ناحيتين على الأقل مما يلي:

1. لغة التواصل تعبيراً أو فهماً

2. المهارات الاجتماعية أو السلوك السوي.

3. التحكم في التبول أو التبرز.

4. اللعب.

5. المهارات الحركية.

ت‌- اضطراب وظيفي في ناحيتين على الأقل مما يلي:

1. خلل نوعي في التفاعل الاجتماعي (مثل: خلل في السلوك غير اللفظي ، الفشل في تكوين علاقات مع الأقران ، فقدان التبادل العاطفي أو الاجتماعي).

2. خلل نوعي في التواصل: (مثل: تأخر نمو اللغة المنطوقة أو غيابها) ، عدم القدرة على المبادرة الحديث أو الاستمرار فيه ، نمطية وتكرار في استخدام اللغة ، غياب القدرة على اللعب التخيلي.

3. أشكال محدودة ، ومتكررة ، ونمطية من السلوك ، والرغبات ، والأنشطة.

ث‌- يجب أن لا يمكن تفسير الأعراض بشكل أفضل من خلال اضطراب نمائي محدد آخر أو اضطراب الفصام.

 اضطراب أسبيرجر  Asperger Disorder        

§        ومعايير تشخيصه حسب الدليل التشخيصي الإحصائي الرابع للاضطرابات النفسية الذي تصدره جمعية الطب النفسي الأمريكية ((DSM-4  )) هي :

 أ‌- خلل نوعي في التفاعل الاجتماعي يظهر من خلال عرضين مما يلي:

1. خلل واضح في استخدام عدد من السلوكيات غير اللفظية لتنظيم التفاعل الاجتماعي ، مثل: تواصل النظر بالأعين ، تعبيرات الوجه ، أوضاع الجسم ، لغة الإشارة.

2. الفشل في تكوين علاقة مع الأقران مناسبة للمرحلة العمرية.

3. غياب المبادرة في طلب المشاركة في الأنشطة الممتعة أو الإنجازات مع الآخرين (مثال: لا يطلعهم ، ولا يحْضِر لهم ، ولا يشير لهم إلى الأشياء أو الرغبات).

4. فقدان التبادل العاطفي أو الاجتماعي.

 ب‌-أشكال محدودة ، ومتكررة ، ونمطية من السلوك ، والرغبات ، والأنشطة كما يظهر في واحد على الأقل من الأعراض التالية:

1. استحواذٌ طاغٍ لنمط محدود من الرغبات بشكل غير طبيعي في شدته أو نوعه

2. تعنت ظاهر في الالتزام ببروتين وشعائر غير هادفة أو مفيدة

3. عادات حركية نمطية ومتكررة (مثل: الرفرفة بالأيدي أو الأصابع ، أو الإلتواء ، أو حركات معقدة في كل الجسم)

4. انشغال مستمر بأجزاء محددة من الأشياء

ت‌- يسبب الاضطراب خللاً كبيراً في الأداء الاجتماعي ، والعملي ، والوظائف الأخرى المهمة

ث‌- عدم وجود تأخر عام كبير في التطور للغة (مثلاً: يمكن استخدام كلمات مفردة حوالي سن الثانية ، جمل مفهومة حوالي سن الثالثة)

ج‌- عدم وجود تأخر كبير في النمو المعرفي (الذهني) ، أو في المهارات المناسبة للعمر مثل مهارات المساعدة الذاتية ، السلوك السوي (غير التفاعل الاجتماعي) ، الفضول لمعرفة المحيط في الأطفال

ح‌- لا يمكن أن تنطبق المعايير التشخيصية لاضطراب نمائي آخر أو اضطراب الفصام

اضطراب ريت Rett's Disorder     

§        ومعايير تشخيصه حسب الدليل التشخيصي الإحصائي الرابع للاضطرابات النفسية الذي تصدره جمعية الطب النفسي الأمريكية ((DSM-4  )) هي:

أ‌- كل ما يلي:

1. نمو وتطور طبيعي قبل الولادة وأثناءها بعدها - فيما يبدو.

2. نمو وتطور طبيعي في النواحي الحركية النفسي خلال الأشهر الخمسة الأولى - فيما يبدو.

3. حجم محيط الرأس طبيعي عند الولادة.

ب‌- أن تبدأ كل الأعراض التالية بعد فترة النمو الطبيعية:

1. تباطؤ في نمو الرأس بين عمر 5-48 شهراً

2. فقدان مهارات حركة اليدين الإرادية ، التي تم اكتسابها سابقاً ، بين عمر 5-30 شهراً مع ظهور حركات نمطية في اليدين مثل ليّ اليدين أو غسلهما.

3. فقدان الانخراط الاجتماعي مبكراً (مع أن أن التفاعل الاجتماعي قد يبدأ متأخراً أحياناً).

4. وضوح عدم تناسق الخطوات في المشي وحركة الجذع.

5. خلل شديد في نمو اللغة (تعبيراً وفهماً) ، مع ثقل شديد في الحركة.

 

shreetalahdas

http://kenanaonline.com/shreetalahdas