طقوس رمضآنيه ... 
قالوا لاتتحدثي عن الحزن ، فالحزن بات عنواني ولكن يآ احبتي ؛ اوجاع الغربه ترغمني على البوح بألم الافتقاد والاشتياق .. 
الاشتياق ، ليله يُعلنون بهآ هلال رمضآن ، لبهجة الفرح والتهيئ للشهر ، لبيت صغير احتوى ذكريات رمضانيه وطقوس لن تتكرر بسواه ، .. اشتياق ، لمائده سحور تلم شملنآ ، لصلآة جمآعيه تعقبهآ ، لفجر نستقبله بتلاوة قرأن تجمل ايامنا وتطيب لنا النفس .. اشتآق ، لسهر يطول حتى اشراقة الشمس ، لنهر عذب توددت اليه من فوق حديقتي ، آشتيآق ... لرائحه بخور كنت اشعله، ولظهيرة تُعبئ صمتها تلاوة قرأن آشتآق ، لآنامل أمي حينما تعد الفطور .. لوقوفي بجانبها وهي تطهو .. لرائحه اطباقها ولحنينها حينما تسألني " ماذا تشتهيه نفسك من طعآم لآعده ! " اشتيآق .. لعصرٌ يأتي به والدي محملآ بما تشتهيه انفسنا ، من حلوى وكعك وعصآئر تزهو بالوان الربيع ... يأتينا بها بأبتسامه وطيب رغم حرقة الشمس وضمئه الشديد .. اشتآق ، لركن تعبدت به ، حتى لوشآح ارتديته حين صلاتي .. اشتاق ، لحلوى اعددتها ، ولطاولة زينتها ، ولساعه ترقبتها وللحظه انتظار اعقبتها فرحة الفطور .. اشتاق ، لطقوس رمضانيه قظيتها بمنزلي .. لآشخاص كانوا معنا بأشهر سابقه .. لآشخاص يخلو رمضاننا منهم ، لاشخاص يضفون للجمال جمالا وللبهجة سرورا ، وللايام رونقآ ... اشتاق لكل شيء  افتقدته بغربتي  ... ودعآئي بهذا الشهر المبارك ، ان تحل علينا بركة الله وتردنا الى ديارنا سالمين وقبل كل شيء ان يتقبل منا ومنكم الصيام وصالح الاعمال وان يرحم من غادرونا دون ان ينقضي معهم الشهر وان يكتب لنا ولهم اجر الصيام رمضان كريم وكل عام وانتم بالف خير 
كُتب : الآن 
2015/19/52:00 pm #بقلم_ساره_الدوري

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 84 مشاهدة
نشرت فى 19 يونيو 2015 بواسطة saraalabdulla

الكاتبه العراقيه ساره الدوري

saraalabdulla
كاتبه وروائيه عربية عراقية الاصل , مسلمة الديانه شاعرية الحرف , طالبة في كلية الطب .. fb/sara.doury33 insta/sara.aldoury twitter\duory »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

25,018