حتى اقلامنا تتبلد بلحظه مآ حين نكتفي من كل شيء .. من وطن ينزف .. وسماء تنزف وارض ممتلئه بالدماء .. وأناس افئدتها حقد وأنفسها جريمه ، قلوبهآ حجر .. وآيديهآ خناجر تؤذي كل ما تلمس... حين نكتفي ، من صراخ أم .. ودموع اب .. وحرقة دم الاخ .. وآشتعال القلب بنيران الغضب والالم .. حين نبات على فاجعه ، ونفيق بأصوآت تزلزل الجدران فوقنآ وترمي بالسقوف فوق رؤسنآ حين تموت الانسانيه بوطني .. يتشابه المجرم والكافر والمسلم .. حين يتحول نفسنا اختناق وأبتسامتنا دمعه سخينه .. يموت ابن بلدي منتصراً يموت تاركاً نبضه بقلوبنآ تاركاً بصمه شرف خلفُه .. حين تعلو روحه سطح السماءحاملآ معه افئدتنا الجريحه .. حين نعجز عن فعل شيء سوى الصمت امام جرائم باتت تتكرر باليوم الاف المرات حينها يتبلد كل شيء ، كل شعور ، كل كلمه كل حرف .. حينها سأصمت .. واصمت .. واصمت .. 
‫#‏بقلم_ساره_الدوري‬

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 217 مشاهدة
نشرت فى 31 مايو 2015 بواسطة saraalabdulla

الكاتبه العراقيه ساره الدوري

saraalabdulla
كاتبه وروائيه عربية عراقية الاصل , مسلمة الديانه شاعرية الحرف , طالبة في كلية الطب .. fb/sara.doury33 insta/sara.aldoury twitter\duory »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

25,016