رجب الأسيوطى للنهوض بمربى وتربية نحل العسل

موقع متخصص فى النهوض بمربى وتربية نحل العسل

<!--

     

أسباب ضعف الطوائف وطرق تلافيها أو علاجها

مقدمه :-

تقاس قوة الطائفة بعدد الشغالات المكونه لها والتى تمثل القوة العاملة داخل وخارج الخليه.. فإذا قل عدد الشغالات إلى حد معين تعتبر الطائفة ضعيفه ويظهر هذا الضعف نتيجه للأسباب الأتيه..

1-    عدم مقدرة الملكة على وضع البيض ويرجع ذلك لكبر سن الملكه وفقد أحد أعضائها  وأصابتها بأحد الأمراض أو ردائة السلاله

2-    فى حالة فقد الملكه المفاجىء ( يتم الطائفه ).. يرجع ذلك لفقدها أثناء عمليات الفحص أو عند خروج الملكه الأم أثناء التطريد أو عند تكور النحل عليها رغبة منه فى الأحلال فى ملكه حديثه بدلا منها أو أصابتها بالأمراض أو أثناء حدوث السرقه للطائفة أو أفتراسها بأحد أعداء النحل00

3-     ظهور الأمهات الكاذبه00 عندما تفقد الملكه ولم يتنبه النحال لفقدها وعدم تربية النحل لملكه جديده00 تنشط بعض الشغالات وتضع بيض غير مخصب ينتج عنه حضنة الذكور وبالتالى تفقد الطائفه قوتها فى أسرع وقت لنتيجة أنتاج شغالات تعوض ما يفقد منها00

4-     التقسيم الجائر للطوائف 00 الكثير من النحالين يميلون لكثرة التقسيم الجائر سواء بتقسيم الطوائف القويه إلى طرود بها عدد محدود من الشغالات أو تقسيم طوائف ضعيفه فتزيدها ضعفا وفى نفس اللحظه تنتج طرود ضعيفة

وغالبا ما يغفلون القول الشائع أنه طائفة قويه خيرا من طائفة ضعيفة00

5-    كثرة حدوث التطريد الطبيعى00 يؤدى ذلك إلى خروج طرد أو أكثر وبالتالى قلة الشغالات المتبقيه بالخليه علاوة على خروج الملكة الأم يعطل أنتاج الحضنه وقد تسترد الطائف نشاطها بعد فترة طويله بتدبير ملكة بديله00

6-    نفاذ وقلة الغذاء وجوع النحل00 عند نضوب وقلة مصادر الغذاء المتمثل فى الرحيق وحبوب اللقاح وعدم أعتناء النحال فى تغذية النحل بالبدائل يؤدى إلى قلة وضع البيض من قبل الملكه وبالتالى قلة أنتاج الحضنه00

7-    حدوث السرقه بين طوائف النحل00  قد يؤدى أنتشار هذه الظاهرة بين الطوائف إلى موت الكثير من نحل الطائفة السارقة والطائفة التى سرقة ما بها من غذاء فيقل عدد النحل بكل منهما علاوة على أرتباك نحل النحل جميعا00

8-    مهاجمة النحل بأعدائه00 أنتشار دبور البلح وعدم عمل الأحتياطات اللازمه لمقاومته 0 كما تصاب الأقراص الشمعيه بديدان الشمع وعدم مقاومتها00 وأسراب طائر الوروار وتغذيته على النحل السارح00 كل هذه العوامل تؤدى إلى ضعف الطوائف00

9-    أصابة النحل البالغ بالحشرات والحضنه بالأمراض00 تودى إلى ضعف الطوائف00

10-                  تعرض النحل بالتسمم بالمبيدات الحشريه والمطهرات الفطريه ومنظمات النمو على النباتات المزهرة00

11-                  تعرض النحل للظروف الجوية الغير ملائمه00

12-                  عدم توفر الخبرة لدى القائم بأعمال النحالة00 لأنه عندما يكون القائم بأعمال النحالة قليل الخبرة قد يقوم بأجرأت تؤدى إلى ضعف الطوائف وتدهور المنحل0

ولى كلمة مأثورة فى ذلك دائما ما أرددها وهى ( أن أشد عداوة أو ضراوة على النحل هو النحال الجاهل )00

يجب على النحال التعرف على أسباب ضعف الطوائف بمنحله لتلافيها ويفضل أن يكون منحله متوازن القوى دائماً حتى تظهر الخلايا التي تضعف ويسهل اكتشاف هذه الخلايا وبالتالي يمكن تلافي أسباب الضعف لهذه الطوائف وإذا تعرف النحال على سبب الضعف من أن يجري الآتي. 1- تغيير الملكة الضعيفة. وذلك بتربية ملكات حديثة جيدة السلالة أعضائها التناسلية سليمة وليس بها حالة مرضية ويحتاج ذلك إلى التعرف على الملكات الجيدة ومواصفتها حتى لا تتعرض إلى إحلال الملكة الرديئة بملكة أقل جودة.

2- تعويض الملكة المفقودة. وذلك بأسرع ما يمكن بملكه أخرى وهذا يتطلب إجادة تربية الملكات وكيفية انتخاب الطوائف التي تربى فيها الملكات.

3- منع التطريد. العمل على عدم حدوثه بكشط حضنة الذكور وهدم بيوت الملكات وتوسيع المكان أمام الملكة والنحل حتى لا يكون ضيق المكان وتكتل النحل سببا في التطريد.

4- إيقاف السرقة. وهي بحاجة إلى الموازنة بين طوائف النحل. 

5- التخلص من الأمهات الكاذبة. وتحتاج الطوائف التي تظهر بها الأمهات الكاذبة إلى الإسراع بالتخلص منها.

6- توفير الغذاء. وذلك لكل طائفة حسب قوتها وذلك في المواسم المختلفة سواء بالتغذية السكرية أو البروتينية ويتطلب ذلك أيضا معرفة النحال باحتياجات الطوائف( أوقات ومقادير ونوعية التغذية الموضوعة).

7- الظروف الجوية. يجب أن يتدارك النحال الظروف الجوية التي تؤثر على النحل سواء البرد القارص أو الحر الشديد وذلك سواء في المنحل أو في الخلية نفسها وفي الطائفة داخل الخلية

8- عدم التقسيم الجائر. يجب عدم الاتجاه إلى التقسيم الجائر لأنها تسبب ضعفا كبيرا في الطوائف ويكون التقسيم إذا دعت إليه الحالة في موعد لا يؤثر على الطوائف بحيث يمكن تعويضه وبذلك يكون التقسيم غير جائر.

9- مقاومة آفات النحل. وذلك بمعرفة أوقات ظهور هذه الآفات وإتباع أسهل وأحدث الأساليب والطرق في مقاومتها.

10- مقاومة الأمراض التي تصيب النحل. ويتطلب هذا سرعة اكتشاف الأمراض حيث يتعرف على أعراض الإصابة ويتطلب هذا دراية وإطلاع للنحال كما أن اكتشاف الأمراض يحتاج إلى سرعة إجراء المقاومة بالطرق المتبعة بالإمكانيات الموجودة.

11- وقاية النحل من التسمم بالمبيدات. ويحتاج ذلك إلى إتباع الطرق المناسبة لوقاية النحل من المبيدات الحشرية التي تستعمل لمقاومة آفات المحاصيل التي تهم النحل وهذا يتطلب العمل على تقليل استخدام المبيدات بقدر المستطاع وإذا اضطررت لذلك ينتقى مبيدات أقل سمية للنحل

توازن طوائف النحل :-

يعمل النحال الماهر على أن تكون طوائفة كلها بقوة واحدة وذلك بتقوية الطوائف الضعيفة (قليلة الشغالات ) على حساب الطوائف القوية ( كثيرة الشغالات ) وذلك بعد علاج أسباب الضعف وطرق تلافيها000

بالأتى :-

1-     أخذ أقراص حضنة شغالات على وشك الخروج ( بدون نحل عليها ) من الطوائف القوية وإضافتها فى وسط الطوائف الضعيفة وكذلك بنقل أقراص العسل من الطوائف التى تزيد مخزونها إلى الطوائف المحتاجة0

2-     إضافة أقراص الحضنة مع النحل العالق بها ( نحل صغير السن ) إلى الطوائف الضعيفة 0 أو هز النحل من بعض أقراص الطوائف القوية أمام مداخل الطوائف الضعيفة حتى يدخل بها النحل الصغير0 وتقبله الطائفة عادة بينما يعود النحل كبير السن إلى خلاياه 00 مع مراعاة ألا تكون الملكة على القرص المأخوذ

من الطائفة القوية000

3-  تبادل أماكن الطوائف القوية بأماكن الطوائف الضعيفة ( شرط أن تكون فتحة سروح النحل واحدة 0 إذا كانت فى اليمين أو اليسار أو الوسط 0 تتوافر فى الطائفتين ) ففى هذه الحالة يدخل النحل السارح من الطائفة القوية إلى الضعيفة فيزيدها قوة 0 ولا تقوم معارك خطيرة عند مداخل الطوائف المتبادلة نظرا لأن النحل العائد يكون محملا بالرحيق أو حبوب اللقاح  أو الماء ولا تؤدى هذه الطريقة إضعاف الطوائف القوية نظرا لكثرة الشغالات التى تخرج من حضنتها0 بل تفيد فى الوقاية من حدوث التطريد0 ونسمى هذه الطريقة( بتغيير سرحة النحل للتقوية )00

 

 

المصدر: رجب الأسيوطى
ragabalasuotie

عـ رجب الأسيوطى ــاشق النحل

  • Currently 256/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
86 تصويتات / 2086 مشاهدة
نشرت فى 11 أغسطس 2008 بواسطة ragabalasuotie

ساحة النقاش

رجب الأسيوطى / ragabalasuotie

ragabalasuotie
من أجل النهوض بمربى وتربية نحل العسل For the Advancement of jam breeding honey bees »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

788,825