مستشارك النفسى و الأسرى ( د. أحمد شلبى)

موقع للارشاد النفسى للمتميزين وذوي الإعاقة والعاديين

الزواج :إرادة ربانية ، وسنة كونية     

    فطرة إنسانية ، وشرائع اجتماعية

    علاقات أسرية ، وعواطف وجدانية

    متعة جسدية ، ومواقف سلوكية                            

 

من أجل ذلك شرع الله عز وجل الواجبات والحقوق لكلا الزوجين، وقامت المجتمعات بوضع القوانين والضوابط لهذه الشركة  ضماناً لبقاء الحياة الأسرية ، ولتحقيق السعادة داخل البيوت ، وكي تقومَ العلاقة بين الزوجين على أسسٍ واضحة المعالم ، وحتى لا يكون هناك أدنى لبسٍ أو غموضٍ في تحديد المسئوليات ، وكي يتدفق نهر الحياة الزوجية بسهولةٍ ويسرٍ.

 

وقد صدر حديثا للدكتور أحمد مصطفى شلبي كتاب من جزئين يحمل عنوان(البيت السعيد واجبات وحقوق وأخلاقيات) وهو أحد لبنات سلسلة (دستور الحياة الزوجية والأسرية)  وذلك عن شركة الضياء للنشر والتوزيع، بلطيم جمهورية مصر العربية هاتف رقم 01098472007.

-  يتناول الجزء الأول منه الواجبات والحقوق والأخلاقيات المشتركة بين كلا الزوجين

- بينما يتناول الجزء الثاني الواجبات والحقوق والأخلاقيات الخاصة بكل من الزوجين

وذلك لأهمية وضوح الرؤيا بين الشريكين في هذه القضية

 

ولقد اتضح لنا من خلال استعراض هذه الحقوق وتلك الواجبات والإخلاقيات أن:

الواجبات والحقوق المشتركة بين الزوجين أكثر وأهم من الحقوق والواجبات المنفردة وهو ما يؤكد على أهمية الشراكة الزوجية وأن يقوم كل شريك بمسئولياته لإنجاح هذه الشركة،

وأيضا يتضح من هذه الحقوق والواجبات والأخلاقيات أنها  تنحو منحى إنساني بمعنى أنها تؤكد على الزواج باعتباره شركة إنسانية قبل ان يكون شراكة مادية أو جسدية بين الزوجين

كذلك ترسخ لبعض المبادئ الحاكمة لأداء الزوجين لهذه الحقوق وتلك الواجبات والأخلاقيات.

 

وقد يظن بعض الأزواج خطئاً أنه لكوننا حبيبين  أو قريبين أو متدينين فينبغي ألا توجد بيننا حقوق وواجبات، وهذا فهم خاطئ ؛ فعدم الوعي بهذه الحقوق والواجبات يؤدي إلى التخبط والتوهان وضياع المجداف الذي ينتج عنه التصدع والشقاق والخلاف، أما عندما  تكون الرؤيا واضحة والنفوس صافية ، تذوبُ الحقوق وتتلاشى الفروق داخل نهر المحبة والمودة المتدفق ، وتعالجُ العشرة الطيبة والخلق الكريم كل شروخ ، وتجبرُ كل قصور، وهذا ما نحبه ونرجوه.

 

وخلال  هذا الكتاب:

 ـ وفي صفحات الجزء الأول  وعبر أبوابه المختلفة نتناول:

1-  بعض المبادئ العامة التي علينا أن نراعيها ونطبقها ونحن نتعامل مع قضية الواجبات والحقوق بين الزوجين .

2- الواجبات والحقوق المشتركة التي يتعين على الزوجين القيام بها

3- الآداب والأخلاقيات التي علينا أن نلتزم بها كزوجين  ونحن نتعامل مع بعضنا البعض.

 

 وعبر صفحات الجزء الثاني نستعرض:

4- واجبات الزوج والتي هي حقوق للزوجة.                    

5ـ الآداب التي ينبغي عليه أن يراعيها وهو يتعامـل معها .

6ـ ثم نعرض لواجبات الزوجة التي هي حقوق للزوج .

7- والآداب والأخلاقيات التي عليها أن تتحلى بها وهي تتعامل مع زوجها .

ونختم كلَّ بابٍ أو قسمٍ بتقديم استمارةِ تقييمٍ لتعاملنا مع قضية الواجبات والحقوق داخل الأسرة، والوسائل التي يمكن بها جبر القصور فيها ، وأساليب تقويتها والارتقاء بها ، حتى يتحقق لبيوتنا الطمأنينة والاستقرار، ولنفوسنا وأبنائنا البهجة والسعادة ، ولمجتمعاتنا التقدم والازدهار بإذن الله.

                                 وهو المستعان ومنه التوفيق

 

 

 

mostsharkalnafsi

بقلم د. أحمد مصطفى شلبي [email protected]

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 193 مشاهدة
نشرت فى 5 يونيو 2013 بواسطة mostsharkalnafsi

ساحة النقاش

د.أحمد مصطفى شلبي

mostsharkalnafsi
• حصل علي الماجستير من قسم الصحة النفسية بكلية التربية جامعة عين شمس في مجال الإرشاد الأسري والنمو الإنساني ثم على دكتوراه الفلسفة في التربية تخصص صحة نفسية في مجال الإرشاد و التوجيه النفسي و تعديل السلوك . • عمل محاضراً بكلية التربية النوعية و المعهد العالي للخدمة الاجتماعية . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

191,668