الضيق يكشف الصديق

 

غنيٌ بالأحبة في الغناءِ

بذي الدنيا فقير في المساءِ

 

ويصطفّون حولك كل يوم

ويمتثلون أمرك في الرخاءِ

 

بهم إيَّاكَ أن  تغتر يوما  

ولو أعدادهم ملء الفضاءِ

 

ولا تلهيك كثرتهم خليلي

فأعيُنُهُمْ تدور إلى العداءِ

 

سيهجرك الكثير إذا ألمتْ

بك الدنيا كأشطان الفناءِ

 

فعند الضيق لو ناديت فردا

تظاهر بالبلاهة والعماءِ

 

فإنَّ النذل مهما صار نذلٌ

ولو ألبستَه  تاجَ السناءِ

 

فلو شبّهته بالجحش يوما

فقد بالغتُ في ذاك الثناءِ

 

ولكنّ الوفي يبقى مقيما

جنابك رغم أسواط العناء

 

يمد بكفه حينا وحينا

يقاسمك النوانب في الفناء

 

فذاك هو الخليل أيا خليلي

كما الأخ الشقيق بدون داءِ

 

محمد صالح اليحياوي

18/1/2020

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 56 مشاهدة
نشرت فى 19 يناير 2020 بواسطة maglamlokalharf

عدد زيارات الموقع

5,840