هكذا الليل يغنى ........على نبضات قلبى والألم

 

كمحتضر يطلب شربة الماء ليكتب سطرا أخيرا بالقلم

 

وتبقين مكانك صامته ويكأنك لا انثاه المعشوقة بل صنم

 

تناجيك عيناه هلمى العناق فحضنك ردائى كـ كعبه وحرم

 

وتبقين صمتك يولول داخلك ......أحبك وأنت جحيم النعم

 

يناديك قد ًتبت لأجل عينيك .....هلمى عناقى لا أقوى الظُلم

 

وتمطر عيونك آآآهات الندم

 

تسارعى العناق وقد صعدت روحه لرب السماء .....وجف القلم

 

يطاردك صوته أحبك يا أنت وكل الحياه وجودك أنتى ..أنا من ظُلم

 

ويبدأ سؤالك بداخلك يصرخ إلى أين أمضى ودون وجوده حياتى عدم

 

ويبقى السؤل شريد معربد ..........ألو عانقته الان يحيا من هذا الحلم

 

تمدى يداك إنهض حبيبى ......سامحينى فظنى فيك لزم

 

ولا صوت منه فقد فارق روحه لرب السماء وجف القلم

ويبقى السؤال الى اين أمضى ؟؟؟؟

محمد طلعت والقلم

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 23 مشاهدة
نشرت فى 9 ديسمبر 2019 بواسطة maglamlokalharf

عدد زيارات الموقع

7,935