المركز الهندسي الاستشارى للسلامة والصحة المهنية والبيئة

الموقع مختص فى عمل واستشارات هندسية دراسات السلامة والصحة المهنية مجانا وبشكل تطوعى مساهمة منا

حاليا مشغول باستكمال دراسات وبحث عن السلامة فى المنازل لاهمية السلامة بالمنازل لكل البشر وليست لسيدة المنزل والاطفال والابناء لان كل شراىج المجتمعات فى اى مكان بالعالم وبكل الازمنة يجعمهم منزل او مازى او سكن واغلب الشرائح تتجمع فى وقت واحد فى ذات المكان لهذا اري ان اهمية السلامة بالمنازل تتفوق على اهمية السلامة باماكن العمل ومن الاهمية بمكان سلامة التعامل بالتخزين فى ثلاجات المنازل والمبردات جزء بسيط من السلامة بالمنازل التخزين الغير امن للاطعمة فى اكياس بلاستيك ثلاجة للوصول إلى "ثلاجة بدون أكياس بلاستيك"يبدو أن كمية البلاستيك المصنعة في أول 10 سنوات من القرن الحالي سوف تقترب من إجمالي الإنتاج في القرن الماضي بأكمله، وفقاً لإحصائية "ساينتيفيك أميريكان" في عام 2010. تم استخلاص هذه البيانات من تقرير أشار إلى المخاطر الكثيرة التي تسببها تلك المادة لكوكب الأرض وسكانه على حد سواء.يمكن لنا الإسهام في الحد من تلك المخاطر من خلال خفض استخدام البلاستيك أو حتى القضاء عليه نهائياً، بالتخلص منه في روتيننا الغذائي، ما يساعد أيضاً على تقليل اعتمادنا على الأطعمة المعبأة والمصنعة، ويمكننا أيضاً خفض الأغذية المهدرة، وهي مشكلة ضخمة في بلدان يقدر أنه يتم التخلص من 40% من إمداداتها الغذائية في القمامة.فقد تم تصميم الثلاجات (البرادات) الحديثة هندسياً بشكل جيد، بحيث أصبحت مزودة بعدد من الميزات التي لا تحفظ طعامك طازجاً فحسب، بل تطيل حياته دون الحاجة إلى التعبئة والتغليف الزائد.وتشمل هذه المواصفات الهندسية، الأبواب التي تخضع درجة حرارتها للسيطرة، وأدراج حفظ الخضراوات المحكمة الإغلاق ونظم تخزين الأعشاب. ولكي تحصل على أقصى استفادة من هذه الثلاجات، يشترط استخدام الميزات بشكل صحيح.فيما يلي 6 خطوات بسيطة يجب اتخاذها، بحسب العلماء، للمساعدة في الوصول إلى ثلاجة (براد) خالية من النفايات والبلاستيك:1 - لا تبقِ المنتجات في أكياس بلاستيكيةهذه الأدراج التي يمكن التحكم في درجة رطوبتها في الثلاجة ، والمعروفة باسم "كريسبرز"، تعمل بشكل جيد جداً عند استخدامها بشكل صحيح. وهذا يعني أنك لا تحتاج لتخزين المنتجات الخاصة بك في أكياس_بلاستيكية للحفاظ عليها طازجة. كما أن تغليف بعض المنتجات في البلاستيك يشجع على إنتاج غاز الإثيلين الذي من شأنه سرعة إفساد الطعام.2 - استخدم القماش بدلاً من البلاستيكيجب أن تقوم بلف الخضراوات الورقية وغيرها من المنتجات التي تحتاج إلى احتوائها، في درج الثلاجة، وهي هشة في منشفة مطبخ نظيفة أو في قماش الموسلين مبللة بقدر طفيف، وذلك فيما يخص المنتجات التي تحتاج إلى أن تبقى رطبة.3 - اعرف ما يجب حفظه في أدراج الخضراواتبعض الخضراوات لا تحب الأدراج، إلا إذا كان لديك درج محكم. استخدم وعاء زجاجيا مع غطاء للجزر والكوسة والخيار، لتجنب تعرضهم للجفاف في الأدراج العادية.4 - لا تخزن كل شيء في الثلاجةتؤدي الثلاجة المزدحمة إلى إغفال الطعام وفساده في نهاية المطاف. وفيما يلي بعض الأطعمة التي لا تحتاج لتخزينها في الثلاجة:• الخبز والزبد ومعظم الخضراوات الجذرية.. قم بتخزينها في أماكن باردة ومظلمة، مثل الجزء السفلي من مخزن. ومن الأفضل أن يتم لف الخبز في كيس من القماش وتخزينه في صندوق الخبز على الكاونتر. إذا كنت لن تستخدمه على الفور، قم بتخزينه في الفريزر، وليس الثلاجة. يبقى الزبد بشكل جيد على الكاونتر أيضاً عند تخزينه في وعاء من السيراميك الخاص بالزبد.• الفاكهة المتماسكة.. يفضل تخزين الفاكهة في وعاء على الكاونتر. يسهل الوصول إليها ورؤيتها ومن ثم تذكر تناولها أكثر.• الخضراوات الورقية.. إن الخضراوات مثل السلق وأوراق الشمندر تكون بحال جيدة في وعاء زجاجي مع القليل من الماء على الكاونتر وليس في الثلاجة. ينطبق الأمر على الأعشاب مثل البقدونس والريحان.5 - استخدم الحاويات الزجاجيةيفضل تخزين بقايا_الطعام الجاهزة أو المطبوخة مسبقاً في حاويات الزجاج مثل الـ"بايركس". كما أن الصلب المقاوم للصدأ هو اختيار مناسب أيضاً. والعلب الزجاجية تعني أنك تستطيع أن ترى محتوياتها، وهذا يعني أنك أكثر عرضة لتناول الطعام وأنه من المرجح أنه لن يهدر. وعلاوة على ذلك، فإن الحاويات الزجاجية الـ"بايركس" يمكن استخدامها مباشرة في الفرن أو الميكروويف دونما حاجة إلى نقلها لوعاء آخر.6 - فريزر الثلاجةعندما يتعلق الأمر بإطالة عمر الأطعمة الطازجة، يجب أن تستخدم الفريرز ولا تنس أنه يمكنك أن تخزن مختلف المنتجات الطازجة والخبز أو الحبوب المطبوخة مثل المعكرونة والأرز.بالطبع يكون التخزين في حاويات زجاجية ويراعى اختيار الزجاج السميك، مثل الـ"بايركس"، وتوخَّ ترك فراغ إضافي في الحاوية للأغذية لتسمح لها بالتمدد عندما تتجمد، وحتى لا ينتهي بك الأمر مع الزجاج المكسور في الفريزر. وإذا كنت ستستخدم علبا بلاستيكية، فلتكن من الأنواع التي تتحمل البرودة العالية.وأخيراً ننصح بأن تختار مشترياتك في السوبر ماركت من المنتجات المعبأه في عبوات زجاجية أو ملفوفة بالقماش وأن تتجنب تلك المعبأة في أكياس بلاستيكية قدر الإمكان. وإذا كان متاحاً لك أن تشتري من قسم كميات الجملة فهذا يعد قراراً مثالياً، فهو بالإضافة إلى توفير المال، فإنك أيضاً ستسهم في التقليل من الكميات المهدرة في أكياس التغليف.السلامة من استخدام المنظفات بالمنزل مواد التنظيف والمواد الكيميائية المنزليةالتنظيف أمر ضروري لحماية صحتنا في بيوتنا ومدارسنا وأماكن العمل. ومع ذلك فمنتجات التنظيف المنزليه بما في ذلك الصابون. والملمعات وبعض العطور غالبا ما تشمل المواد الكيميائية الضارة. حتى المنتجات المعلن عنها بأنها كانت “خضراء” أو “طبيعية” قد تحتوي على المكونات التي يمكن أن تسبب مشاكل صحية. فيمكن لبعض مواد التنظيف تكون قابلة للاشتعال أو للتآكل. ولحسن الحظ يمكنك الحد من التعرض لتلك المخاطر.كيف يمكن أن تؤثر مواد التنظيف ومنتجات التنظيف المنزلية على الصحة؟العديد من مواد التنظيف أو المنتجات المنزلية يمكن أن تهيج العينين أو الحلق أو تسبب الصداع أو مشاكل صحية أخرى. بعض المنتجات تطلق المواد الكيميائية الخطرة. بما في ذلك المركبات العضوية المتطايرة. وتشمل المكونات الضارة الأخرى الأمونيا ومواد التبييض. حتى العطور الطبيعية مثل الحمضيات يمكن أن تتفاعل لتنتج ملوثات خطرة في الداخل.والمركبات العضوية المتطايرة والمواد الكيميائية الأخرى التي تصدرعند استخدام مواد التنظيف تساهم في مشاكل مزمنة في الجهاز التنفسي.وأمراض الحساسية والصداع. ومازلت الدراسات جارية لتقييم مدى تأثير هذه المواد الكيميائية على الأشخاص الذين يعانون من مرض الربو وأمراض الجهاز التنفسي وغيرها من الدراسات ومع ذلك فقد توصلت الدراسات السابقة أن التعرض للمواد الكيميائية من مواد التنظيف ممكن يؤدى للإصابة بالربو المهني وغيرها من أمراض الجهاز التنفسي.. المنتجات التي تحتوي على المركبات العضوية المتطايرة وغيرها من المواد السامة ويمكن أن تشمل:– منتجات بخاخ الأهباء الجوية. بما في ذلك الصحة والجمال ومنتجات التنظيف.– معطرات الجو.– مبيض الكلور.– المنظفات وسوائل غسل الاطباق.– المواد الكيميائية المستخدمه فى التنظيف الجاف.– منظفات السجاد والمفروشات .– منظفات الأثاث والأرضيات البولندية. ومنظفات الفرن .– وينصح بعدم خلط مواد التبييض أو أي منتج يحتوي على مواد التبييض مع أي منتجات النظافه التى تحتوى على الأمونيا . فالغازات التي تخرج من هذا المزيج يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في التنفس مزمنة أو قد تؤدى فى بعض الأحيان الى الوفاة . ومنتجات التنظيف الأخطر على الاطلاق هي منظفات التآكل و منظفات الفرن الحمضية ومنظفات المراحيض و وفقا لفيليب ديكي من( إئتلاف واشنطن للمواد السامة.( المواد الكيميائية المسببة للتآكل يمكن أن تسبب حروق شديدة في العينين والجلد.وعلى الحلق والمريء. وتشمل المكونات السمية الحادة العالية الكلور والنشادر. والتي تنتج أبخرة مزعجة للغاية للعيون والأنف والحنجرة والرئتين. فيجب عدم استخدامها من قبل الناس الذين يعانون من الربو أو مشاكل الرئة أو مشاكل في القلب. هذه المواد الكيميائية تشكل تهديدا إضافيا لأنها يمكن أن تتفاعل مع كل المواد الكيميائية الأخرى أو غيرها لتشكيل الغازات الضارة للرئة. والجمع بين المنتجات التي تحتوي على الكلور والنشادر أو الأمونيا والغسول في بعض منظفات الفرن(تنتج الغازات الكلورامين .و بينما الكلور جنبا إلى جنب مع الأحماض) تستخدم عادة في منظفات المراحيض)يشكل غاز الكلور السام.فلابد من قراءة جميع التسميات واتباع جميع التعليمات عند استخدام منتجات التنظيف. حتى تنقذ حياتك.. وقد وجدت البحوث التي أجريت مؤخرا أنه حتى العطور الطبيعية في منتجات التنظيف. لاسيما في معطرات الجو. قد تتفاعل مع مستويات عالية من الأوزون من مصادر داخلية. مثل بعض أجهزة تنقية الهواء. أو من الهواء الخارجي لتشكيل الفورمالديهايد وخطورة الجسيمات الدقيقة فى داخل الأوزون هو ضار. ولكن غير مرئية. فالغاز يزيد من حالة الربو سوءا وغيرها من أمراض الرئة. والجسيمات هي أيضا من ملوثات الهواء الشائعة تشكل خطرا أيضا التي يمكن أن تفاقم الربو وغيرها من أمراض الرئة والنوبات القلبية والسكتة الدماغية. فكلا من الأوزون والجسيمات يمكن أن يكون مهددا للحياة. فالفورمالديهايد هو مادة مسرطنة معروفة الإنسان.كيف يمكنك منع الضرر من تنظيف والمنتجات المنزلية؟بقراءة جميع التعليمات على مواد التنظيف والمنتجات المنزلية قبل شرائها. واختيار المنتجات التي لا تحتوي أو قلصت كميات من المركبات العضوية المتطايرة والعطور والمهيجات والمكونات القابلة للاشتعال. فلا يتم إلزام الشركات المصنعة فى معظم البلدان بموجب القانون سرد كافة المكونات في المنتجات الاستهلاكية. فالمنتجات التي تحمل اسم “الخضراء” لا يعني بالضرورة أنها أكثر أمانا. تجنب استخدام معطرات الهواء.– كبديل أكثر أمانا للتنظيف الماء الدافئ والصابون في كثير من الأحيان لاسيما في المنزل. وصودا الخبز جيده للتنقية. ومزيج من الخل والماء يمكن تنظيف الزجاج.– عند استخدام مواد التنظيف أومنتجات التنظيف المنزلية.فلابد من الحفاظ على منطقة جيدة التهوية. بحيث تكون النوافذ والأبواب مفتوحة. ولا تستخدم أبدامنتجات التنظيف في مساحة صغيرة مغلقة.-بعض الدول مثل الولايات المتحده لديها وكالة حماية البيئة تحتوى على قائمة من المنتجات التي تلبي متطلبات أكثر أمانا فى اختيارها للتنظيف وغيرها من الاحتياجات. وتشمل منتجات التنظيف للمنازل والسيارات. ونكمل البحث عن بقية المخاطر بالمنازل استكمال السلامة بالمنازل اذ تعتبر الحوادث من أكثر الأمور المسببة لهلاك الإنسان أو تضرره، ولعل الحوادث المنزلية هي من أكثر الحوادث التي يمكن تجنب عواقبها باتباع قواعد خاصة لكل جزء من أجزاء المنزل، فقليل من الوقاية خير من شتى أنواع العلاج، والعمل على هذا الأمر من الأمور المثمرة والمفيدة في حياتنا وحياة من نحب، وفي هذا المقال سنلقي الضوء على بعض التوصيات الخاصة بأمان أجزاء معينة من البيت، وسنكمل بإذن الله في المقال التالي التوصيات الخاصة ببقية أجزاء البيت.* المطبخيحتوي المطبخ عادة على العديد من الأدوات والأجهزة المنزلية، والتي قد يسبب سوء استخدامها أو عدم الانتباه لأمور معينة إلى حوادث خطيرة، وهنا نحب أن نذكر النصائح الآتية:- احفظ جميع الأدوات الحادة من سكاكين، أشواك، مقصات، وغيرها في أدراج بعيدة عن متناول الأطفال أو مزودة بقفل خاص لمنع الأطفال من فتح هذه الأدراج.- ضع قفل على باب غسالة الاطباق.. كي لا يتمكن الأطفال من فتح الماكينة أثناء عملها، إذ تحتوي على أطباق قابلة للكسر، إضافة إلى العديد من الآلات الجارحة كالسكاكين وغيرها.- زود الموقد بقفل خاص ليحمي مقابضه من عبث الأطفال.- ثبت باب الفرن بشريحة خاصة مضادة لانقلابه، حتى لا يفتح إذا تعلق أحد الأطفال بباب الفرن.- أبعد الكراسي وأي وسيلة يمكن أن يستخدمها الطفل للوصول إلى الموقد.- عند الطهو وجه مقابض حلل الطبخ القلايات وأدوات الطبخ الأخرى، إلى الداخل بحيث لا يتمكن الطفل من الوصول إليها.- احفظ الأدوات الزجاجية وغيرها من الأدوات القابلة للكسر بعيداً عن متناول الأطفال.- ضع عائقاً يمنع الأطفال من فتح صفائح القمامة أو الأماكن التي تخزن فيها القمامة قبل رميها.- ارفع فيش الأجهزة الكهربائية غير المستخدمة من البريزة الكهربائية.- أحكم إغلاق اغطية الدواء، وأبعد الأدوية عن متناول الأطفال.- خزن علب الثقاب والولاعات في أماكن مقفولة أو لا يمكن للأطفال الوصول إليها.- لا تضع مواد التنظيف والمبيدات الحشرية وغيرها من المواد الكيميائية في أماكن يسهل للطفل الوصول إليها.- قد تشكل الأكياس البلاستيكية سواء الخاصة بالقمامة أو غيرها تهديداً لحياة الأطفال، لذلك يجب الحذر منها وإبعادها عنهم.- عدم وضع مغناطيس الثلاجة في الأجزاء السفلية منها، لتجنب التقاطها من قبل الأطفال.- احرص على توفيرجهاز اطفاء حريق، وتعليم أفراد الأسرة كيفية استخدامها في الحالات الطارئة.- عند وجود كراسي خاصة بإطعام الأطفال يجب التأكد من سلامة حزامها، وأجزاء المقعد التي تثبت بالطفل.* غرف نوم الأطفاللتجنب الحوادث المنزلية التي تحدث في هذه الغرف ينصح بمراعاة الأمور الآتية:- تجنب استخدام أسرة الأطفال القديمة والمصبوغة قبل عام 1978 (لاحتوائها على الرصاص).- عدم شراء أسرة الأطفال التي تحتوي على فتحات كبيرة أو مجسمات من جهة رأس الطفل أو من جهة قدمه.- يجب أن لا تتجاوز المسافة بين أعمدة السرير الـ 6 سنتيمترات، لكي لا يتمكن الطفل من حشر رأسه بينها، أو حشر أحد أطرافه.- احذر اختيار الأسرة ذات الجوانب القابلة للفتح من الأسفل، إذ يمكن أن يختنق أثناء نزوله من هذه الجوانب.- أزل أي خيوط أو أشرطة معلقة بأعمدة جوانب السرير أو بالقرب منه، إذ قد يؤذي الطفل نفسه نتيجة لسوء استخدامها.- أبعد التوصيلات والكابلات الكهربائية بمسافة لا تقل عن متر عن سرير الطفل.- ثبت خزانات الملابس والأدراج بالأرض أو بالحائط منعاً لوقوعها على الطفل عند محاولته التعلق بها، مع إبقاء الأدراج مغلقة.- ثبت نوافذ الغرفة (عدا النوافذ التي تستخدم كمخارج في حالات الطوارئ) بعدة خاصة تمنع الأطفال من فتح تلك النوافذ بمفردهم.- اختر الأغطية المقاومة للاشتعال عند شراء أغطية الأطفال.- زود الغرفة بأجهزة الإنذار من الدخان.- أزل الأشرطة والربّاطات من الملابس التي يرتديها الأطفال الصغار ليلا.- اعزل وأبعد الستائر والأقمشة وأية مواد قابلة للاشتعال عن المصابيح الكهربائية.* غرف نوم البالغين- أبعد جميع علب الدواء والقطع النقدية المعدنية والأدوات الحادة عن متناول الأطفال.- احرص على تعليق الحبال الخاصة بالستائر بمشابك تمنع وصول الأطفال إليها.- احفظ الأسلحة والذخائر (في حال امتلاكها) في أماكن آمنة، يصعب على الأطفال الوصول إليها، واحفظها فارغة بدون ذخيرة.* الحمامقد تتشابه بعض توصيات الأمان في العديد من أجزاء البيت، إلا أن إعادة التأكيد عليها في كل جزء ضروري لمنع وتقليل فرصة حصول حادث داخل ذلك الجزء، وللحمام العديد من التوصيات الخاصة بالأمان، والتي يمكن إيجازها بالنقاط التالية:- أبقِ منظم حرارة الماء الساخن على درجة أقل من 49 درجة سيليزية.- احفظ شفرات الحلاقة ومقص الأظافر والأدوات الحادة الأخرى داخل خزانة مقفلة.- ضع مزلاجاً على أبواب الخزانات والأدراج لمنع فتحها من قبل الأطفال.- تأكد من كون الدوائر الكهربائية الخاصة بنقاط تزويد الطاقة الكهربائية تحتوي على قاطع دورة، يمكنه من فصل تلك النقطة عن الدورة الكهربائية في حال حدوث تماس أو تبلل تلك النقطة بالماء.- ثبت قفلاً على غطاء التواليت لمنع فتحه من قبل الأطفال.- تأكد من فصل الأجهزة الكهربائية غير المستخدمة (كمجفف الشعر ومكائن الحلاقة الكهربائية وغيرها) عن نقاط التزود بالطاقة الكهربائية.- غطِّ أرضيات أماكن وأحواض الاستحمام بأغطية مانعة للانزلاق.- احفظ الأدوية، ومواد التجميل ومواد التنظيف (مساحيق التنظيف والسوائل) في خزانات مقفلة لا يمكن للأطفال الوصول إليها.كثيرا ما نقرأ عن شروط السلامة الأولية للمعامل وأماكن اللهو وغيرها، فلقد أدرك الإنسان أن الوقاية من الحوادث، وابتكار طرق للوقاية منها أفضل بكثير من استخدام العلاجات المختلفة للتخلص من عواقب هذه الحوادث.* الأبواب والنوافذتُعتبر هذه الأجزاء من المنزل أساسية في تكوينه، إلا أنه يجب إعطاء أهمية لإرشادات الأمان الخاصة بها لكي لا تكون وبالا علينا أو على أطفالنا. والتوصيات التي تخص هذه الأجزاء قليلة إلا أنها مهمة، كما أسلفنا، ويمكن تلخيصها في النقاط التالية:1. القيام بتثبيت الملحقات التي تمنع قرصة الأصابع أو انحصار أصابع الأطفال بين الباب وإطاره.2. تثبيت الملحقات المطاطية التي تمنع ارتطام الأبواب بالجدران، والتي غالبا ما تسبب تضرر الجدران بسبب ذلك الارتطام.3. وضع أغطية خاصة على مقابض الأبواب لمنع الأطفال من فتحها بدون علم أهلهم ومغادرة المنزل.4. عند استخدام الأبواب المنزلية التي تحتوي على الزجاج، فيجب اختيار الأبواب الزجاجية التي تحتوي على رسوم أو تصميمات معينة، ويمكن للناظر تمييز وجود هذه الأبواب (يجب أن لا تكون شفافة بطريقة تمنع تمييز وجودها مما يتسبب في اصطدام الشخص المار بها).5. ترتيب الأثاث ووضعه في أماكن بعيدة عن النوافذ.6. توفير وتثبيت قضبان الحماية الخاصة بالنوافذ الموجودة في الطوابق العلوية للمنزل لحماية اطفالنا من السقوط من هذه النوافذ.* الأثاث1. التاكد من تثبيت الرفوف وبقية الأثاث بالجدران أو بالأرضيات، بحيث نمنع سقوطه على الأرض عند تعلق الطفل بأحد أطرافه.2. وضع ما يعرف بالحشوات الواقية على زوايا الأثاث الحادة والمناضد.3. إبعاد الأسرة بشكل عام ومهاد الطفل بشكل خاص عن النوافذ.4. تزويد أبواب الخزانات والأدراج بأقفال خاصة تمنع الأطفال من فتحها. وإضافة إلى ذلك، تزيد الأدراج بملحقات مانعة لسقوطها في حال فتحها بشكل كامل.5. تثبيت أجهزة التلفاز اللوحية عاليا على الجدران، وجعل نقطة تزويد الكهرباء قريبة منها، بحيث لا يتدلى الكابل الكهربائي الذي يصلها بنقطة تزويدها بالكهرباء قريبا من الأرض أو على مسافة يمكن للطفل من الإمساك بها.* جدران المنازل والأرضيات1. تأكّد من خلو دهانات الجدران من التقشير والتكسرات، والتي قد تحتوي على الرصاص في المنازل المطلية قديماً.2. خلو الجدران من المسامير والبراغي التي يجب إزالتها عند عدم استخدامها.3. التأكد من أن المرايا واللوحات الجدارية محكمة التثبيت بالجدران.4. تثبيت السجاد بالأرض، والحرص على عدم انزلاقه أو تحرّكه بحرية على الأرض.5. احرص على إبقاء الأرضية خالية من الفوضى ومرتبة، إلا في حالة لعب الأطفال بألعابهم، فحينها يمكن السماح لهم باللعب بهذه الألعاب بالطريقة التي يرغبون فيها، لكن يجب إزلة هذه الفوضى بعد إكمال لعبهم.* السلالمعند احتواء البيت على طفل أو أكثر، فإن بعض الإجراءات الاحترازية يجب اتخاذها لمنع الأطفال من إيذاء أنفسهم من خلال الاستخدام غير الآمن لبعض أجزاء البيت، ومنها:1. وضع مانع أو باب صغير على مدخل السلالم لمنع الأطفال من الوصول إليها بحرية.2. إزالة جميع الأدوات التي قد تسبب خطراً أثناء استخدام السلالم كألعاب الأطفال والسجاد المتدلي أو غير المثبت بطريقة صحيحة.3. إذا كانت المسافة بين أعمدة الدرابزين (السياج المحيط بالدرج) كافية لمرور الأطفال من خلالها، فيجب وضع ملحقات تمنع مرور الأطفال من خلال هذه الفتحات.4. توفير إنارة كافية على السلالم لمنع السقوط منها أو التعثر بها.* الأجهزة الكهربائية1. تغطية نقاط تزويد الطاقة الكهربائية غير المستخدمة بمقابس سلامة لمنع لعب الأطفال بها.2. توصيل الأجهزة الكهربائية الرئيسية بالأرض، أو التأكد من توفر هذه الوصلة في الكابل الذي تتزود من خلاله بالطاقة الكهربائية.3. تثبيت الكابلات الكهربائية بصورة يصعب على الأطفال اللعب بها أو الوصول إليها.4. الحذر من تحوّل مصادر الطاقة الكهربائية إلى مصادر للحريق، وذلك بتجنب مرور الكابلات الكهربائية تحت السجاد، وكذلك عدم الإفراط في تحميل نقاط تزويد الطاقة الكهربائية بالمقابس.5. تثبيت شاشات أجهزة الحاسوب والتلفاز ومكبرات الصوت بالجدران بصورة محكمة، للحيلولة دون سقوط هذه الأجهزة على الأرض.6. إطفاء جميع الأجهزة الكهربائية غير المستخدمة عند مغادرة المكان.*معدات التدفئة والتبريد1. إحاطة مواقد التدفئة وغيرها من المعدات المستخدمة للتدفئة، والتي يمكن أن تكون مصدراً للهب، بحواجز تمنع اقتراب الأطفال من تلك المعدات.2. تزويد المواقد الغازية بصمامات أمان يمكن غلقها عند حدوث أي تسريب أو حادث.3. تنظيف المداخن بشكل دوري لمنع انغلاقها.4. إبعاد معدات التدفئة التي تعمل على الطاقة الكهربائية عن أسرّة الأطفال، وعن المواد القابلة للاحتراق بمسافة لا تقل عن 90 سم.* مرآب السيارة والأماكن التي توضع فيها ماكينات غسل الملابسيُعد الوقت الذي يقضيه الشخص في هذه الأماكن قليلاً جداً، إلا أنها مع ذلك تحتوي على معدات قد تتسبب في حصول حوادث خطرة. لذلك فإن أخذ الحيطة، واتباع إرشادات السلامة الخاصة بتلك الأماكن، يجنّب المرء أمورا سيئة هو في غنى عنها.1. إبعاد جميع الأدوات، والمنتجات والتجهيزات الخاصة بالصيانة، والدلو المستخدم لغرض التنظيف وآلات جز العشب، بعيداً عن متناول الأطفال.2. تغطية صفائح جمع القمامة، وكذلك علب فصل وجمع المواد القابلة للتدوير بأغطية محكمة يصعب على الطفل فتحها.3. وضع مواد التنظيف في خزانات محكمة الغلق، لا يمكن للأطفال فتحها أو مشاهدتها ومعرفة مكانها.4. التأكد من إغلاق أبواب الماكينات الخاصة بغسل الملابس والمجففات.5. إذا كان مرآب السيارة من النوع المغلق فيفضل وضع أجهزة تحسس وإنذار خاصة.* ساحة الفناء الخلفي والحدائق المحيطة بالمنزليقضي أطفالنا أمتع أوقاتهم في هذه الأماكن، إضافة إلى أننا نبتهج بما نجده من نباتات في هذه الأماكن، وبما نقضيه من وقت مجتمعين مع العائلة فيها، وتشمل إرشادات السلامة الخاصة بهذه الأماكن النصائح التالية.1. إضاءة الممرات والسلالم الموجودة في هذه المناطق، والتأكد من خلوها من المواد التي قد تسبب تعثّر الشخص أثناء مروره فيها كالألعاب والحصى والشقوق التي قد تحصل في الإسمنت.2. خلو أجزاء الأرجوحة من الصدأ والتشققات والحافات الحادة.3. توفير أرضيات خاصة تحت الأراجيح ومعدات اللهو، والتي تتوفر فيها شروط السلامة التي تحدثنا عنها في مقال سابق.4. تجميع الألعاب، التي يلهو بها الطفل في الحديقة، في خزانة أو علب كبيرة في الأوقات التي لا يتم استخدمها فيها.5. إحاطة المسابح بأسوار مقاومة للتسلق لا يقل ارتفاعها عن 1.5 متر، ومزودة بأبواب ذاتية الإغلاق أو مزودة بقفل.6. عند وجود باب يمكن المرور منه من البيت إلى حمام السباحة، فيجب وضع أجهزة إنذار خاصة تعمل عند عدم وجود أحد البالغين في المسبح، للتحذير من وجود الأطفال فيها وحدهم.* إرشادات عامةبعد ذكر التوصيات الخاصة بأغلب أجزاء ومعدات البيت، بقي أن نذكر بعض التوصيات العامة الموصى بها لزيادة السلامة المنزلية.1. توفير قائمة بأرقام هواتف الطوارئ التي قد يحتاجها الشخص عند حدوث أمر طارئ، كمركز الإسعاف الفوري، والإطفاء، وغيرها من مراكز الطوارئ.2. تزويد كل طابق من طوابق المنزل بمطفاة حريق.3. يجب تخصيص سلالم خاصة لحالات الطوارئ للطوابق العلوية.4. يمكن تزويد المنزل بأجهزة التحسس والإنذار الخاصة بالدخان، والمواظبة على صيانتها. مع خالص تحياتى مهندس استشاري تخطيط نظم السلامة هشام على٢٦Adel Soliman، Ahmed Lotfy و٢٤ شخصًا آخر١٣ تعليقًاأعجبنيتعليقمشاركة
heshamaly

مهندس استشارى هشام السيد على

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 55 مشاهدة
نشرت فى 19 أغسطس 2021 بواسطة heshamaly

مهندس استشارى \ هشام محمد السيد على

heshamaly
نحن مجموعة من خبراء ومهندسون استشاريون فى نظم السلامة والصحة المهنية بمصر متخصصين فى عمل خطط الطورائ وتحليل المخاطروقياس الملوثات البيئية لكافة المنشات وايضا وضع معايير السلامة والصحة المهنية بالموصفات العالمية وتصميم ولاشراف على انظمة مكافحة الحرائق وووضع نظم السلامة كاملة والمراجعة الدورية عليها موبيل وواتس 01025277705 ايميل [email protected] - »

السلامة والصحة المهنية وتامين بيئة العمل

استشارات هندسة السلامة والصحة المهنية

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

649,687

هدفنا هو توصيل ثقافة السلامة

الموقع  غير هادف  للربح  ويقدم المعلومات  والاستشارت  مجانية   مساهمة  منا  فى رفع  مستوى ثقافة السلامة والصحة المهنية  بالوطن  العربى  عرفانا  وحبا  للوطن  العربى