محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

 

بحيرة ناصر وليست بحيرة السد العالي أو بحيرة النوبة

محمد شهاب

نشر في جريدة الأهرام 13-3-1995 في صفحتها الأولى، أن الرئيس حسنى مبارك أمر بالالتزام بالاسم الخاص بالبحيرة وهو بحيرة ناصر، وكان قد حدث لغط متعمد حول أسم بحيرة ناصر في السبعينيات، وقت زاد فيه الهجوم على الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وعلى إنجازاته وأهمها السد العالي، وقد قيل وقتها أنه صدرت للتنفيذيين والإعلاميين تعليمات شفوية، بأن يطلق على بحيرة ناصر أسم بحيرة السد العالي، حتى أننا رأينا وقرأنا قرارات وزارية منها قرارات صادرة عن وزارة الزراعة المصرية في فترة تولى الدكتور يوسف والى مهام الوزارة تطلق على البحيرة أسم بحيرة السد العالي في بعض القرارات .

ويبدو أن البعض لا يبغى إلا أسم بحيرة السد خاصة جريدة الوفد، و التي تكن عداوة لعبد الناصر هي وحزب الوفد، وحتى على المستوى الرسمي قرأنا قرارا جمهوريا رقم 283 لعام 2003 في الجريدة الرسمية العدد 16 بتاريخ 15/4/2004، مرة يذكر أسم بحيرة السد العالي، وتقول المعروفة باسم بحيرة ناصر، ومرة آخري تقول بحيرة ناصر، علما بأن القرار الجمهوري هو قرار عقد عمليات متفق عليها بين الحكومة المصرية وبرنامج الأمم المتحدة للغذاء العالمي، بخصوص العون الغذائي لتنمية الأراضي والتوطين بمنطقة(بحيرة السد)، وقد يحاول البعض إمساك العصي من الوسط فيقول البحيرة.

مع العلم بأن هناك تسميات آخري لنفس البحيرة، و هو بحيرة النوبة و هو أسم شائع في الجزء من بحيرة ناصر في السودان، و أحيانا أيضا يطلق اسم بحيرة أسوان على بحيرة ناصر.

ومازال الوضع معلقا، ولنا أن ننظر للصين فرغم تحولها لاقتصاد السوق، فإنها مازالت تحتفل بذكرى قائدها ماوتسي تونج.

 

 

<!--

<!--<!--

 

المصدر: الأهرام
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 392 مشاهدة
نشرت فى 29 نوفمبر 2014 بواسطة hatmheet

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

1,225,695