محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

<!--

<!--<!--[if gte mso 10]> <style> /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"جدول عادي"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin:0cm; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;} </style> <![endif]-->

رؤية فى رؤية رئيس الهيئة عن وادي مريوط

محمد شهاب

قدم المحاسب/ خالد الحسنى ما سمى رؤية كرئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية عن وادي مريوط  و التي أعلن عنها في رابط الهيئة على كنانة أون لاين بتاريخ 29/9/2013، ، و الملفت للنظر هو توقيت الدراسة، و التى قدمت في وقت أعلنت فيه الهيئة عن قبول أوراق الترشح لمنصب رئيس للهيئة، فهل هناك علاقة بين الاثنين؟ كما أنه في خلال أشهر قليلة أعلن عن أكثر من مشروع لاستغلال وادي مريوط(محافظة الإسكندرية)، احدهما تحت رعاية حسن البرنس نائب المحافظ السابق (مقبوض عليه حاليا فى سجن برج العرب)، و بعدها مشروع مشترك بين وزارة الزراعة و وزارة الدولة للشباب(الأخيرة ممول). كذلك حدث مؤخرا شكوى مزارعى الأسماك من نفوق لحوالى 100 طن سمك فى مزارع نفس المنطقة المشار اليها.

 

من قراءة لما قيل عن رؤية المحاسب رئيس الهيئة، يمكن ملاحظة التالي:

 - القرار الوزاري رقم 329 لسنة 1985 بتحديد منطقة وادي مريوط و الذي يفيد بأن مساحة وادي مريوط 12 ألف فدان!!! ولكن من الأرقام المعطاة فأن: {2.25 كم (متوسط عرض- 4و 2.5 كم)  *50 كم (الطول)=162.5 كم2 *238(عدد أفدنة/كم2)=38675 فدان} أي أن المساحة الكلية للوادي هي 38675 فدان، فمن أين أتى الفرق بين القرار و المقالة؟

- ذكرت الرؤية : نظرا لارتفاع منسوب هذه المنطقة(المنطقة الزراعية المستصلحة المجاورة) عن سطح الوادي بأكثر من 20 متر فيعتبر الوادي هو المصرف الطبيعي للمنطقة. كذلك مشكلة ارتفاع منسوب الوادي تلوح في الأفق خلال فصل الشتاء فقط.

- كذلك ذكرت الرؤية : يعيب على مياه وادي مريوط ارتفاع نسبة العسر الكلى ويزيد الـPH عن 7.5.

-عمل بعض المشاريع الخاصة بسياحة صيد الأسماك في وادي مريوط، فهل مناطق تلوث صناعي كثيف هي اختيار جيد لمشروعات سياحية؟

- تقديم حلول للمشكلات الحالية خاصة بارتفاع المنسوب للوادي، وهى معقدة جدا و ذات تكلفة لم تحدد قيمتها.

- لم توضع حلول للمشاكل الأخرى التي (لم يحدد أسبابها خاصة) عسر المياه بالوادي و كذلك الـ  pH. وهى ذات اهمية ضخمة فى مشاريع الأقفاص و المزارع السمكية.

- لم يذكر المحاسب/ الحسنى مشاكل متوطنة بمنطقة وادي مريوط، مثل تركز مصانع البترول المصرية، و الحديد و الصلب و الأسمنت و غيرها من مصانع شديدة التلويث للهواء و المجارى المائية المحيطة بها. كذلك قربها من الطرق السريعة و السكك الحديدية و المناطق السكنية الزاحفة بقوة. و هو ما يجعل استحالة حتى مجرد التفكير في تصدير سمكها(حسب شروط الاتحاد الأوروبي).

- كذلك لم تذكر الرؤية أسباب التدني الملفت للنظر في إنتاجية المزارع السمكية السكندرية، و تعانى مشاكل جمة، خاصة نفوق السمك بكميات ليست بالقليلة، و في اوقات ليست متباعدة.

- أما عن الزريعة فالرؤية ان الهيئة تقوم بإمداد الأقفاص المقترحة بالإصبعيات اللازمة للأقفاص من المفرخ البحري التابع للهيئة وكذلك باقي مفرخات الهيئة. فهل تستطيع الهيئة ان توفر الزريعة لأقفاص المشروع زريعة اسماك مياه مالحة(قاروص و دنيس و غيرها)، علما بأن مدير المنطقة المركزية بالهيئة لمهندس/محمد الجزار في وقت سابق من هذا العام، و في نقابة المهن الزراعية بالإسكندرية عند عرض مشروع أقفاص وادي مريوط للشباب، فلم يؤكد المقدرة على توفير تلك الزريعة بالكمية و في الوقت المناسب للشباب.

 أما السؤال الملح، فهو لماذا الإصرار على مشاريع وادي مريوط بكل عيوبه المزمنة و المتوطنة، ذات التكلفة الهائلة و المعقدة و التي قيل عنها حلول مؤقتة، و غير مؤكد فى قدرتها على حل مشاكل مزارع سمكية و اقفاص بالمنطقة، مقارنة بمناطق آخري، يفترض أن الهيئة تقوم بمشروع تحديد أفضل مناطق مصر المرشحة لهذا المشروع و غيره من المشروعات المستقبلية للتوسع في المزارع و الأقفاص السمكية؟

التالى ما نشره رابط الهيئة تحت ما سمى رؤية رئيسها لوادى مريوط

 http://www.gafrd.org/posts/555541

المصدر: المهندس/ محمد العربى (مدير الدعم الفنى لمكتب رئيس الهيئة)

رؤية رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية عن وادى مريوط

مقدمة عن بحيرة وادى مريوط

• تبلغ المساحة الكلية الفعلية لوادى مريوط حاليا حوالى 12 ألف فدان بعدما كانت 30 ألف فدان نتيجة ردم أجزاء كبيرة من الوادى بواسطة العرب بالمنطقة ووضع يدهم على الوادى وبيع هذه الأراضي للمستثمرين وتحويل هذه المساحات إلى أنشطه سياحية وزراعية.

• قامت الهيئة بتأجير حوالى 76 مزرعة من الوادى على مساحة 2676 فدان تنتج حوالى 4000 طن اسماك من أجود أنواع الأسماك البحرية من أنواع (القاروص والدنيس واللوت والوقار والجمبرى والحنشان والبورى والبلطى).

• تقوم الهيئة حاليا بدراسة عمل مشروعات تنموية بالوادي وحل مشكلة ارتفاع منسوب المياه بالوادي وتأجير هذه المزارع لشباب الخريجين وإمدادهم بالإصبعيات اللازمة للزراعة من المفرخ البحرى للهيئة وكذلك باقى مفرخات الهيئة.

• تتراوح الملوحة بوادى مريوط بين 15 – 24 جزء فى الآلف مما يسمح بتربية بعض الأنواع من الأسماك البحرية الفاخرة ذات القيمة الغذائية والاقتصادية العالية مثل ( القاروص – الدنيس – اللوت – البورى – الوقار 111 – الجمبرى ).

• متوسط قراءات الأكسجين بالمياه خلال العام 6- 8 جزء فى المليون مما يدل على توفر الغذاء الطبيعى بالمياة ( الفيتو بلانكتون ) مما يساعد على نمو الأسماك بالأقفاص بالإضافة لاستخدام الأعلاف الصناعية ولكن بمعامل تحويل فى مصلحة المستثمر.

• متوسط درجات الحرارة خلال العام يتراوح من 7 – 22 درجه مئويه مما يسمح بتربية الآنواع الفاخرة من أسماك المياة المالحة مثل ( القاروص – الدنيس – اللوت – البورى – الوقار 111 – الجمبرى ).

• يعيب على مياه وادى مريوط ارتفاع نسبة العسر الكلى ويزيد الPH عن 7.5.

وادى مريوط هو وادى منبسط ذو منسوب منتظم التدريج فى الارتفاع يزيد فى الاتجاه الغربى وطوله حوالى 50 كم وعرضه 4 كيلو من جهة الشرق يضيق كلما اتجهنا غرباً ليكون 2.5 كم .

يعتبر الوادى بشكله وطبوغرافيته هو المصرف الطبيعى للرقعة الزراعية القبلية المتاخمة للوادى والتى تم استصلاحها وزراعتها مؤخراً وهى منطقة النوبارية التى تنامت زراعياً وتم شق أكبر الترع بها ( وهى ترعتى بهيج والنصر ) وأصبحت هذه المنطقة هى اكبر الرقع الزراعية المستصلحة حديثاً ومساحتها حوالى 80 كم2 ونظرا لارتفاع منسوب هذه المنطقة عن سطح الوادى بأكثر من 20 متر ( منسوبها 20-60 م ) فيعتبر الوادى هو المصرف الطبيعى للمنطقة.

كما أن منطقة وادى مريوط تعتبر منسوبها منخفض عن المنطقة المتاخمة لها من الغرب أيضا وهو باقى الساحل الشمالى الغربى للبحر المتوسط (حوالى 450 كيلو) وهى منطقة العلمين حتى السلوم ويساعد التركيب الجيولوجى لباطن التربة بهذه المناطق (جيوب المياه) كذلك تساعد المناسيب بها إلى استمرار تدفق المياه ناحية الوادى حيث أنه بالقياسات داخل أحواض المزارع بالوادى كان يزيد المنسوب زيادة كبيرة مفاجئة بعد يومان من سقوط الأمطار على منطقة مطروح على مسافة (250كم) أو حتى هضبة السلوم على مسافة (450 كم).

السهل الساحلى المنبسط فى الناحية البحرية للوادى كذلك المنطقة القبلية المنبسطة فإن ميل مناسيبهما ناحية الوادى يساعد على تخزين مياه الأمطار بالمنطقة وبالجبلين .

جبل أبو صير وجبل مريوط يعتبرا خزانان طبيعيان للمياه بالمنطقة فمثلا عند قمة جبل أبو صير (ارتفاعه 40 م) توجد المياه العذبة على عمق 12-18م إما فى منتصف الجبل (ارتفاع 20 م) فتتواجد المياه على عمق 10م أما عند سفح الجبل فى بداية الوادى فتوجد المياه على عمق أقل من متران وتزيد كمية المياه عن ذلك فى جبل مريوط. تغطى سطح الوادى المياه المتدفقة من الغرب الى الشرق بارتفاع 30-60 سم صيفا تزيد الى 40-70 سم شتاءً.

و مما سبق فإنه يتضح أن مشكلة ارتفاع منسوب الوادى تلوح فى الأفق خلال فصل الشتاء فقط .

حلول مقترحة لحل مشكلة ارتفاع منسوب المياه بوادى مريوط

• تقدم مجلس الدراسات بكلية الهندسة جامعة الاسكندرية بتقرير فنى مقدم من الأستاذ الدكتور حسام مغازى – أستاذ هندسة الرى و الصرف و رئيس قسم هندسة الرى و الهيدروليكا بكلية الهندسة – جامعة الاسكندرية لتناول أسباب ظهور المشكلة ووضع المقترحات لإيجاد الحلول العاجلة وقد قدمها على النحو التالى :-

o رفع منسوب طريق سيدى كرير المطار بما لايقل عن 5 متر عن منسوب المياه مع تنفيذ عدد ( 4 ) ماسورة خرسانية مسلحة بقطر ( 1 ) متر أسفل منسوب المياه الحالى فى الاتجاه من غرب إلى شرق البحيرة مع تطهير جميع غرف التفتيش الموجودة بالجزيرة الوسطى وتطهير مداخل المواسير من الجهة الغربية.

o إغلاق جميع فتحات تغذية المزارع السمكية من المصرف .

o تسليك المواسير أسفل جسر وادى مريوط ( سوميد ) من الجهتين ورفع منسوب الجسر ليكون مع منسوب الطريق الدولى.

o عمل فتحه مؤقته بجسر شركة مريوط للثروة السمكية.

• علاوة على اتفاق كافة الجهات على تحمل مصروفات لتشغيل 3 وحدات طوارئ ( تابعة لمصلحة الميكانيكا و الكهرباء ) لمدة شهرين لتلافى الآثار المترتبة عن ارتفاع منسوب الوادى لتصريف 3م مكعب / ثانية من مياه الوادى فى مصرف النصر البحرى و منها الى مصرف غرب النوبارية و منها الى البحر الابيض .

• قدمت الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية مقترح آخر يتلخص فى إمكانية صرف مياه حوض الـ 400 فدان المتصلة بالوادى إلى حوض الـ 2000 فدان التابع لمشروع مريوط لخدمة المزارع السمكية ومنها إلى مصرف البنجر ثم مصرف النوبارية إلى البحر المتوسط كحل سريع وأقل تكلفة لحين النظر فى الحلول الدائمة.

- جارى حالياً استكمال إجراءات وموافقات الأجهزة المعنية بمعرفة محافظة الإسكندرية على أن تتولى الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية تنفيذ الأعمال وعلى نفقتها وذلك رغبة منها فى إيجاد حل مناسب لمستأجري المزارع السمكية بوادى مريوط ولكافة الأطراف المتضررة الأخرى من ارتفاع منسوب المياه بالوادى.

 

المقترحات والحلول الواردة بها لخفض منسوب المياه بالوادى:

1. أن تتقدم الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية بمشروعها من خلال رسومات هندسية معتمدة من مكتب استشارى هندسى لمراجعتها هندسياً.

2. أن يتم تنفيذ الأعمال التى تضمنها مقترح السيد الدكتور/ حسام مغازى كل فى حدود اختصاصه على النحو التالى:

 

الحل العاجل

مسئولية التنفيذ

حل مشكلة طريق سيدى كرير - المطار

هيئة الطرق والكبارى

تأهيل مصرف وادى مريوط

وزارة الموارد المائية والرى (إدارة صرف النوبارية)

جسر وادى مريوط (سوميد سابقاً)

شركة سوميد للبترول

جسر شركة مريوط للثروة السمكية (الواصل بين جسرى ميدو ووادى مريوط)

شركة مريوط للثروة السمكية

العدايات أسفل طريق المحور

شركة ميدور/ ميدتاب

محطات الرفع لصرف مياه الوادى

شركة مريوط للثروة السمكية

صرف الحوض المائى المحصور بين جسر ميدور وجسر مريوط للثروة السمكية

شركة ميدور/ ميدتاب

بعض المشاريع المقترحة للاستفادة من وادى مريوط

الدراسة التى أجريت على وادى مريوط أسفرت عن أن أحسن مساحة فى الوادى يمكن استثمارها فى زراعة الأسماك فى أقفاص بحرية أو مسيجات نتيجة وجود عمق بالمياه يتراوح من 3 – 5م هو بحوض ال3000 فدان المطل مباشرة على جسر سوميد ومنه إلى مشروع مريوط ثم مصرف البنجر ثم مصرف النوبارية ثم البحر المتوسط ولكن يجب حل مشكلة وضع اليد الخاصة بعرب هذه المنطقة لفرد نفوذهم على المستثمرين بالمنطقة ولبيع الوادى لهم قبل تأجيره من هيئة الثروة السمكية.

• تأجير بعض المساحات المائية بحوض ال 3000 فدان بالوادى لشباب الخريجين لعمل أقفاص سمكية بحرية قليلة العمق ( 2-3 م) حيث يمكن تقسيم 1000 فدان إلى 8000 قفص أبعاده 6*6*2 م على 4000 شاب بحيث يكون نصيب كل شاب 2 قفص على مساحة 0.25 فدان تنتج 3 طن أسماك فى الدورة بعد نجاحها تزاد إلى 5 أقفاص لكل شاب على نفس المساحة المؤجرة له تنتج 7.5 طن أسماك بحرية كدليل على جديته فى تطوير مشروعه وبالتالى مد المدة الإيجارية له .

• مشروع تقسيم 240 فدان مائى إلى 60 مزرعة سمكية مساحة كل مزرعة 4 فدان فى صورة مسيجات وتأجيرها لشباب الخريجين فى بحيرة وادى مريوط – محافظة الإسكندرية بتكلفة حوالى 4 مليون جنيه.

• تأجير بعض المساحات الأرضية المطلة على وادى مريوط للاستثمار فى مجال الاستزراع السمكى البحرى.

• عمل بعض المشاريع الخاصة بسياحة صيد الأسماك فى وادى مريوط.

 

 يمكن متابعة اخر أخبار المزارع السمكية و السمك و الدخول فىى حوار مع افراد مجموعة (المزارع السمكية Aquacultures)على الفيس بوك و كنانة او لاين:

http://kenanaonline.com/hatmheet

http://www.facebook.com/groups/210540498958655/

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 151 مشاهدة
نشرت فى 1 أكتوبر 2013 بواسطة hatmheet

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

1,093,163