خبراء يحذرون من مكافحة الحشرات بمبيد «فوسفيد الألمنيوم» السام

بعد تزايد عدد الإصابات بسبب الاستخدام العشوائي

حذر اختصاصيون صحيون من مغبة استخدام المبيدات الحشرية في المنازل من دون استشارة الجهات المعنية، خاصة بعد ارتفاع أعداد الوفيات وتعدد حالات الاختناق بسبب استخدام تلك المبيدات بطرق عشوائية.

وأكد الدكتور أحمد نبيل أبو خطوة أستاذ السموم المشارك بجامعة الملك عبد العزيز

بجدة،

خطورة استخدام مادة «فوسفيد الألمنيوم» السامة والقاتلة باستخدامها في البيوت من اجل القضاء على الفئران والحشرات مثل «بق الفراش»، والتي أدت كما يقول «إلى مقتل ما يقارب 10 أشخاص في الفترة الأخيرة بمدينة جدة لوحدها نتيجة عدم الوعي بخطورة هذه المادة السامة وعدم قراءة التحذيرات المرفقة على العبوة».

وأعرب أبو خطوة في حديثه لـ«الشرق الأوسط» عن أسفه لتسريب تلك السميات عبر السوق السوداء، وقال «للأسف وجدنا من خلال تحرياتنا وبحثنا أن الكثير من المستهلكين يقومون بشراء مادة فوسفيد الألمنيوم التي عادة ما تكون عبارة عن أقراص لونها رمادي من السوق السوداء، بمعنى أن البائع يقوم بشرائها من محلات مرخص لها ثم يعيد تعبئتها بوضعها في علب صغيرة تضم من 5 إلى 10 أقراص، دون أن تضم أي ورقة تحذيرية أو طريقة استخدامها، وتباع بسعر زهيد لا يتجاوز العشرة ريالات، بينما العلبة الأصلية مرسوم عليها العلامة التحذيرية الشهيرة التي تمثل الجمجمة والعظمتين بمعنى أنها خطرة وقد تؤدي إلى موت الآدميين نتيجة استنشاقهم للغاز النافث من تلك الأقراص، بعد تحولها من الحالة الصلبة إلى الغازية، وتكون النتيجة الحتمية والمتوقعة هي الوفاة».

وحول إمكانية منع مادة فوسفيد الألمنيوم يقول أبو خطوة «لا يمكن منعها، لأن لها فوائد، فهي تستخدم على سبيل المثال في القطارات والطائرات الناقلة للمواد والمؤن الغذائية التي عادة ما تكون مكانا خصبا لوجود الفئران والصراصير فتؤدي إلى قتلها، أيضا تستخدم في مخازن صوامع الغلال لقتل السوس والفئران»، لكنه استدرك بان الأمانة ستقوم بمنع بيع تلك المادة عبر الأسواق السوداء. وأضاف «كما أننا سنقوم بتوعية المجتمع بطرق الوقاية من الحشرات ومنها بق الفراش المتكاثر في جدة بشكل كبير، واستخدام مبيدات حشرية منزلية آمنة للقضاء عليه».

وتتفق خديجة بخاري، وهي صاحبة إحدى مؤسسات مكافحة الحشرات، بضرورة توعية أفراد المجتمع بخطورة عشوائية استخدام المبيدات، حيث ينتج عنها وفاة المستهلك واختناقه ليلا بعد استنشاقه لتلك الغازات المسمومة، وتقول «هناك بدائل طبيعية لا تحتوي على مواد كيماوية خطرة يمكن استخدامها للقضاء على الحشرات كأجهزة خاصة توضع في زوايا البيت للقضاء على الناموس لاحتوائها على مواد جاذبة للناموس وبقية الحشرات والفئران». ونتيجة لزيادة عدد الوفيات، للجهل باستخدام المبيدات الحشرية، تقيم أمانة محافظة جدة بالتعاون مع مركز معلومات الأدوية والسموم والكيمياء الشرعية ندوة بعنوان (الوقاية من أخطار مبيد فوسفيد الألمنيوم) برعاية المهندس عادل بن محمد فقيه أمين محافظة جدة يوم الثلاثاء 19فبراير (شباط) الجاري بمبنى الأمانة.

ويحاضر في الندوة الدكتور أحمد نبيل أبو خطوة، والمهندس صديق محمد نور الدين اختصاصي مكافحة الحشرات بالإدارة العامة للمكافحة الحشرية والوقاية الصحية بالأمانة، والدكتور محمد عدنان الخباز اختصاصي السموم بمركز معلومات الأدوية والسموم والكيمياء الشرعية بمديرية الشؤون الصحية بمحافظة جدة.

وتهدف الندوة العامة إلى توعية الجمهور بأخطار هذه المادة السامة بعدما تزايدت حالات التسمم والوفيات التي نجمت عن سوء استخدامها بعد ترويجها كمبيد يقضي على حشرات «بق الفراش» الذي يمتص دم النائم ليلاً ويختبئ في ثنايا شراشف الأسرَّة والوسائد والمراتب وفي ثنايا وطيات الملابس، والذي تصعب مقاومته باستخدام المبيدات المنزلية العادية. كما تهدف هذه الندوة إلى توعية المراقبين الصحيين في أمانة محافظة جدة لمصادرة هذه المادة عند اكتشافها تباع في محلات أدوات النظافة ومحلات البقالة الشعبية من دون تراخيص بعد تعبئتها في علب بلاستيكية رخيصة من دون وجود ملصقات تحذيرية عليها.

hanyembaby

مهندس / هاني امبابي 00966548220741

  • Currently 329/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
115 تصويتات / 3601 مشاهدة

ساحة النقاش

هاني امبابي

hanyembaby
TEL +966548220741 [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,292,606