لمسات الحب

كم هي الفوائد العظيمة للمسة الحب، وربما يكون في التوجيه النبوي ترغيب في تحقيق هذه اللمسة:

 (عندما سئل إذا التقى المسلمان يتعانقان؟ قال : لا. أيتصافحان؟ قال : نعم). 

  يتصافحان، حيث تتساقط ذنوبهما عند المصافحة، فلماذا يتباعد الناس وهم في أمس الحاجة إلى بعضهم ، ولذلك فعنوان التقارب في هذا التلامس، الذي لسان الحال فيه يقول : أنا أنت وأنت أنا، وبهذا التلامس يظل الأثر محفورًا ومحفوظًا ولا يُنسى بحال.

عن عبد الله بن عمر رضي الله عنه، قال: (أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبي، فقال: [كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل]، تأمل قول ابن عمر: أخذ رسول الله بمنكبي.

وكان صلى الله عليه وسلم يقدم بين يدي اللمسة إثارة الحواس وانتباه المشاعر وجاذبية الكيان: عن أبى سعيد بن المعلّى قال : كنت أصلى في المسجد فدعاني رسول الله صلى عليه وسلم فلم أجبه فقلت : يا رسول الله إني كنت أصلي، فقال: ألم يقل الله: { استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم} الأنفال: 24، ثم قال لي: لأعلمنك سورة هي أعظم السور في القرآن قبل أن تخرج من المسجد، ثم أخذ بيدي، فلما أراد أن يخرج قلت له: ألم تقل: لأعلمنك سورة هي أعظم سورة في القرآن، قال { الحمد لله رب العالمين } الفاتحة : 1، هي السبع المثاني والقرآن الذي أوتيته ]، فتأمل قول أبى سعيد : ثم أخذ بيدي، وانطلاق حاله ولسانه بالإفصاح عن تساؤله.

جمال ماضي

  • Currently 349/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
118 تصويتات / 1305 مشاهدة
نشرت فى 13 مايو 2009 بواسطة gmady

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

294,064