تعتبر العناية بالحديقة من الفنون، فجميع النباتات المنزلية تحتاج إلى عناية أساسية معينة، ولكن القدرة على زراعة نباتات جميلة حقًا تُكتسب فقط بالخبرة الطويلة والتعلُّم عن طريق الخطأ والصواب.

العناية الأساسية بنباتات الحديقة:

 يستخدم معظم منسقي الحدائق الداخلية أسمدة غير عضوية؛ معدنية، مُصنَّعة خصيصًا للنباتات المنزلية. فعند استخدامك مثل هذه الأسمدة يجب أن تكون في غاية الحذر، دون أن تضيف أكثر مما يحتاجه النبات لأن ذلك يضرّ به. فمثلاً، لا تُسمَّد النباتات المُبتاعة حديثًا لأن البائعين المحترفين، عادة يضيفون لها أسمدة تكفيها لفترة طويلة، ومهما يكن نوع السماد الذي تستخدمه اتبع التعليمات المبيَّنة على العبوة.
إن عدد الريَّات اللازم لكل نبتة من نباتاتك المنزلية يعتمد ـ إلى حد كبير ـ على مقدار احتياجاتها المائية، وعمومًا، يجب أن تروي النبتة فقط عندما تكون المنطقة الواقعة تحت سطح التربة مباشرة جافة، في هذه الحالة أشبع التربة تمامًا بالماء الفاتر، ولاتستخدم الماء البارد أو الحار الذي قد يضر بالنبات، ويجب أن تتم عملية الري في الصباح. وإذا أردت أن ترش النبات، فاستخدم الماء الفاتر في الصباح.
اغسل نباتاتك المنزلية مرة واحدة تقريبًا كل أسبوعين لإزالة الغبار أو أي حشرات صغيرة قد تكون موجودة عليها، ونفِّذ هذه المهمة في الصباح مستخدمًا الماء الفاتر.
يُمكن أن تغسل النباتات الصغيرة بلطف برشاش الحمّام أو في المطبخ مستعينًا بخرطوم الغسيل إن وجد، ويمكنك أيضًا غسل النبتة الصغيرة بمسكها مقلوبة وتغطيسها في حوض مملوء بالماء وتحريكها فيه، أما النباتات الكبيرة جدًا التي يصعب حملها، فيُمكن غسلها بمسح جانبي كل ورقة منها بقطعة قماش أو إسفنجة رطبة، فإذا كان مظهر النبتة غير نظيف يمكن عندئذ تنظيفها بصابون متعادل؛ وليس مُطهِّرًا؛ ثم غسلها جيدًا بالماء. وإذا اشتريت نبتة سليمة واعتنيت بها جيدًا، فإنها لن تعاني من أي مشكلة صحية، أما إذا أصيبت بمرض أو آفة، فاعزلها عن بقية النباتات السليمة، واستشر خبيرًا مختصًا أو استرشد بمعلومات إحدى النشرات العلمية لمعرفة العلاج اللازم.
باستطاعتك تحسين مظهر النبات المنزلي ونموه بإزالة جميع الأوراق والأزهار الميتة منه، يمكن أيضًا تحسين مظهر نبات ما بقَرْط (قَصّ) قمة سيقانه حديثة النمو، ينتج عن هذه العملية نمو النبات بفروع جانبية كثيفة، وإنتاج أزهار كثيرة.

تدوير النبات:

قد تذبل النبتة بين فترات الري، وتنتج عدة أوراق صغيرة فقط، أو قد تظهر جذورها من أعلى سطح التربة أو تخرج من فتحة صرف الوعاء، وهذا يشير إلى أن حجم هذا النبات من المحتمل أن يكون أكبر من حجم وعائه، مما يستلزم نقله إلى وعاء أكبر. ولكي تتأكد من ضرورة تدوير الأصيص (تبديل الأصيص) أخرج النبتة من وعائها وافحص جذورها. ولإخراجها من الوعاء، اقبض عليه بيد واحدة، وأبسط اليد الأخرى فوق فوهته بحيث يكون ساق النبتة بين أصبعيك، ثم اقلب الوعاء رأسًا على عقب واطرق حافته بطرف الطاولة، فتنزلق النبتة والتربة المحيطة بجذورها خارجًا قطعة واحدة، فإذا كانت المجموعة الجذرية تحيط بالكتلة الترابية، فعندئذ يستلزم الأمر نقل النبات من أصيص إلى آخر أكبر منه.
ضع النبتة جانبًا وافرش أرضية الوعاء الجديد بطبقة من مادة نفَّاذة لغرض الصرف، مثل، الحصى الناعم أو قطع صغيرة من بقايا أصص فخارية تالفة، ويكون السمك اللازم للطبقة نحو 2,5 سم في حالة وجود فتحة صرف في أرضية الوعاء، ويلزم ضعف هذا المقدار في حالة عدم وجود فتحة للصرف من أجل ضمان عدم بقاء الجذور مغمورة في الماء، والخطوة التالية هي إضافة قليل من تربة الأُصَص وهي تربة مصنعة خصيصًا للنباتات المنزلية، في الوعاء، ثم ضع النبتة فيه على أن يكون ارتفاع سطح كتلة التربة القديمة أقل من حافة الوعاء بسنتيمتر واحد تقريبًا، وأضف مزيدًا من تربة الأصص على دفعات بسيطة واضغطها حول التربة القديمة إلى أن تصل قمتها، وبعد ذلك اروِ النبتة جيدًا.

الحصول على نباتات جديدة من العُقَل:

يمكن بسهولة إكثار العديد من النباتات المنزلية بأخذ عقل أو أجزاء منها. إن معظم العُقَل تشتمل على سيقان أو أوراق، وتوضع هذه العقل في الماء أو الرمل الرطب، وبعد فترة من الزمن تتكون عليها الجذور، وبعد ذلك تُنقل لتُغْرَس في التربة كي تنمو وتتطور لتصبح نباتات جديدة كاملة.

المصدر: موسوعة المعرفة
  • Currently 100/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
34 تصويتات / 2802 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

127,888