دليل منظمة الأغذية والزراعة لتعيين هوية الأنواع لأغراض الصيد السمكى

مقدمة الأسماك الغضروفية

الأسماك الغضروفية مجموعة من الفقاريات المائية تتجلى فى ثلاثة أشكال جسمانية رئيسية: مغزلى (الكواسج)، ومفلطح ظهرياً وبطنياً (القوابع والشفنينات)، والشكل غير المألوف للخرافيات (الأسماك الجرذية)

تمتلك الغضروفيات فكوكاً عضوضة مسلحة بأسنان عدة. أما هياكلها التى تفتقر للعظام الحقيقية فتتكون من الغضروف باسثناء أسنانها فهى حصراً متكلسة. يقع الفم دائماً أسفل الرأس (فم بطنى). للأسماك الغضروفية كافة زعانف جانبية مزدوجة وذيول غير متناظرة تهيئها لمناورة أفضل وسباحة أكثر فعالية. البشرة مغطاة بحراشف أشبه بأسنان بالغة الصغر (حراشف لوحية) تكسب الجلد خشونة كورق الصنفرة. تمتلك الذكور زوجاً من أعضاء التسافد (المشابك). متوضعاً على الحافة الداخلية للزعنفتين الحوضيتين، ويحدث الإخصاب داخلياً. تتبع الغضروفيات ضروباً متعددة من استراتيجيات التناسل ويضع البعض بيضاً بينما يلد البعض الآخر صغاراً. وعلى الرغم من أن جميعها حيوانات بحرية فعادةً ما يشاهد بعض أنواعها فى الأنهار الكبيرة.

ثمة نحو 1200 نوع من الأسماك الغضروفية المعروفة على مستوى العالم، سجل منها 80 نوع فقط فى البحر المتوسط. بلغت حصيلة الإنزال من إجمالى الغضروفيات فى الفترة (2000-2007) فى البحر المتوسط والبحر الأسود (الفاو منطقة 37) 12000 طن/سنة. أما فى المنطقة التى يستغرقها الدليا فقد بلغت حصيلة الإنزال 7200 طن فى العام (2000-2007). تعتبر هذه الأرقام تقديرات متواضعة لمصيد فعلى أكبر،إذ تفتقر بعض البلدان إلى إحصاءات سمكية مناسبة أو أنها لا تعلن عن مصيدها على وجه الدقة.

الكواسج ( Sharks)

تتسم الكواسج (ما يعرف عادة بأسماك القرش) بجسم مغزلى انسيابى وزعنفة ذيلية واضحة النمو يزيد فيها الفص العلوى طولاً عن الفص السفلى. وتتميز الكواسج جميعها بوجود خمسة إلى سبعة شقوق غلصمية خلف الرأس على كل من جانبى الجسم. أما فكوكها القوية فهى تحمل صفوفاً من الأسنان العديدة الحادة التى تستبدل بها أسنان جديدة بانتظام.

تتفاوت أنواع الكواسج فى مرحلة النضج حجماً بين نحو 20 سنتيمتر، و12 متر، وتشاهد فى أنحاء المحيط كافة لكنها أكثر شيوعاً فى المياه الساحلية للمناطق المدارية، فى حين أن بعضها يشاهد حصراً فى المياه العميقة. تختلف كل من مجموعة الكواسج مطرقيات الرأس برؤوسها المتمددة جانبياً كما المطرقة، والمجموعة غير الاعتيادية للكواسج الملائكية بأجسامها المسطحة وزعانفها الصدرية العريضة التى تجعلها أشبه بالقوابع. الأنواع الأخرى التى تعيش فى المنطقة تمتلك السات الأنموذجية للكواسج.

هى حيوانات لاحمة تتغذى على طيف واسع من الكائنات الحية بدءاً من اللافقاريات القاعية إلى الأسماك فالحباريات، إذ تعمد بعض الأنواع إلى تصفية المياه فى حين تختص أنواع أخرى بقضم أجزاء من فرائس أكبر منها. وعادة ما يكون الخطر المتمثل بهجمات القروش على البشر مبالغاً فيه، فالخوف من أسماك القرش ناجم عن هجمات عرضية فى أنحاء مختلفة من العالم وعن بعض أفلام الإثارة.

إن صيد الكواسج معهود تقريباً فى أنحاء العالم جميعهاً

فهى تعتبر مصدر هام للحوم، إلا أنها إضافة لذلك تصطاد بهدف الحصول على أكبادها الغنية بالزيت أو فكوكها أو بشرتها التى تعالج أساساً لصناعة الجلود. كما تحظى زعانف الكواسج بتقدير كبير كحساء فى بلاد المشرق. هذا ويتسبب طلب السوق المتزايد فى قتل بضع مئات الملايين من أسماك القرش كل عام ما أدى إلى إفراط كارث فى صيده. وتصطاد عادة بعض الأنواع كمصيد ثانوى بطرق صيد مختلفة كخيوط الشراك وشباك الجرف.

يوجد حوالى 350 نوعاً من الكواسج يشاهد منها 45 نوعاً على الأقل فى البحر المتوسط.

رتبة سداسية الغلاصم – الكواسج البقرية والمهدبة

( ستة أو سبعة أزواج من الشقوق الغلصمية، زعنفة ظهرية مفردة دون أشواك، الزعنفة الشرجية موجودة، ليس للعينين أجفان رامشة، المنخر موجود ولكنه صغير.)

 

  •       كلب أبو سبعة:

 

 

الحجم: الطول الكلى 80-120سم والأقصى 140 سم.

الموئل وعلم الحياة: مجاور للقاع على قيعان رخوة على أعماق تتفاوت ما بين 30 و1000 متر. يفضل المياه الدافئة، بيوض ولود، تحمل البطن ما بين 9 و20 جنيناً. يتغذى على طيف واسع من الكائنات بما فيها الأسماك والقشريات ورأسيات الأرجل.

الأهمية فى الصيد: مصيد ثانوى. نادر فى شباك الجرف القاعى، وخيوط الشراك.

التوزع: البحر المتوسط، نادر فى المنطقة. يحتمل انتشاره عالمياً فى المياه المدارية وشبه المدارية. مهدد فى البحر المتوسط.

 

  •     كلب أبو ستة:

 

الحجم: الطول الكلى 200-250 سم والأقصى 500 سم.

الموئل وعلم الحياة: تعيش غالباً فى المياه العميقة والباردة، وقريباً من القاع على أعماق بين 50 و2000 متر, بيوض ولود، تحمل البطن ما بين 20 و50 جنيناً. يتغذى على طيف واسع من الكائنات بما فيها الأسماك والقشريات ورأسيات الأرجل.

الأهمية فى الصيد: مصيد ثانوى. عرضى فى شباك الجرف القاعى، وخيوط الشراك، ونادر فى الشباك  المشربكة أو المبطنة.

التوزع: البحر المتوسط، عرضى فى المنطقة. يحتمل انتشاره عالمياً فى المياه المدارية وشبه المدارية. مهدد بشكل حاد فى البحر المتوسط.

إعداد/ أسماء أحمد

مراجعة/ أيمن عشرى

إشراف م./ زينب محمود عثمان

المصدر: منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (FAO)

ساحة النقاش

net69

تقرير عن اسماك الكورامي

مكتبة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

gafrdlibrary
عنوان الهيئة: القطعة رقم (210) بالقطاع الثانى-حى مركز المدينة-التجمع الخامس-القاهرة الجديدة- Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,443,466

اخر إصدارات كتب المكتبة