<!--<!--<!--<!--

تقدير احتياجات أسماك القاروص من البروتين والطاقة وبعض الأحماض الأمينية الضرورية فى مراحل النمو الأولى

رسالة علمية

مقدمة إلى الدراسات العليا

بكلية الزراعة ( ساباشا ) – جامعة الاسكندرية

استيفاء للدراسات المقررة للحصول على درجة

دكتوراة فلسفة فى العلوم الزراعية

فى

انتاج أسماك

مقدمة من

فاطمة حمدى على العابد

أكتوبر 2010

الملخص العربى

تقدير احتياجات أسماك القاروص من البروتين والطاقة وبعض الأحماض الأمينية

فى مراحل النمو الأولى

      أجريت هذه الدراسة فى كلية الزراعة ( سابا باشا ) جامعة الإسكندرية , حيث أجريت 3 تجارب بهدف تقدير احتياجات اسماك القاروص الحافظة والإنتاجية من البروتين والطاقة بإستخدام معدلات مختلفة من التغذية كنسبة مئوية من وزن الجسم , ودراسة تأثير كل من مستويات البروتين الخام ومستويات الطاقة، وأيضا مستويات من الأحماض الأمينية على كفاءة النمو والاستفادة من الغذاء على أسماك القاروص فى مراحل النمو الأولى حيث تم الحصول على زريعة أسماك القاروص من بوغاز المعدية وقد استخدم تصميم القطاعات العشوائية الكاملة لكل تجربة فى ثلاث مكررات عشوائية.

التجربة الأولى :

    الهدف من إجراء هذه التجربة هو تقدير احتياجات أسماك القاروص الحافظة والانتاجية من البروتين والطاقة باستخدام معدلات تغذية مختلفة كنسبة مئوية من وزن الجسم.

فى هذه الدراسة تم تقدير الاحتياجات الحافظة والقصوى والطاقة لصغار أسماك القاروص (متوسط الوزن الابتداءى 0.08 جم ) وذلك بتغذيتها على ستة معدلات تغذية ( 5 , 10 , 15 , 25 , 20 , 30 % ) باستخدام علف يحتوى على 45% بروتين و 300ك كالورى كل معاملة مكررة فى ثلاث أحواض بعد فترة أقلمة أسبوعين بكل حوض 30 سمكة , حيث استخدم 18 حوضا زجاجيا بمقاس (100×30×40 سم) مزودة بمصدر تهوية، وكانت مدة التجربة 7 أسابيع وتقدم العلائق 3مرات يومياً خلال 6 أيام أسبوعياً ويتم وزن الأسماك كل أسبوعين.

وقد أظهرت النتائج ما يلي:

1.      كلما زادت معدلات التغذية لصغار أسماك القاروص زاد الوزن المكتسب زيادة معنوية.

2.      الأسماك التي تم تغذيتها علي معدل تغذية 5% من وزن الجسم كان نموها ضئيلاً جداً وأرتفعت فيها نسبة النفوق.

3.      زيادة معدل التغذية 5% حتى 20% أدى الى زيادة معنوية فى وزن الجسم النهائى , وقد زاد وزن الجسم النهائى بزيادة معدلات التغذية , ولا يوجد أختلاف معنوى بين المعدلات ( 20%,25,30%) .

4.      محتوى الجسم من البروتين والدهون زاد معنوياً بزيادة معدلات التغذية حتى 20% , فى حين أنخفض محتوى الجسم من الرطوبة .

5.      لوحظ زيادة معنوية فى معدل النمو النوعى بزيادة معدلات التغذية ولا يوجد اختلاف معنوى بين معدلات التغذية ( 20,25,30% ) .

6.      وقد لوحظ أن وزن الجسم لأسماك القاروص يزيد زيادة مطردة بزيادة البروتين والطاقة المأخوذة من 19,45 إلي90 مجم بروتين ومن 148,44 إلي 742,62 كالوري طاقة كلية /1جم من وزن الأسماك يومياً، وما زاد عن ذلك من البروتين أو الطاقة في العليقة لم يكن له نفس التأثير المطرد.

7.      قد أتضح أن البروتين والطاقة الكلية في جسم الأسماك تزيد بمعدلات مطردة أيضاً بنفس الزيادة في معدل التغذية.

8.      أمكن حساب الأحتياجات الحافظة من المعادلات الرياضية وذلك بإعتبار الزيادة في الوزن أو في بروتين الجسم أو طاقة الجسم=صفر.

نستنتج من هذه التجربة مايلي:

1.      أن أفضل معدل تغذية لصغار أسماك القاروص ذات وزن ابتدائى 0,08 جم هي 20% من وزن الجسم.

2.      أن الإحتياجات الحافظة لأسماك القاروص ذات وزن ابتدائي 0,08 جم هي 3,67 – 3,83 مجم بروتين و24,49 – 31,79 كالوري طاقة كلية/1جم من وزن الأسماك يومياً. وفي المتوسط هي 3,75 مجم بروتين 28,14 كالوري طاقة كلية/جم من وزن الجسم يومياً كاحتياجات حافظة ليرقات أسماك القاروص بوزن ابتدائي 0,08 جم.

3.      أن نسبة 90,47 مجم بروتين و742,62 كالوري طاقة كلية/1جم من وزن الأسماك يومياً يمكن أن يوصي بها لأسماك القاروص ذات وزن ابتدائي 0,08جم لأعلي معدل نمو.

التجربة الثانية:

الهدف من اجراء هذه التجربة هو دراسة تأثير مستويات مختلفة من البروتين الخام ومستويات من الطاقة علي كفاءة النمو والأستفادة من الغذاء لأسماك القاروص في مراحل النمو الأولي في تجربة عملية (3×2) بإستخدام 3 مستويات من البروتين الخام (25,35,45%) مع مستويين من الطاقة الميتابولزمية (200, 300 ك كالوري /100جم علف). كررت كل معاملة ثلاث مرات بعد فترة أقلمة أستمرت اسبوعين، حيث استخدم 18حوض زجاجي بمقاس (100×30×40سم) مزودة بمصدر تهوية، بمعدل تخزين 20سمكة لكل حوض.

وقد إستمرت هذه التجربة 5 أسابيع بوزن إبتدائي (0,8جم) تقدم العلائق 3مرات يومياً لمدة 7 أيام ويتم وزن الأسماك كل أسبوعين.

وقد أظهرت النتائج ما يلي:

1.      أفضل معدلات النمو تم الحصول عليها عند مستوي بروتين 45% مع مستوي طاقة (250ك كالوري) وقد وجد أن معدل حيوية الأسماك يزداد بزيادة مستويات البروتين حتي 45% ولا يوجد اختلاف معنوي بين مستويات الطاقة.

2.      لوحظ زيادة معدل النمو النوعي للغذاء وأيضاً الوزن النهائي بزيادة مستويات البروتين حتي 45% مع مستوي الطاقة250ك كالوري، وبقياس التداخل في التأثير وجد أن له تأثير معنوي عند مستوي (0,05).

3.      وجد أن معامل تحويل الغذاء تحسن بزيادة مستوي البروتين حتي 45% ولا يوجد أختلاف معنوي عند زيادة مستوي الطاقة.

4.      وقد وجد أن مستويات البروتين الخام لها تأثير معنوي علي محتوي أسماك القاروص من الرطوبة، حيث يقل محتوي جسم الأسماك من الرطوبة عن مستوي البروتين والطاقة أيضاً، وبقياس التداخل في تأثير العاملين مجتمعين وجد انه له تأثير معنوي عنده، وأيضاً مستويات الطاقة كان لها تأثيراً معنوياً علي الرطوبة عند مستوي(0.05).

5.      وقد وجد أيضاً أن محتوي أسماك القاروص من الدهون والبروتين قد تتأثر بزيادة مستوي البروتين، وأيضاً هناك تأثير معنوي بزيادة مستوي الطاقة حتي 300ك كالوري علي محتوي جسم السمكة من الدهن مع انخفاض في محتواها من البروتين.

6.      لوحظ ارتفاع الطاقة المحتجزة بزيادة مستويات البروتين حتي 45% مع مستوي الطاقة 250ك كالوري، وبقياس التداخل في التأثير وجد أن له تأثير معنوي عند مستوي (0,05).

ومما سبق نستنتج الآتي:

1.      زيادة مستوي البروتين الخام أدي إلي زيادة معنوية في الوزن وتحسنت معها الكفاءة التحويلية للغذاء عند مستوي (0,05)، ولا يوجد اختلاف معنوي بين مستويات الطاقة.

2.      زيادة مستويات البروتين حتي 45% مع مستوي طاقة 250ك كالوري، أدي إلي تحسن معدلات النمو والإستفادة من الغذاء وأيضاً معدل النمو النوعي، كما ارتفع معدل الاعاشة بزيادة مستوي البروتين، ولا يوجد إختلاف معنوي بزيادة مستوي الطاقة.

3.      زيادة مستوي البروتين الخام من 25% إلي 45% زادت معها معدلات النمو والإستفادة من الغذاء، كما ارتفعت الطاقة المحتجزة. ومن هذه البيانات اتضح أن أفضل مستوي من البروتين الخام هو 45% مع 250ك كالوري وهي المستويات المثلي التي حققت أعلي معدل نمو لأسماك القاروص عند وزن ابتدائي(0,8جم).

التجربة الثالثة:

      في هذه التجربة تم استخدام مستوي بروتين 35% مع أعلي مستوي من الطاقة 300ك كالوري  من التجربة الثانية والتي تعتبر العليقة الكنترول وتم إضافة مستويات من الأحماض الأمينية إلي العلائق من2 إلي 5 وقد كان معدل إضافة الليسين هي (0,6، 1,2، 1,8، 2,4) كما أن إضافة حامض الميثايونين والسستين(0,1 ،0,2، 0,4، 0,8) علي التوالي حيث تم استخدام خمس علائق كل معاملة تم تكرارها ثلاث مرات بعد فترة  أقلمة استمرت أسبوعين استخدم 15 حوض زجاجي،  بمعدل تخزين 30 سمكة بكل حوض. استمرت هذه التجربة 8 أسابيع بوزن إبتدائي (0,039 جم) حتي الشبع حيث تقدم التغذية أربع مرات يومياً لمدة سبعة ايام وقد تم إجراء التحليل الكيماوي لاسماك القاروص بعد انتهاء التجربة، وأيضاً العلائق لمعرفة محتواها من الأحماض الأمينية بمدينة مبارك للأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية وحدة الخدمات العلمية والتكنولوجية.

وقد أظهرت النتائج ما يلي:

1.      توجد اختلافات معنوية في معدل نمو وحيوية الأسماك التي تم تغذيتها بالعلائق من 2 – 5 والتي تحتوي علي مستويات الأحماض الأمينية مقارنة بالعليقة الكنترول رقم (1) التي أظهرت إنخفاض في معدل نمو وحيوية الأسماك.

2.      لوحظ زيادة معدل النمو النوعي بزيادة مستويات الأحماض الأمينية حتي العليقة 4 والتي تحتوي علي ليسين (بنسبة مئوية  2,016 من العليقة و5,76 من البروتين) مع ميثايونين + سستين (بنسبة مئوية 1,48 في العليقة و 4,23 من البروتين) ولا يوجد إختلاف معنوي بين العليقة 4 والعليقة 5.

3.      إضافة الأحماض الأمينية (الليسين والميثايونين +السستين) للعليقة(1) أظهر تحسن في معدل التحويل الغذائي لأسماك القاروص عند العليقة 4 ولا يوجد إختلاف بينها وبين العليقة 5.

4.      محتوي جسم السمك من البروتين يزداد مع إنخفاض محتواها من الدهن بزيادة مستويات الأحماض الأمينية مع إنخفاض محتواها من الرطوبة.

5.      أظهرت النتائج أن محتوي جسم السمك يزداد معنوياً بإضافة الأحماض الأمينية (ليسين، ميثايونين + سستين).

6.      أفضل إستفادة من الغذاء ظهرت بزيادة مستويات الأحماض الأمينية بالعلائق مقارنة بالعليقة الكنترول.

7.      أمكن من خلال الرسم البياني وعند إنكسار المنحني تحديد الإحتياجات من الأحماض الأمينية (ليسين) (بنسبة مئوية، من العليقة 5,71 من البروتين) مع الميثايونين + السستين (بنسبة مئوية في العليقة و 4,29 من البروتين).

من هذه النتائج نستنتج ما يلي:

1.      نستنتج انه بإضافة الأحماض الأمينية يظهر أعلي معدل نمو وحيوية وإستفادة من الغذاء بالعلائق لأسماك القاروص (بوزن 0,039جم) عند العليقة 4 والتي تحتوي علي الليسين (بنسبة مئوية 2,016من العليقة 5,76 من البروتين) مع الميثايونين + السستين (بنسبة مئوية1,48 في العليقة و4.23 من البروتين).

2.      وجد أنه بإضافة الأحماض الأمينية أظهر تحسن في معدل التحول الغذائي لأسماك القاروص بالعلائق بزيادة مستوي الليسين والميثايونين + السستين وذلك مقارنة بالعليقة الكنترول (1) وذلك حتي العليقة 4.

3.      وجد أن بإضافة الأحماض الأمينية (ليسين، ميثايونين + سستين) إلي العلائق يظهر تحسن في معدل النمو وارتفاع محتوي جسم أسماك القاروص من البروتين الأحماض الأمينية

4.      نستنتج أن الإحتياجات من الأحماض الأمينية (ليسين) (بنسبة مئوية2، من العليقة 5,71 من البروتين) مع الميثايونين + السستين (بنسبة مئوية في العليقة و4,29 من البروتين) وذلك من خلال الرسم البياني.

*** للإطلاع يرجى زيارة مكتبة الهيئة ***

إعداد./ خالد شريف وفيق

مراجعة./ اسماء احمد

إشراف./ م. هدي حسني

المصدر: كلية الزراعة جامعة الاسكندرية

ساحة النقاش

مكتبة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

gafrdlibrary
عنوان الهيئة: القطعة رقم (210) بالقطاع الثانى-حى مركز المدينة-التجمع الخامس-القاهرة الجديدة- Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,447,322

اخر إصدارات كتب المكتبة