جامعة قناة السويس
معهد الأستزراع السمكي و تكنولوجيا الأسماك
قسم مكافحة أمراض الاستزراع المانی

تأثير بعض ملوثات المعادن الثقيلة علي بحيرة التمساح بمصر مع إشارة خاصة إلي البلطي الأحمر

رسالة مقدمة من

إسراء السيد عبد الرحمن محمد عيادة

بكالوريوس علوم- قسم علم الحيوان2012- جامعة قناه السويس

للحصول على درجة

الماجستير

فى مكافحة أمراض الإستزراع المائي

2019

لجنة الإشراف :

الأستاذ الدكتور / إسماعيل عبد المنعم محمد عيسى

أستاذ ورئيس قسم أمراض ورعاية الأسماككلية الطب البيطرى – جامعة قناة السويس

الأستاذ الدكتور / صلاح الدين مصيلحى على

أستاذ  ورئيس قسم– كلية الطب البيطرى – جامعة قناة السويس- وعميد معهد الاستزراع السمكي وتكنولوجيا الأسماك سابقا.

الدكتورة / مروة عبد المنعم محمد حسن

أستاذ مساعد صحة الحيوان والدواجن والبيئية – كلية الطب البيطرى – جامعة قناة السويس

<!--<!--<!--<!--

الملخص العربي .

تم تجميع اثنان وسبعون عينة من المياه تحت ظروف التعقيم من عدة مناطق ببحيرة التمساح .1- شركة التمساح 2-الشراع 3- التعاون 4-النورس 5- الفيروز 6- الكوبرى وقد تم تجمعها موسميا خلال الفترة من يناير 2016 حتي ديسمبر 2016 و ذلك لتحليل نسب العناصر المعادن الثقيلة

اظهرت النتائج أن الكادميوم لم يتم اكتشافه في عينات المياه التي تم اختبارها على مدار السنة. في حين تم تسجيل الحديد في المستوى الأعلى نسبيا خلال الفصول الأربعة من السنة ويليها النحاس والذي سجل في الحد الأدني من 0.55  جزء في المليون خلال الخريف والحد الأقصی 1.22 جزء في المليون خلال فصل الصيف من ناحية اخري ، أظهر الرصاص المعادن الثقيلة الأكثر انتشارا خلال الفصول الأربعة من السنة بأقل قيمة 0.11 جزء في المليون خلال الربيع وأقصی 0.42 جزء في المليون خلال فصل الخريف.

وتم توزيع إجمالي عدد ( 165 ) سمكة بالتساوي على خمس مجموعات تمت إضافة أسيتات الرصاص إلى خزانات المياه لبعض المجموعات في التجربة وتم إضافة الثوم إلي العلف واستخدامها كعلاج لبعض المجموعات في التجربة تم تقسيم المجموعات على النحو التالي:-

كانت المجموعة (۱)هي المجموعة الضابطة والمجموعة ( ۲ ) كانت الأسماك التي تلقت النظام الغذاني مع جرعة الرصاص (0.3 جزء في المليون ) تضاف إلى مياه الخزانات , تلقت المجموعة (۳) العلف ممزوج بالثوم بجرعة ( 0.25 غم / كجم ) وأضيف الرصاص بجرعة ( 0.3 جزء في المليون ) مضافة إلى مياه الخزانات المجموعة (4) كانت الأسماك التي تغذت على العلف دون اضافة الثوم ، وتم إضافة جرعة من الرصاص (1.5 جزء في المليون ) إلى مياه الخزانات المجموعة (5) كانت الأسماك التي تغذت على العلف ممزوج بالثوم ( 0.25 غ / كغ ) ، وأضيفت جرعة (1.5 جزء في المليون ) إلى مياه الخزانات.

وبقياس معدلات النمو بعد 3 أسابيع ، كشفت عن الحد الأقصى للوزن والطول ، في المجموعة رقم (۳) في حين أن المجموعة (4) اظهرت أقل وزن و طول ، أظهرت المجموعة (5) اختلاف معنوي منخفض بين المجموعات الأخرى ، أظهرت معدلات النمو في الأسبوع السادس ، الحد الأقصى للوزن والطول ، في المجموعة (۳) بينما المجموعة (۲) اظهرت اقل وزن وطول في الاسبوع السادس.

تم إجراء الفحص الخارجي على البلطي الأحمر الذي تم جمعه من كل مجموعة خلال فترة التجربة ، ولم تكشف المجموعة الضابطة أي علامات سريرية مرضية ، في حين مجموعات أخرى أظهرت بعض الأسماك مظاهرعصبية مثل حركة بطيئة ، سواد الجلد و تأكل في الذيل مع مخاط سميك على الجسم و الخیاشیم.بينما أظهرت مناطق نزفية أخري علي البطن وقاعدة الزعانف الظهرية والصدرية.

فيما يتعلق بالمجموعات المعرضة لأستات الرصاص كشف فقط زيادة في متوسط حجم الخلايا ومتوسط كتلة جزئ  الهيموجلوبين و متوسط تركيز كتلة جزئ الهيموجلوبين في الأسابيع الثلاثة الأولى حتى نهاية تجربة التغذية، ويرجع السبب إلي إنخفاض في محتوى الهيموجلوبين في الدم الذي يرافقه زيادة في الحجم المتوسط لكريات الدم الحمراء ومعدل وزن الهيموجلوبين في كرية الدم الحمراء ومعدل نسبة تركيز الهيموجلوبين في كريات الدم الحمراء. أثبتت النتائج أيضا نقص كرات الدم البيضاء في الدراسة الحالية خاصة في المجموعات المعرضة للرصاص خلال الأسابيع الثلاثة الأولي و 6 أسابيع من تجربة التغذية وذلك بالمقارنة مع المجموعة الضابطة، كان هناك انخفاض ملحوظ في الخلايا الليمفاوية ، في الأسابيع الثلاثة الأولى ولكن بعد 6 أسابيع من أظهرت تجربة التغذية وجد زيادة في عدد الخلايا الليمفاوية في المجموعة (۲) والمجموعة (4) . أظهرت المجموعات التي تتغذى على الثوم انخفاضا ملحوظا في عدد الخلايا الليمفاوية وانخفاض الخلايا المتعادلة مقارنة بالمجموعات الأخرى . أيضا كان هناك زيادة في الخلايا وحيده النواء والخلايا الحامضية في المجموعة المعرضة للرصاص فقط بالمقارنة مع المجموعة الضابطة.

من ناحية أخرى ، أظهرت نتائج دراستنا أن تناول الثوم أدى إلى زيادة معنوية في صور الدم (عدد كرات الدم الحمراء و عدد كرات الدم البيضاء ونسبة الهيموجلوبين) . ثم العرض عن المعاملات الدموية مفصلة بين المجموعات المختلفة بشكل كامل.

وأظهرت المعاملات البيوكيميائية المصلية ( الكرياتينين،الالانين ترانسامينيز واسبرتيت

امینوترانسفيرز) زيادة في الكرياتينين في المجموعات المعرضية لأسيتات الرصاص مقارنة مع مجموعة التحكم في أول 3 أسابيع حتي نهاية تجربة التغذية شوهدت في المجموعة ۲ و المجموعة 4 ، أظهرت الالانين ترانسامينيز زيادة معنوية لكن اسبرتيت امينوترانسفيرز أظهرت انخفاضا ملحوظا مقارنة مع مجموعات التحكم في الأسابيع الثلاثة الأولى . وأظهرت الالانين ترانسامينيز واسبرتیت امینوترانسفيرز زيادة كبيرة خلال 6 اسابيع من تجربة التغذية.

اظهرت المجموعات التي تتغذى على الثوم إنخفاضاً کبيرًا في الكرياتينين مقارنة بمجموعات التحكم في الأسابيع الثلاثة الأولى ، وخلال 6 اسابيع من فترة التجربة أظهر الكرياتينين انخفاضاً كبيراً ، أظهر الالانين ترانسامينيز واسبرتیت امینوترانسفيرز زيادة معنوية في المجموعات المعالجة بالثوم مقارنة بالمجموعة الضابطة خلال 3 أسابيع حتى نهاية تجرية التغذية.

في الأسبوع الثالث من التجربة ، كان هناك زيادة معنوية في مستوى ترسيب أسيتات الرصاص

(9.97 مجم / كجم) في عضلات الأسماك للمجموعة (4) التي تعرضت الي 5 اضعاف متوسط نسبة الرصاص بدون تغذيته بالثوم مقارنة و 6.58 مجم / كجم المجموعة (۲) التي تلقت متوسط الرصاص دون الثوم ، المجموعة ( 5 ) ( 5 اضعاف متوسط نسبة الرصاص مع الثوم) أظهرت 5.97 مغ / كغ في عضلات الأسماك ، مقارنة بالمجموعة (۳) التي تلقت متوسط نسبة الرصاص مع الثوم (3.25 مغ / كغ ) والمجموعة الضابطة (1) لم يتم الكشف عن الرصاص في عضلات الأسماك أثناء فترة تجريبية التغذية . تم عرض نتائج مماثلة في الأسبوع السادس من التجربة.

وكشفت أيضا نتائج التشريح بعد التفوق ، نزيف واحتقان في قاعدة الزعانف . وكشفت الأعضاء الداخلية عن احتقان في الأعضاء الداخلية (الكبد، الكلى،الخياشيم) في المجموعة الثانية. كشفت المجموعة 4 ،احتقان نزيف في الأعضاء الداخلية وبشكل رئيسي في الكبد والطحال.

أظهر التشريح المرضي للمجموعة (۲) في الأسبوع الثالث من التعرض ، انفصال ونخر في الصفائح الخيشومية الثانوية مع الاستسقاء وارتشاح الخلايا وحيدة النواه في الخياشيم . وأظهرت الخلايا الكبدية البنكرياسية وجود احتقان وفجوة مركزة في خلايا الكبد وخلايا اسينار البنكرياسية. أظهرت الأنسجة العضلية احتقان مرکز و تكسر دموي ونخر ، في 6 أسابيع من التعرض ، تم زيادة شدة الصورة أظهرت المجموعات الأخرى التي أعطت الثوم صورة أقل تشابها لكن تم الكشف عن تحسن ملحوظ في النتائج النسيجية. تم فحص مجموعات اخرى وتم شرحها .

***للإطلاع يرجي زيارة المكتبة***

إعداد وإشراف: مني محمود

<!--<!--<!--<!--

ساحة النقاش

مكتبة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

gafrdlibrary
عنوان الهيئة: القطعة رقم (210) بالقطاع الثانى-حى مركز المدينة-التجمع الخامس-القاهرة الجديدة- Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,430,349

اخر إصدارات كتب المكتبة