رغم الانشغالات الكثيرة التي تهتم بها العروس في التحضير ليوم زفافها، فإن الأمر لا ينسيها أهمية إطلالة عريسها في هذه المناسبة، ففي أحيان كثيرة تكون هي من ترافقه لاختيار احتياجاته، من اختياره بدلته إلى تسريحة شعره.
وتبقى بدلة «التوكسيدو» السوداء الأكثر رواجاً لأنها تحمل كل متطلبات الأناقة التي يبحث عنها من دون أن تفقده بعض الكلاسيكية التي تتطلبها المناسبة.
إن متطلبات العريس في يوم زفافه هي نقطة في بحر تلك التي تخص العروس، لأنها تقتصر على بدلة العرس وعلى بعض الإكسسوارات التي لا تزيد على عدد أصابع اليد الواحدة، تتلخص في دلة التوكسيدو والقبة الساتان، إضافة إلى البابيون والحزام العريض، البعض يزيد عليها الصديري أو الوردة في جيب الصدر لتصبح أكثر أناقة.
أما القميص الأبيض بقبة مكسورة يتناسب مع هذه البدلة المعروفة ببدلة الأمراء، التي تتكون من بنطال بقصة مستقيمة ومخطوطة من الجوانب بالساتان. وتختار شريحة أخرى من العرسان البدلات الكلاسيكية من قماش الصوف الناعم أو السميك، حسب الموسم، بألوان مختلفة تتراوح ما بين الرمادي والكحلي والبني لتكون لباسها الرسمي في هذه المناسبة، وأحيانا يدخلها خيط حياكة من الحرير اللماع لتبدو أكثر جمالا وملاءمة مع حفلة الزفاف. أما القميص ذو القبة الإيطالية مع ربطة العنق، التي تكون بألوان زينة العرس فهو الأكثر شيوعا في هذه المناسبات..
ويلاحظ حالياً غياب البدلات ذات الأقمشة اللماعة التي راجت في أواخر التسعينات باللون الفضي، وحلت محلها بالنسبة للعريس الجريء والواثق بدلات باللون الأبيض، ممن يفضلونها عندما يكون حفل الزفاف في الهواء الطلق أو على الشاطئ. ومن الإكسسوارات الأساسية لإكمال مظهره الأنيق؛ زر طرف الأكمام المعدني (الكبك) والمصنوع عادة من الذهب الخالص أو الأحجار الكريمة، وكذلك المنديل المعقود الذي قد يستعمل بدلاً من ربطة العنق. أما البدلة المتميزة بالسترة الطويلة والمقوسة عند الركبة على شكل ذيل، فقلة من العرسان يقبلون عليها حاليا، لأنهم لا يستطيعون ارتداءها إلا في يوم الزفاف فقط، كما أنها لا تلائم سوى قلة من الرجال ذوي القد الممشوق، كونها طويلة من الخلف وقصيرة من الأمام.
أما الحذاء فيختاره العريس حسب ذوقه، على أن يكون متناسق مع لون البدلة وكلاسيكي.
المحطة الثانية والأخيرة للعريس ضمن تحضيراته لهذه المناسبة لا تقل أهمية عن اختيار البدلة وإكسسواراتها، فهي تتعلق بتسريحة شعره والعناية بمظهره ككل.
وتعلق بعض العرائس أهمية كبيرة على طلة عريسها في يوم الزفاف، لذلك تقوم شخصيا بأخذ المواعيد الخاصة بهذا الموضوع، الذي يشمل تقليم أظافر اليدين والرجلين وصولا ً إلى التسريحة.
فعلى عكس ما يعتقده البعض، فإن هذه التحضيرات أصبحت من مستلزمات العريس في هذا اليوم طبعا في حدودها الطبيعية ودون المبالغة فيها. فمن البديهي أن يكون العريس في المظهر اللائق أمام عروسه أولاً ومدعويه ثانياً، الأمر الذي يتطلب منه القيام ببعض اللمسات الخاصة، بما في ذلك وضع كريم أساس خفيف لإخفاء بعض العيوب عن عيون كاميرا التصوير، أو البودرة السائبة للتخلص من لمعان الجبهة والخدود أو ظهور البثور، المهم ألا يكون الأمر مبالغاً فيه، ويكون الغرض منه الحصول على صور لا يخجلان منها في المستقبل.
أما عن تسريحة الشعر في هذه المناسبة فهي تكون بعيدة كل البعد عن القصات الشبابية الجريئة، التي ترتكز على الشعر المنكوش والمسنن، بل على العكس تكون كلاسيكية احتراماً لإيتيكيت هذه المناسبة ورسميتها.

المصدر: فيفيان حداد/ جريدة الشرق الأوسط
  • Currently 98387/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
36 تصويتات / 3071 مشاهدة

ساحة النقاش

joymbia

[email protected]

مرحبا
انه لمن دواعي سروري للاتصال بك بعد veiwing ملفك اليوم في kenanaonline.com أحبها وأصبحت مهتمة ايضا في معرفة المزيد عنك، وأنا كنت بلز في الاتصال بي عبر بريدي الإلكتروني ([email protected]) بحيث سأقدم كنت صوري بالنسبة لك أن تعرف جيدا لي
فرح

hello
It my pleasure to contact you after veiwing your profile today at kenanaonline.com i love it and also became interested in knowing more about you,Plz i will you to contact me through my email ([email protected])so that i will give you my pictures for you to know me well
Joy

فاشون فوبيا

fashionmania
موقع يختص باستعراض كافة الاتجاهات الجديدة في عالم الموضة للجنسين بكل ماتتضمنه من مستحضرات تجميل، أزياء وملابس، إكسسوارات، عطور، أساليب تجميل، العناية بالشعر والبشرة...إلخ. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

73,548

كيفية وضع كريم الأساس