أيها المجد خبرني 

خبرني أيها المجد عن وطني
فأنت الخبير بعظمة الأوطان 
خبرني بالتاريخ وبزمني
كيف أشرقت شمسه بزمان
إني مشتاق لبهاء يطربني
صف لي وطني بلا نكران
تكلم أيها المجد إليه أعدني 
لأروي الروح بأخبار الشجعان 
أذكر لي كل مكرمة بها تسعدني
تعيدني إليه يا مجد بأمان
لا تخبرني عن أنذال بموطني
كانوا خونة قولهم جله بهتان
خبرني عن وطن دومآ يأسرني
فبعظمته أعتلي رفعة الأزمان
حفظته عن ظهر قلب ليجعلني 
فخورآ بذكراه في كل أوان
تحدث عن سراة المجد حدثني
كيف غزو البحر وشيدو البنيان
أذكر أيها المجد لما تمجدني 
ولما جعلتني لك يا مجد عنوان
إخبر الأقوام لما أنت تقدرني
وكيف بمرور الدهر كنت إنسان
كيف التزمت برب كان يرشدني
فجعل دربي دومآ نورآ و أمان
ها أنا يامجد أسألك أن تخبرني
عن عظائم أمتي بكل مكان 
كيف بنيت أعمدة لكون خلدني
أعمدة عز وفخر لا يبلوان
فأنا العربي من للمجد يسبقني 
وأنا المجد صاحب الصولجان
كريم الأعراق لا أحد يلحقني
فعروبتي شمس تنير الأذهان

صائغ القوافي الشاعر 
فهد بن عبدالله الصويغ 
26-11-2016


 

fahadalsuwaigh

مرحبآ بك بمجلة بشرى الأدبية الإلكترونية Bouchra Electronic Literary Magazine

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 53 مشاهدة
نشرت فى 6 ديسمبر 2016 بواسطة fahadalsuwaigh

ساحة النقاش

مجلة بشرى الأدبية الإلكترونية 99

fahadalsuwaigh
مجلة أدبية ثقافية تهتم بالشعر الفصيح المعاصر و القديم , وتهتم بتقديم أجمل القصائد الغزلية والوطنية والدينية وقصائد المديح النبوي الشريف . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

20,655