هندسة الانتباه

العلوم والفنون والآداب

أسئلة وأجوبة في تربية وإنتاج الحيوان، ج14

س: كُنت قراءة عن إمكانية تغذية الدواجن على مخلفات الدواجن، فما هي المخلفات التي يمكن استخدامها بالتحديد؟ وكيف استخدامها؟

ج: مخلفات مجازر الدواجن Poultry by-product meal:

·       التوصيف: هو الناتج من معاملة جميع مخلفات مجازر الدواجن تحت ضغط والمتضمنة على أجزاء من الذبيحة والرؤوس والأرجل والبيض غير المكتمل والأحشاء والريش والدم والنافق والذبائح أو أجزاء منها بشرط خلوها من الأحياء الدقيقة الضارة والروائح غير المرغوب بها والزرق، ويجب ألا تزيد نسبة الكالسيوم عن الفوسفور عن 2.2 مرة.

·       يستخدم بانتشار في تغذية الدواجن والمجترات.

·       التركيب الكيماوي:

# رطب (مأكول):

مادة جافة (94%)

ألياف خام (2.2%)

TDN 74% المجترات

طاقة مهضومة للمجترات (3.17 ميجا كالوري لكل كجم)

بروتين خام (61.2%)

كالسيوم (3.97%)

فوسفور (2.06%)

 

# جاف تماما:

مادة جافة (100%)

ألياف خام (2.3%)

TDN 79% المجترات

طاقة مهضومة للمجترات (3.37ميجا كالوري لكل كجم)

بروتين خام (65.3%)

كالسيوم (4.23%)

فوسفور (2.2%)

 

س: ما المقصود بالصفات السائدة سيادة تامة؟ أذكر مثالاً على ذلك في الحيوانات الزراعية موضحاً سلوك هذه الصفات في الجيلين الأول والثاني؟

ج: الصفات السائدة سيادة تامة:

هي الصفات التي يظهر أثرها في الجيل الأول- بحيث إذا كان الفرد يحمل جين صفة سائدة وجين صفة متنحية لا يظهر أي أثر للصفة المتنحية.

أمثلة:

1-   سيادة صفة طول الساق في نباتات البسلة.

2-   سيادة صفة اللون الأسود على الأحمر في ماشية الفريزيان:

فعند تزاوج ذكر فريزيان (أسود× أبيض) مع أبقار فريزيان (أحمر × أبيض) أو العكس تظهر جميع أفراد الجيل الأول (أسود× أبيض).

وعليه: فصفة اللون الأسود ظهرت في جميع أفراد الجيل الأول، رغم أن هذه الأفراد تحمل اللون الأحمر المتنحي، وعليه تعتبر صفة اللون الأحمر صفة متنحية.

 

س: هل صحيح هناك فرق بين النمو والتسمين في الحيوانات؟

ج: بكل تأكيد هناك فرق بين النمو والتسمين:

·       النمو الحقيقي هو: الزيادة النسبية في نمو العضلات والهيكل العظمي.

·       أما التسمين فهو: عبارة عن ترسيب الدهن في أجزاء الجسم المختلفة.

وقد يصحب النمو تسمين في بعض الحيوانات بينما في البعض الآخر لا يحصل تسمين إلا بعد بلوغها تمام النمو.

 

س: ما هي مواصفات الذبيحة الجيدة؟

ج: مواصفات الذبيحة الجيدة:

1-   أن يكون شكل الذبيحة متماسكاً مندمجاً.

2-   أن تكون العضلة العينية معظمها سميك مستدير ومستواها بارز عن فقرات الظهر ويتسبب عن ذلك امتلأ القَطن ورأس الضلع (الريش) باللحم.

3-   أن تحتوي على طبقة دهن سميكة فوق الظهر.

4-   أن تكون الأرباع الخلفية على شكل حرف U نتيجة لامتلاء الأفخاذ، أما الذبيحة الرديئة فتكون الأرباع الخلفية على شكل حرف V.

 

المراجع:

-         تربية الحيوان: د.محمد عبد الصمد خليفة، م.فرج عبد الوهاب أبو العلا، م. محمد عبد الحميد العقاد.

-         التحسين الوراثي لحيوانات المزرعة: د. أحمد مستجير مصطفى.

-         التوصيات الغذائية وجداول التركيب الغذائي للمنتجات العرضية ومتبقيات المحاصيل: مجلس الحبوب الأمريكي.

 

إعداد: محمود سلامة الهايشة

  • Currently 195/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
65 تصويتات / 853 مشاهدة
نشرت فى 6 فبراير 2010 بواسطة elhaisha

ساحة النقاش

محمود سلامة محمود الهايشة

elhaisha
محمود سلامة الهايشة - باحث، مصور، مدون، قاص، كاتب، ناقد أدبي، منتج ومخرج أفلام تسجيلية ووثائقية، وخبير تنمية بشرية، مهندس زراعي، أخصائي إنتاج حيواني أول. - حاصل على البكالوريوس في العلوم الزراعية (شعبة الإنتاج الحيواني) - كلية الزراعة - جامعة المنصورة - مصر- العام 1999. أول شعبة الإنتاج الحيواني دفعة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,946,329