أ.د/ صلاح الدين عبد الرحمن الصفتي Prof. S.A. El-Safty

كلية الزراعة جامعة عين شمس- موقع علمي متخصص في علوم الدواجن - مقالات علمية وثقافية Faculty of Agric

<!--<!--<!--<!--[if gte mso 10]> <mce:style><! /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Table Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin:0cm; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-bidi-font-family:Arial;} -->

 

الأرانب

Rabbits

د/صلاح الدين عبد الرحمن الصفتي

مقدمة

الأرنب حيوان بري Wild من طائفة الحيوانات الثديية، حيث يتبع عائلة القوارض، ويرجع تاريخ استئناسه إلى ما يقرب من 2600 سنة قبل الميلاد، حيث عُثر على آثار له في المقابر الفرعونية. تحمل إناث الأرانب وتلد وتُرضع صغارها، وتتميز بأن لها عدد زوجي من الحلمات بمتوسط أربعة حلمات على اليسار وأربعة أخرى على اليمين. مرت الأرانب بمراحل عديدة حتى تم استأنسها وأصبحت حيوانات تُستخدم لغرض التجارب إلى جانب الإنتاج. تتميز الأرانب بسرعة توالدها خاصة في الأماكن الغنية بالعُشب الأخضر والغابات، حيث يُهدد مُعدل توالدها المرتفع المزروعات في العديد من مناطق العالم، لذا يلجأ أصحاب المزارع إلى مقاومتها وذلك بسبب تغذيتها على المحاصيل والنباتات المزروعة، كما يحدث في استراليا والغابات الأوروبية، حيث تُعتبر الأرانب هناك من الآفات الزراعية التي يجب مُكافحتها. تُعتبر الأرانب من أكثر الحيوانات عطاءاً، حيث تُنتج اللحم والفراء والشعر والسماد، وتُعتبر من أسرع الحيوانات في مُعدلات النمو، حيث يستطيع الأرنب أن ينمو بمُعدل من 20- 30 جرام يومياً.

التصنيف العلمي للأرانب

Animalia                                                   Kingdom

Chordata                                                     Phylum

Vertebrata                                          Sub Phylum

Mammalia                                                    Class

Eutheria                                               Sub Class

Rodentia                                                      Order

Duplicidentata                                     Sub Order

Leporidae                                                  Family

Aplodontia                                         Sub Family

Lepus                                                        Genus

Lepus cuniculus (Rabbits)                       Species

معايير نجاح مشاريع الأرانب

1- اختيار النوع المناسب للظروف المحلية.

2- توفير الأعلاف الملائمة لمراحل التربية المختلفة والتي تفي باحتياجات الحيوان.

3- توفير المسكن الملائم والمُجهز لمراحل التربية المختلفة.

4- دراسة السوق جيداً لضمان التسويق الجيد للحيوانات المُنتجة.

يختلف عُمر النضج الجنسي في الأرانب، حيث يتراوح في السلالات الخفيفة والمتوسطة بين 4- 6 شهور، بينما يصل في السلالات الثقيلة إلى حوالي 10 شهور. ليست للأرانب دورة شبق منتظمة كباقي الحيوانات الثديية ولكنها مرتبطة بالتلقيح والإثارة الجنسية أثناء التلقيح، وتتراوح مدة الحمل في الأرانب بين 30- 33 يوم.

مميزات تربية الأرانب

1- تُناسب تربية الأرانب أغلب الأحوال المناخية في العالم لذا فهي واسعة الانتشار.

2- تُعتبر أقصر الحيوانات الثديية من حيث فترة الحمل.

3- الأرانب لا تنافس الإنسان في غذائه حيث لا تعتمد على الحبوب في علائقها بل يمكن استخدام مخلفات التصنيع الغذائي ومواد غذائية غير تقليدية في تكوين علائق الأرانب .

4- تتميز بالتوالد الغزير، حيث تلد في البطن الواحدة في المتوسط من 6- 8 مولود وقد يصل إلى 12 مولود، وتُعطي حوالي 8- 9 بطون في السنة.

5- سهولة التربية، حيث لا تحتاج الأرانب لمجهود من المُربي في رعاية الصغار أثناء فترة الحضانة، لما تتميز به الإناث من أمومة عالية في رعاية صغارها والدفاع عنها، كما يسهل تربية الأرانب بأعداد كبيرة في مكان محدود نظراً لحجمها الصغير.

6- تتميز لحوم الأرانب بارتفاع نسبة البروتين والتي قد تصل إلى 25%، كما أنها سهلة الهضم، وينخفض محتواها من الكوليسترول.

7- لا تحتاج الأرانب إلى مساكن باهظة التكاليف.

8- تتميز المواليد بسرعة النمو وكفاءة التحويل الغذائي، والتي تصل إلى نسبة 3: 1 أي أن الكيلو جرام من اللحم يحتاج إلى 3 كيلو جرام من العلف المأكول، حيث وجد أنه للحصول على كيلو جرام من لحوم الأرانب يستغرق ذلك 25 ٪ من الوقت اللازم للحصول على كيلو جرام من اللحم البقرى.

9- تُمثل فضلات الأرانب (الزبل) سماد طبيعي عالي الجودة، حيث تُنتج الأم وصغارها نحو 0.3 م3 من الزبل سنوياً.

10- أظهرت بعض الحسابات النظرية أن تربية خمسة إناث وذكر واحد ونسلهم لمدة خمس سنوات تعطي 642 مليون أرنب، مما يدل على سرعة التوالد الفائقة للأرانب.

أغراض تربية الأرانب

1- إنتاج اللحم: تُنتجه جميع سلالات الأرانب على اختلاف أحجامها (الكبير أو المتوسط أو الخفيف).

2- إنتاج الفراء: تُنتجه الأنواع ذات مواصفات الفراء الجيد والمرغوب بجانب إنتاج اللحم.

3- إنتاج الشعر: تُنتجه الأنواع ذات الشعر الناعم الطويل بجانب إنتاج اللحم.

ويُعتبر السماد العضوي المُنتج من الأرانب من المُنتجات الثانوية والذي أمكن استخدامه في تسميد الأراضي الزراعية، حيث يمتاز بقيمته العضوية العالية.

 

<!--[endif] -->

المصدر: صلاح الدين عبد الرحمن الصفتي (2012)- الدليل في إنتاج الدواجن الزراعية- جامعة سبها- ليبيا

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

886,971