موقع الدكتور ناصر علي محمد أحمد برقي

مرصد الاخلاق والمواطنة

edit

 

§  208 أ – الهضبة – حدائق الأهرام – الهرم – محافظة الجيزة – جمهورية مصر العربية

§   محمول  01149360132(002)   - محمول وواتس :   01097416855 (002) 

إيميل /                             

[email protected]

[email protected]

 

 

كان في واحده مبتخلفش وجت سلفتها مرات أخو جوزها خلفت ولد وفي يوم كانت بتخبز وأم الولد سابته معاها وراحت السوق الست من حقدها مسكت الطفل ورمته في الفرن ولما مات قعدت تصرخ وقالت إن الطفل دخل الفرن من غير ما تاخد بالها وتمر السنين والأيام وسلفتها تخلف والست اللي كانت مبتخلفش دي تخلف 5 أولاد ويكبرو الخمسه واللي منهم بقا في هندسه واللي بقى دكتور وكان فيها عاده غريبه تدخلهم كلهم أوضه وتقفل عليهم بالمفتاح عشان يذاكرو وبتطمن عليهم من وقت للتاني وفي يوم السبرتايه وقعت وولعت في الأوضه وهما نايمين وأمهم كانت نايمه بعيد في أوضتها ومحستش ولما الناس إتلمو وخبطو علي الباب وفتحو عليهم لاقوهم كلهم ميتين ومحروقين الست مصدقتش اللي حصل وبقت تصرخ وتقول بقى أنا أنسي وهي تنسي وإنت متنساش تساوي واحد بخمسه يارب بقت تمشي في الشارع تكلم نفسها وتحكي الحكايه ومنها الناس عرفو اللي حصل واللي هي عملته زمان لفت نظري إن ربنا لم يعجل بإنتقامه وأمات واحد أو إتنين أو وهما أطفال حتي وإن سبحانه دوقها نفس الحزن أضعاف عشان كده ربنا إسمه الحي العدل وعرفت إن محدش بيموت هباء خالص ولما بنقول حسبي الله ونعم الوكيل ربنا بيكون سامعك ويكفيك هو وكيلك وسامعك٤٩أنت، ناصر علي، Hanaa Mansour و٤٦ شخصًا آخر٦ تعليقات١٠ مشاركاتأعجبنيتعليقمشاركة
barki

مع خالص الود دكتور " ناصر علي محمد أحمد برقي "

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 20 مشاهدة
نشرت فى 27 مايو 2021 بواسطة barki

الاء الخالدي٢٧ دقيقة ·  على يمين الصورة الرجل المقعد هو البريطاني "دانيال بلاك" في عام 2009 تعرض دان لحادث دراجة نارية مما أصابه بشلل وجعله مُقعدًا، ولكي يتمكن من المشي مرة أخرى، كان عليه دفع مبلغ من المال لكي يعالج بإستخدام الخلايا الجذعية، لكن ضيق ذات اليد وقفت حالا أمام قدرته لتحمل التكاليف، فقرر وقتها أن يجمع تبرعات على أمل أن يجمع ما يحتاجه لتطرق قدماه على الأرض مجدداً فبقي 4 سنوات يجمع تبرعات و استطاع جمع 20 الف يورو " ما يعادل 26 مليون دينار عراقي" 

لكن في ذلك اليوم كان «دانيال بلاك» جالساً على كرسيه المتحرك، يتصفح الجرائد، حتى وقعت عيناه على خبر في إحدى الصحف، عن طفلٍ صغيرٍ يعاني من مشكلة منذ ولادته تمنعه من السير على قدميه، وأنه بحاجة إلى مبلغ كبير ليتمكن من إجراء عملية تساعده على المشي.

فكر دان قليلاً، ثم اتصل بأسرة الطفل، وأخبرهم أنه يملك جزء كبير من المبلغ المطلوب، ودون تردد ذهب وتبرع بالمبلغ كله و حقق حلم الطفل لاختبار تجربة المشي لاول مرة وبقي هو جالساً على الكرسي.

barki

مع خالص الود دكتور " ناصر علي محمد أحمد برقي "

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 109 مشاهدة
نشرت فى 10 أغسطس 2018 بواسطة barki

ابحث

تسجيل الدخول

الدكتور ناصر علي محمد أحمد برقي

barki
هذا الموقع ... موقع الدكتور ناصر علي محمد أحمد برقي »

عدد زيارات الموقع

67,739