مقدمة :

تتنوع و تختلف مشاكل المعاقين وخاصة اولياء امور ذوى الاعاقة الذهنية   ولذلك كثيرا ما يقال أن ثمة أسرة ذات حاجات خاصة بجانب الطفل ذي الحاجات  الخاصة.

إن الإعاقة قد تفرض على الوالدين تغيرات مهمة في مجرى حياتهما وهي تقود إلى شعور بالحزن الذي يختفي أحيانا ولكنه قد يعود فيظهر مجددا. إن الإعاقة شيء غير متوقع فكل أب وأم في الدنيا ينتظران  طفلا عاديا لا بل قل مثاليا. ولذلك فليس غريبا أن تمثل إعاقة الطفل صفعة قوية للآمال والأمر الغريب هو أن يتقبل الوالدان إعاقة طفلهما دفعة واحدة وبدون صعوبات في البداية. لما كانت الإعاقة تشكل أزمة حقيقية فإنها تحدث ردود فعل نفسية قد تكون شديدة . وما ينبغي التأكيد عليه هنا هو أن مثل هذا الأمر طبيعي وهناك من يقول أنه صحي ولكن طالما كانت ردود الفعل ضمن حدود معينة

سوف اقوم بعرض مختصر جدا لبعض المشاكل التي تواجه اولياء الامور و الحلول المقترحة لها :

·        المشكلة – ابني معاق ذهني نسبة الذكاء من ( 50 – 75 IQ ) و عمرة 11 سنه و مدارس الاعاقة الذهنية لا تقبلة لكبر سنه  وليس من صلاحيته لقبولة ماذا افعل ؟

الحل – ينص القرار الوزارى رقم 37 لسنه 1990 بشأن الائحة التنظيمية لمدارس و فصول التربية الخاصة  سن القبول من 6 – 12 سنه لغير الملتحقين بمدارس التعليم العام و في حالة بلوغ الطفل اكثر من 12 سنه يتم الاستثنائه و قبولة عن طريق ادارة التربية الفكرية بديوان الوزارة

·        المشكلة – ابني ذكاه 78 IQ   بعتبر من الفئة البينية ولا يقبل في مدارس التربية الفكرية و لا يقبل بالمدار س التعليم العادية ماذا افعل ؟

الحل -  ينص القرار الوزاري رقم ( 263 ) بتاريخ 11 / 7 / 2011 بشان قبوا التلاميذ ذوى الاعاقة الذهنية البسيطة بالمدارس التي يتم تهيئتها للدمج بالتعليم العام و يطبق القرار من خلال ادارات التربية الخاصة بمديريات التربية و التعليم

·        المشكلة- ابني معاق ذهني الي جانب لدية ايضا اعاقة حركية و مدرسة التربية الفكرية لا تقبل ورقة ماذا افعل ؟

الحل - تنص تعليمات الادارة العامة للتربية الخاصة في كتيب التوجيهات الفنية و التعليمات الادارية لمدارس و فصول التربية الخاصة ص 7 علي انه لا تعتبر الاعاقة الحركية من ضمن الاعاقات التي تمنع الطفل من الالتحاق بمدارس التربية الخاصة و فصولها و بالتالي يمكن الحصول علي موافقة الالتحاق من خلال وزارة التربية و التعليم مباشرتا

·        المشكلة – ابني معاق ذهنيا عمرة اربع سنوات و يحتاج لجلسات تخاطب و علاج طبيعي و متايعة نفسية و انا لايوجد لدى دخل ثابت يساعدني علي الحصول علي هذه الخدمات ماذا افعل ؟

الحل – يمكن لكي الذهاب الي مركز دراسات معوقات الطفوله 19 عمارات العبور منزل كوبري الفنجرى و هذا المركز تابع لجامعة الازهر و يمكن تلقي كل الخدمات و جلسات مجانية ( تخاطب و علاج طبيعي و غيرة ) و بالمجان و علي اكمل وجه

·         المشكلة – لدى مبلغ من المال وارغب في وضعة باسم ابني المعاق في دفتر توفير و اخاف بعد سن 21 سنه يئول الاب نظرا لعجز ابني ماذا افعل ؟

الحل – يمكن فتح حساب دفتر توفير مشترك بينك و بين ابنك الي مدى العمر و في حاله و فاة تحداهما يصبح الاخر له الحق في صرف المبلغ بعيدا  بدون ميراث او اجراءات

·        المشكله- لدى ابن معاق ذهني ذهني وارغب في شراء شهادات بنكية له و اخاف بعد و فاتى ان يكون الوصي الاب غير جدير  بذلك ماذا افعل ؟

الحل - يمكن شراء شهادات مشتركة بين ابنك و شخص اخر يكون اهل للثقة ( الاخ- الخال .. الخ ) و بالتالي بعد وفاتك و بلوغ المعاق سن 21 سنه لا تئول القيمة للوصي علية بال الشريك هو المتصرف معه في الصرف .

·        المشكلة – تم تحويل ابني للتامين الصحي للالتحاق بمدارس التربية الفكرية و كان تصنيف الإعاقة ظالم  ماذا افعل ؟

·        الحل – يمكن لكي اللجوء لكمنسيون المجالس الطبية المتخصصة و الحصول علي تقرير رسمي بختم النسر حتي يعدد به بالتامين الصحي ؟

·        المشكلة – ابني معاق ذهني و ايضا مريض صرع  ويحتاج للمزيد من الخدمات الطبية حيث ان بعض الادوية لا يتم صرفها في التامين الصحي و هي غالية الثمن ماذا افعل ؟

·        الحل – يتم اولا الحصول علي خطاب معتمد ان هذه الادوية غير متوافرة بالتامين الصحي تم يتم استخراج قرار علاج علي نفقة الدولة بموجب هذا الخطاب لمدة عام و يجدد بعد ذلك من وزارة الصحة .

·        المشكلة – ابني معاق ذهنيا و لدية 20 سنه و يمل كثيرا من المنزل ولكنه يعشق مشاهدة الافلام و التلفزيون و لاكن امكانياتي لا تسمح الذهاب به الي السينما او الاماكن الثقافية ذهبت بكرنية تحقيق شخصية المعاق و لكنه غير مفعل ماذا افعل ؟

الحل – يوجد مفهوم خاطئ لاستخدام كرنية تحقيق شخصية المعاق فهو يمكن للمعاق الحصول علي الخدمات لاثبات شخصية المعاق من كل وزارة علي حدا فمثلا للحصول علي خدمات وزارة الثقافة يجب الذهاب بكرنية تحقيق شخصية المعاق لبيت الفن بشارع 26 يوليو واظهارة للحصول بموجبة علي كرنية اخر للحصول علي دخول اماكن وزارة الثقافة بالمجان للمعاق و بسعر مخفض للمرافق  .

·        مشاكل اخري تقايل المعاقين .

1-    صدور الكثير من القرارات المتعلقة بالمعوقين ولم تطبق، بل بقية معلقة دون تفعيل.

2-    الإعانة المادية المخصصة معاش الضمان الاجتماعي  له لا تكفي لاحتياجاته

3-    المعاقين ذهنيا يعاني كثيراً مع التعليم الذي لم يستطع حتى الآن أن يستوعبه بإيجاد مختصين يتفاعلون معه في تعليمه وتأهيله كما يجب

واخيرا نقول هناك ما يقدم لهم ولكنه ليس كافيا بالقدر المأمول، بل وليس في جميع الاحتياجات إلى متى سيبقى اولياء امور المعاقين ذهنيا بقضاياهم ينتظرون ؟ وهل ينتظر المعاق كثيراً حتى يجد احتياجاته الإنسانية فاعلة وهو ابن مصر؟ ومن المسؤول هنا؟

المصدر: كتباته هدى الانشاصي

ساحة النقاش

هدى علي الانشاصي

alenshasy
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,838,559