احمد عبد المقصود

when i want see u i look to the moon

 

 

كان هناك بطل إغريقي يعيش على قمة جبل الأولمب كان بطلا للموسيقى يدعى أبوللو وكان لأبوللو ولد يدعى أورفيوس ...كان أورفيوس مشهورا جدا بسبب عزفه على القيثارة كانت الموسيقى التي يعزفها أورفيوس من الرقة بحيث تلين قلوب جميع المخلوقات بما فيها الحيوان .

 

وكان لأورفيوس إمرأة شديدة الحسن تدعى أوريدس ..كان أورفيوس يحبها أكثر من كل شيء و بالمقابل كانت أوريدس تحبه فوق كل شيء ..في أحد الأيام جاء أورفيوس لرؤية أوريدس ركضت اليه وهي تهتف أنا قادمة يا حبيبي ولكن للأسف لدغت أفعى أوريدس فوقعت ميته لتغادر عالم الأحياء الى العالم السفلي..بكى أورفيوس بحرقة وأخذ يكلمها ..أوريدس حبيبتي ..تكلمي ......ولكن دون جدوى فالموتى لا يتكلمون .

 

منذ ذلك اليوم وأورفيوس يعزف على قيثارته الحانا شجية ملئها الحزن على فقدان أوريدس وتألم الجميع لحال أورفيوس حتى سكان جبل الأوليمب هزتهم موسيقى و الحان اورفيوس لقد كان هدز ملك العالم السفلي هو الشخص الوحيد القادر على مساعدة أورفيوس وحين زاد شوق اورفيوس لزوجته وحبيبته قرر الذهاب الى العالم السفلي سار أورفيوس كثيرا حتى وصل الى كهف غريب فدخل اليه وسار فيه عله يوصله الى هدز كانت الطريق بارده ومظلمة وعلى جانبي الطريق شتى أنواع الحيوانات المخيفة ..وحين وصل الى هدز وجد وحشا مخيفا تغطي رأسه الثعابين قام بمهاجمة أورفيوس فما كان من أورفيوس إلا أن عزف على قيثارته كانت الموسيقى من العذوبة والرقة مما جعل الوحش يهدأ وهكذا قابل أورفيوس هدز ملك العالم السفلي

 

فرجاه أن يستمع الى مصيبته وعزف له فرق قلب هدز فدعى أوريدس التي ما إن رأها أورفيوس حتى طار من السعادة ولكن هدز سمح له أن يأخذ زوجته معه بشرط أن لا ينظر اليها أو يكلمها الى أن يغادرا العالم السفلي ..فقبل أورفيوس هذا الشرط واصطحب زوجته خلفه مغادران العالم السفلي سائران في الطريق المظلم البارد ..كانت سعادة أورفيوس لا توصف ولكنه وخلال الطريق بدأ يقلق على زوجته فقدمها جريحه فتوقف عله يسمع صوت خطواتها خلفه ليتأكد من أنها تسير وراه ولكن دون جدوى فلم يسمع شيئا ..

 

أخذ يسأل نفسه ترى اين هي ربما ضلت الطريق ولكن كلا يجب أن لا ينظر خلفه ...وأخيرا لم يعد يحتمل فنظر ومد أورفيوس و اريدس ايديهما يحاولان الإمساك ببعض ولكن دون جدوى لأن اوريدس أعيدت الى العالم السفلي ...لم تحقد أوريدس على زوجها لأنه نظر اليها فتسبب بإعادتها الى العالم السفلي لأنها كانت تعلم مبلغ حبه لها ...

 

وهكذا فقد أورفيوس زوجته الى الأبد ومنذ ذلك اليوم جلس أورفيوس على جبل الأوليمب مغنيا للطيور والحيوانات منشدا حكاية أورفيوس و أوريدس

 

وحين مات أورفيوس إعتقد الإغريق القدماء أن قيثارة أوفيوس تحولت نجما ساطعا في السماء يذكرهم بقصة حب وفاء الزوج لزوجته

 

ahmed20101880

when i want see u i look to the moon

  • Currently 41/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
13 تصويتات / 395 مشاهدة
نشرت فى 6 مايو 2011 بواسطة ahmed20101880

احمد عبدالمقصود

ahmed20101880
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

84,846