ممجدة قوافيك ..

سبر عنوان  ...

أيها الرائي ...

ليالٍ من مساوامات ...

بين المجاري والحكايات ...

تقف هناك شامخ التصريح ...

أسطورة فارس ...

آخر المدركين ..

أن الأماكن والظروف...

لا محل لها ...

في  مجلد الإرادة... 

 

فقط ذوي الثقل ...

موازنات ...

من تُمَجد مواقفهم ... 

 

لا تُذكر عندك ...

ملاحم التعب ...

زياراتها ..تزيدك زاد قوة ...

في رطوبة اللسان عندك ..

الحمد لها ضيافة ... 

ما علاقة الواقع بالجلد؟ ...

هي المصاعب ...

من تصنع الرجال ...

نجوما تستنير منها ....

سماء القدوة ...

ليعرج فيها ..

التابعون الراغبون ....

في ربيع المجد  

وزهرات تحمل طلعه  ...

حيث تصنع التجان ...

ذاكرة تاريخ .....

حُليًا للخالدين ...

وأنت في نفسك ...

لا تزال ملاحا ...

بهيئة ربان ...

يراقب تقلبات القدر ... 

 

#عتيقة رابح #زهرة المدائن ✍

الجزائر 🇩🇿

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 18 مشاهدة
نشرت فى 3 يوليو 2022 بواسطة Samarahmed1

عدد زيارات الموقع

16,593