أفات النحـــــــــل 

أولا :- آفات النحل الخارجية :

               1- الدبور الأحمرorentalis Vespa
                الدبور الأصفر Vepula germanica

تعيش حشرة الدبور الأحمر حياة اجتماعية ,تخرج الملكة الملقحة في مطلع الربيع بعد بياتها الشتوي وتبدأ ببناء العش وتضع فيه البيض الذي يفقس عن يرقات تقوم الملكة بتغذيتها بنفسها و عند اكتمال نموها لتصبح حشرات كاملة تتولى تلك مهمة جمع الغذاء لتغذية الملكة واليرقات وتتفرغ الملكة لوضع البيض في نهاية الموسم (في الخريف ) يخرج من العش عدة ملكات عذارى للتلقيح وتتغذى لتحتفظ بكمية من السم في جسمها لقضاء البيات الشتوي وتعيد دورة حياتها من جديد .
الأضرار :
تهاجم حشرة الدبور النحل في المرعى وأمام مدخل الخلايا وتلتهمه وتستطيع الدخول إلى الخلايا الضعيفة وتقضي على كامل نحلها وتتميز الإصابة ببقاء رأس النحلة فقط دون جسمها
1.
افتراس النحل السارح
2.
بقاء النحل داخل الخلايا خوفا من الافتراس
3.
قتل الملكات العذارى الخارجة للتزاوج
4.
الإضرار بالثمار
المكافحة :
1- قتل الملكات في الربيع .
2-
اتلاف اعشاش الدبور في الحقول المجاورة .
3-
وضع المصائد في محيط المنحل .
4-
استخدام حاجز الدبور أمام مدخل الخلايا .
إن ماذكر عن الدبور الأحمر ينطبق على الدبور الأصفر ( الزلقط ) لكنه أقل خطورة على النحل


                               النمل Ants  

 

يقوم النمل بسرقة عسل الخلية وغالبا ما يقوم ببناء عشه بين الغطاءين الداخلي والخارجي وقد يسبب إزعاج للمربي نفسه عند رعايته للخلايا .

المكافحة :
1- وضع أقماع مقلوبة في أرجل الخلايا يوضع فيها ماء وعلى وجهه زيت محروق لمنع تبخره .
2-
إزالة الأعشاب الضارة من محيط الخلايا لمنع النمل من التسلق عليها

 
                  2- الرعاشات رتبة Odonata


تهاجم النحل عند مصادر المياه وهي لا تشكل خطرا كبيرا على النحل لكن يفضل تجنب الأماكن التي تنتشر فيها بكثرة .

 

                         3- الفئران

 

تهاجم الخلايا وتقوم ببناء اعشاشها داخل الخلية خاصة في موسم الخريف والشتاء وتعتمد في بناء العش على اطارات الشمع فتبني منها كما تعتمد عليه ومحتوياتها في تغذيتها .
المكافحة:
 تضييق مدخل الخلية§ .
 
وضع اقماع مقلوبة في ارجل الخلايا يوضع فيها ماء وعلى وجهه زيت محروق لمنع§ تبخره .
ما ينطبق على الفئران ن ينطبق على السحالي والضفادع

 
                         4-ً الطيور Birds

طائر الوروار

من أهم الطيور التي تهاجم خلايا النحل والنحل السارح طائر الورورالشحرور – الدوري أبو صفير تسبب بتعطيل التلقيح من خلال خطف الملكة اثناء طيران الزفاف وتأكل النحل السارح بشراهة .
المكافحة :
1- أبعاد الطيور باستخدام جهاز إطلاق العيارات النارية مع الانتباه لعدم الاستمرار بشكل منتظم
2 -
استخدام المفرقعات النارية 


  5- الحيوانات الأخرى


تهاجَم خلايا النحل من قبل بعض الحيوانات طمعا بعسلها مثل الدب وابن أوى حيث تقوم بقلب جسم الخلية وإخراج الإطارات للحصول على العسل غير أبهة بلسع النحل مسببة أضرار بالغة للخلايا قد تؤدي إلى موتها بالكامل.
المكافحة : الابتعاد عن الأماكن التي تتواجد فيها هذه الحيوانات ويمكن حماية الخلايا بأسلاك مكهربة


ثانيا :-الآفات الداخلية :


                     1-ً عثة الشمع Wax moth


منها نوعين فراشة الشمع الكبيرة Achronia grisell
فراشة الشمع الصغيرة Galleria mellonella
يبلغ طول جسم الأولى/ 1.5-1.6 /سم وطول الجناحين منفردين / 4 /سم
يبلغ طول جسم الثانية / 1.5 /سم وطول الجناحين منفردين / 3 /سم
 الضرر§
اليرقات لكلا النوعين تحفر في قرص الشمع (تفضل الشمع القديم ) مؤدية الى تخريب القرص ومحتوياته من حضنة أو يرقات أو بيوض, تنسج اليرقات فيطورها الثالث خيوط حريرية غزيرة بين الأٌقراص بهدف منع النحل من الوصول إليها ولسعها متغذية هنا على حبوب الطلع والشمع والعسل .عند وصولها إلى طور العذراء تنسج شرنقة حريرية على الجدار الداخلي لخشب الخلية ذات لون ابيض متينة ملتصقة بقوة


 
الوقاية§
1) عدم ترك بقايا الشمع على أرض المنحل
2)
تقوية الطوائف الضعيفة
3)
سد شوق الخلية
4)
تبديل الإطارات بعد الموسم الثالث
5)
تعقيم الإطارات المخزونة (باستخدام مواد تعقيم مثل كبريت العمود ,أقراص الفوستكسين ,يوجد نوع من بكتريا Bacillus thuringiensis يمكن رش الإطارات بمعلق من هذه البكتريا وتناول اليرقة للشمع يؤدي إلى موتها نتيجة دخول البكتريا إلى جسمها وتكاثرها اعتمادا على سوائل الجسم .يوجد منها أسماء تجارية منها Certan , Biobit )
 العلاج :
 استبعاد الإطارات المصابة في الإصابةØ الخفيفة
 
في الإصابة القوية تنقل الخلية في النهار ويوضع مكانها جديدة مع إعادةØ الملكة إليها والتخلص من العثة


                      2- قمل النحل :Bee louse

الاسم
: Athina tumida
خنفساء صغيرة يبلغ حجمها ثلث حجم النحلة تقريبا
,لونها اسود مغطى باوبار ناعمة,تضع الخنفساء بيضها على أو قرب الإطارات الشمعية ,تفقس البيوض عن يرقات صغيرة تشبه يرقة عثة الشمع نميزها بعدم وجود الأرجل البطنية (يرقة الفراشات لها عدة أزواج من الأرجل البطنية والصدرية بينما يرقات الخنافس لها ثلاث أزواج من الأرجل الصدرية فقط ).
تستهلك اليرقات غبار الطلع والشمع ويرقات
النحل .تعذر اليرقات عند اكتمال نموها خارج الخلية في التربة لتعطي خنفساء جديدة تعيد دورة حياتها من جديد .
الخنفساء تضع مخلفاتها على العسل مما يسيء لمواصفاته
وبطريقة أخرى تسبب تلف العسل وتخمره وانسكابه من الأقراص .ملاحظة :(الحشرة غير مسجلة في سوريا ),
حلم القصبات الهوائية
Acarine
الاسم العلمي
: acarapis woodi
يصيب حلم الأكارين الأنابيب القصبة التنفسية الكبيرة فقط على جانبي الصدر
الأمامي, ونادراً ما وجد في القصبات الهوائية الأخرى أو الأكياس الهوائية على البطن حيث يثقب الحلم القصبة الهوائية ويتغذى على هيموليمف (دم النحلة) الحشرة الكاملة, ونحل العسل المصاب بحلم الأكارين يكون عرضة للإصابات البكتيرية في الهيموليف مما يسبب زيادة الحالة المرضية للنحل, كما أن الحلم يفرز أثناء تغذيته على دم النحلة سموم تسرى في الدم.
وبالإضافة إلى تغذية الحلم على دم النحلة فانه قد يؤدى إلى
انسداد القصبات الهوائية مما يسبب تقليل كفاءة عملية التنفس وبالتالي قد يؤدى إلى موت الحشرة.
والنحل المصاب الذي أمضى فترة التشتية كان قصير العمر كما كانت نسبة
الموت عالية بصورة غير عادية في شهر آذار , وفي هذا الوقت من السنة فإن النحل لا يتم إنتاجه بأعداد كافية لتحل محل النحل الذي يموت مبكراً بسبب الحلم, مما يؤدى إلى موت هذه الطوائف في شهر آذار .
الوضع التقسيمى
:
يتبع حلم الأكارين
Acarapis woodi جنس Acarapis الذي يتبع عائلة Tarsonemidae من رتبة Acarina التي تتبع قبيلة مفصليات الأرجل Phylum: Arthropoda والتي تعيش خارجياً على نحل العسل حيث تثقب جدار الجسم للحشرة الكاملة وتتغذى على الهيموليمف, ومع ذلك فإن أحداً لم يجد أن هذه التغذية تسبب ضرراً في الطوائف
أعراض الإصابة
:
لا يوجد عرض واضح على تشخيص
الإصابة سوى أن بعض الأعراض مثل رؤية النحل زاحفاً على الأرض أمام الخلية وأجنحته غير مشتبكة مع بعضها وعدم مقدرته على الطيران وكذلك موت النحل أمام باب الخلية, وهـذه الأعراض تشترك فيها أمراض أخرى مثل النوزيما وكذلك قد تظهر هذه الأعراض نتيجة التسمم بالمبيدات

الاسم العلمي : Braula coeca
طفيل صغير يهاجم الملكة متغذيا على سوائل جسمها .
الضرر :
1) تسبب إزعاج الملكة وأفراد الطائفة
2)
تؤدي إزعاجاتها إلى وضع البيض بصورة عشوائية
3)
في تقدم الإصابة يهجر النحل مسكنه الموبوء
العلاج
1)
تبخير الطائفة بالتبغ باستخدام المدخن .
2)
معالجة الملكة بمفردها باستخدام التبغ بعد عزلها .
3)
تغيير صندوق التربية بالكامل عند تقدم الإصابة وتعقيم محتوياته.

         3- خنفساء خلية النحل الصغير  Small hive beetle

  • Currently 202/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
68 تصويتات / 3533 مشاهدة

ساحة النقاش

almzaal
<p>شكرا على هذة المعلومات&nbsp;&nbsp;&nbsp;با لنسبة لمكافحة الدبور هناك طريقة نتائجها رائعة تعتمد على وضع الطعوم السامة وهية عبارة عن لحمة مفرومة بشكل ناعم تخمر في وعاء مغلق امدة 24 ساعة ومن ثم يصاف اليها امبيبد الحشري امعروف باسم اللانيت&nbsp; وتعلق الطعوم في المنحل لكي لا تصل اليها بعض الحيوانات مثل القطط او يمكن استبدال الحمة ببقايا قطع السمك&nbsp; ومن المعروف عن سلوكية الدبور انة يفضل الروائح النتنة وسنجذب الى هذة الطعوم ويقوم بنقلها الى العش حيث يتم قتل افراد الطائفة وبدون ان نعلم امكنها</p>
nader فى 13 أكتوبر 2010 شارك بالرد 0 ردود

عدد زيارات الموقع

251,840