حكم مس من ليسوا على طهارة لجهاز به قرآن

{رَقٍّ } الطور/٣

الرق في لغتنا الجميلة تشمل الجلد الرقيق

وتشمل أيضاً( الورَق) =الكاغَد،

وغيرَهما مما فيها رقة

هذا من جانب اللغة وواقع الأمر في الأجهزة الحديثة.

وبالنسبة للقرآن الكريم فتلك الكتابة بتلك الصفة الأولى التي هي نزل منها القرآن الكريم مُنجماً مُفرقاً كقوله تعالى: ((لا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ))الواقعة/٧٩، نص على هذا الإمام مالك رحمه الله  أنه هو الموصوف هنا: {كَلَّا إِنَّهَا تَذْكِرَةٌ * فَمَنْ شَاءَ ذَكَرَهُ * فِي صُحُفٍ مُكَرَّمَةٍ * مَرْفُوعَةٍ مُطَهَّرَةٍ * بِأَيْدِي سَفَرَةٍ * كِرَامٍ بَرَرَةٍ}عبس/١١_١٦ .

فهو من حيث التعظيم وأنه حقيقة كلام الله تعالى لكنه لا يأخذ حكم الوضوء قبل مسه الذي هو واجب عند الأئمة الأربعة رحمهم الله تعالى .

والمصحف الشريف بعد قراءتك لو أغلقته لا يجوز دخولك به الخلاء بلا ضرورة

بخلاف الجهاز لو أغلقته، وكذلك لو قبل إنسان على غير طهارة حامل القرآن الكريم فلا يعتبر ماساً للقرآن وهكذا من رأى القرآن الكريم في صورة أوفي مِرآة أو في "فيديو" فإنه يقسم أنه رأى القرآن الكريم لكن لا يستطيع مسه ،وعلى هذا لو مس جوالاً جنب أو حائض أو نُفَساء أو غير متوضئ

لا يعتبر ماساً للمصحف الشريف.

    والله تعالى أعلى وأحكم وأعلم.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 26 مشاهدة
نشرت فى 11 إبريل 2015 بواسطة Islamisright

ساحة النقاش

محمود داود دسوقي خطابي

Islamisright
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

94,230