مزاجك العام يرتبط برضاك ، عن نفسك ، عن اسرتك ، عن عملك ، ان قرار المزاج ، (المود) يمكن ان تتخذه لتعدل مزاجك بطريقة الكايزن ، كيف  ؟

ان تتأكد ان التحسن للافضل ، والتحسن المستمر ، ممكن جدا في وقت وكل مكان ، ان لديك الكثير جدا لكن تساهم في فقده ، وقت ، جهد ، موارد ، طاقات ، ابداعات ، 

اليابان استخدمت هذا الاسلوب بعد الجرب العالمية الثانية لإعادة البناء ، ( نادى بهذا الاسلوب تاييشي  أوهونو. Taiichi Ohno.   )  لإدارة  المؤسسات الصناعية والمؤسسات المالية، لكنها استخدمت في كل نواحي الحياة الشخصية والاجتماعية والعملية ، لما أثبتته من نتائج ، (كتب عنها في كتاب في منتصف الثمانينات ماساكي اماي ، ما أدى لانتشارها في العالم ، ثم استفاد منها خبراء الادارة والتنمية ، واستخدمها كثير من مدربي التنمية الذاتية لتعديل بعض ما يتعلق باداء الفرد )

تقوم الفكرة على  ارساء إمكانية التغيير المستمر للافضل عن طريق أشياء بسيطة ، على رأسها تقليل الهدر وعدم اضاعة الجهد والطاقة والوقت. 

احداث بعض التغييرات البسيطة جدا على ان تستمر هذه التغييرات البسيطة في الحياة على الدوام ، بدلا من التغيرات الشاملة  المفاجئة ،  الكايزن مفهوم  يختلف عن اعادة البناء التي تتطلب جهدا وارادة واموالا ضخمة ،

وكما يتضح فقد ظهر المصطلح في ادارة الشركات والمؤسسات  الصناعية ، لكنه انتقل الى كافة شئون الحياة، 

الكلمات المهمة او الكلمات المفتاحية او key words هي 

Kai تغيير

Zen الافضل 

Muda الهدر ،،

الفرصة دايماً متاحة للتطوير للافضل ، دون أموال لكن بحكمة ، اليابان نفسها محدودة الموارد استطاعت ان تصنع اقتصادا ناجحا ، 

التخلص من اي نشاط يستغرق جهدا ووقتا وطاقة دون فائدة ، ( وقت الراحة والنوم والترفيه ضرورة وليس إهدارًا ) مودا هو الهدر والفقد ، هناك الفقد الواضح للناس ، مخزون زائد ، انتاج بلا تسويق ، تشغيل آلات والات اخرى لا تعمل ، اجتماعات بلا نتائج، هدر في معدات العمل ، هدر اوراق المصلحة ، هدر استهلاك الكهرباء ، وهنا حتى التصرفات البسيطة عند اليابانيين تفرق كتير مع الدوام والاستمرارية ، ( بيحسبوا استهلاك البنزين في البحث عن مكان لركن السيارة ) 

ينقسم الهدر الى 

شخص واحد يحمل كل الأشياء ، وهناك الكثير من الموارد البشرية غير المستغلة ، فيل يحمل أرنب ، عطاء محتمل كبير لكن اداء ضعيف جدا ، وقت كبير غير مستثمر ، عدم وجود فرق  بين  الامكانات والناتج     Muda

عدم العدالة في توزيع مهام العمل ، شخص يتحمل كل شيء ، تنتظر ان ينهي مهمة ليبدأ اخرى ، في حين يجلس احد الشركاء دون عمل على الإطلاق ، لا توازن ،   mura

حمل وعبء زيادة عن قدرة الشخص ، اجهاد جسدي ، رفع اثقال ، حركة بلا هوادة ، دفع آلات ، ممكن تزويد الآلة يعجل مع أرضيات ناعمة لسهولة الحركة ، هنا الهدر في الجهد الجسدي ، مفهوم الرحمة الانسانية تؤدي الى مزيد من التغييرات البسيطة ، ونتخلص من هدر الجسد ،    muri 

،،

ازالة المفقودات والهدر ، 

مهارات  غير مستغلة ، بشر غير مفعلين ، وقت ضائع ، اكل بيترمي ، صنف بياكله واحد بس ، 

افضل طرق تطبيق الكايزن التغيير المستمر للافضل  رباعية ديمنج ( صاحبها ويليام ديمنج ، مهندس ، حصل على الدكتوراة في الفيزياء والرياضيات  ، لقبه ابو الجودة ، بسط مباديء الجودة ،  رآى ان مشاكل الاداء والانتاج.  تكمن في الموظفين ، فوضع رباعية ديمنج لجودة الاداء ، يقال انه  لم يهتم به وبأفكاره قادة الصناعة في امريكا ، طلبته اليابان مستشارا  ، اقنع اليابانيين أن الجودة الأعلى تعنى تكلفة أقل. . واحتفوا به احتفاءً كبيرا ، 

Plan

do

check

act

،،

يمكن الاستعانة بأداة اعلامية مهمة ال 5 ws  ، لتحديد الهدر الذي تعاني منه 

من ، ماذا ، اين  ، متى ، لماذا ، كيف

،،

التركيز على الاسئلة الصغيرة والحلول الإبداعية الصغيرة البسيطة

اتخاذ تحركات بسيطة للحل ، قرارات تغيير محدودة ،  منح مكافآت صغيرة بسيطة 

يذكرنا هذا بكتاب أحدث تأثيرا في قرائه  للمؤلف “Stephen Guise”_ ستيفن جايز  _ Mini Habits: Smaller Habits Bigger Results – عادات صغيرة: عادات أصغر، نتائج أكبر.

المصدر: د نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 104 مشاهدة
نشرت فى 18 ديسمبر 2015 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

342,194