الجرح النازف.              

 

"أحنّ إلى خبز أمّي"

وللذّكريات ... 

أحنّ إلى العشق يهوي كجلمود صخر 

أحنّ إلى الشّوق والأمنيات .. 

أحنّ إلى الموت يأتي قريبا 

لصرع الطّغاة

أحنّ إلى المجد، مجد العروبة

أحنّ إلى السّلم

والفاتنات ...

أحنّ إليكم جميعا 

حماة الحياة.

أحنّ إلى زهرة يانعة في الرّبيع الجميل 

أحنّ إلى عشق "قيس" 

وعشق "كُثير" وعشق "جميل"

وطعنة "عنتر"

وبحر"الخليل"

أحنّ إلى "المتنبّي" يصارع دهرا 

ويطوي البراري 

ويطلب مجدا هواه الرّحيل..

أحنّ إلى "ابن سينا"

إلى "ابن رشد"

الى "الجاحظ"

والخليل

أحنّ إلى مجدنا الآفل يطوي الدّهور  

ويُبعثُ حيًّا ليُشفي الغليل.

ويرسم ألقا في الزّمان..

ويمسح دمعة "قدس" جريح ..

ويكتُبُ من حبر أرواحنا

عهدا جليلا 

بمجد النّخيل..

 

صالح سعيد / تونس الخضراء.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 20 مشاهدة
نشرت فى 16 مايو 2021 بواسطة Boudiefsoundou

عدد زيارات الموقع

11,376