عوض الفرجاني

باحث في الإقتصاد الإسلامي

ظهر فيروس كورونا كتحدي كبير أمام العالم بكل مستوياته وطبقاته سواء الدول المتقدمة أو النامية وسواء الدول الغنية أو الفقيرة وأيا كانت درجة ثقافة الشعب ووعيه من عدمه ، فهذا الفيروس لم يفرق وأتخذ العالم كله موطن له ، ولكن ثمة دول وشعوب تستطيع المواجهة بتريث وفكر وإجراءات إستباقية لحصر إنتشاره ثم التغلب عليه ، وهنا فإن الكل في أمس الحاجة إلى التكاتف والإيجابية والتعاون .

تأسيسا على هذا ثمة واجب على كل فرد في هذا العالم ، أن يشحذ همته ويستجمع قواه ويرتب أفكاره ثم يدلو بدلوه لعلها تكون المنجية ، هذة خطة أزمة يمكن البناء عليها لمواجهة هذا التحدي الكبير في مصر المحروسة ، آخذة في الإعتبار كل خصائص المجتمع المصري وكذلك معطيات إقتصاد هذا البلد  

تتضمن الخطة مجموعة من الإجراءات الإستباقية الوقائية التي تهدف إلى حصر الفيروس وتبطيئ إنتشاره ، بما يسمح للقطاع الصحي بالعمل دون ضغط ووفق إمكانياته ومنع إنهياره حتى يتسنى تطهير هذا الوطن من هذا الوباء نهائيا ، وكذلك مجموعة من الإجراءات التعويضية الموازية التي يراها الكاتب ضرورية حتى يمكن أن ترى تلك الإجراءات الوقائية قبول لدى الناس ، ثم يقترح الكاتب مجموعة من الإجراءات كمصادر تمويل لخطة الأزمة 

تهدف هذة الخطة إلى إبقاء نحو 57 مليون في منازلهم وتحييدهم عن الشارع
وتوفير 415 مليون جنيه من ضريبة الدخل فقط
وفقا لآخر إحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء
أقل من 20 عام  39500000 مواطن
أكبر من 60 عام  4421758 مواطن
النساء غير العاملات  13000000مواطنة
إيرادات ضرائب الدخل والأرباح 2017 : 207230000 جنيه

إجراءات وقائية 

- حظر تجول تام طوال اليوم لكل من : 

* من عمره تحت 18 عام 

* من عمره فوق 60 عام

* النساء غير العاملات

مع توقيع عقوبة الأعتقال لرب الأسرة المخالفة لمدة أسبوع ثم شهر ثم ثلاثة أشهر ثم سنة

- تشغيل مؤسسات الدولة بالتناوب بين الموظفين ( وكذلك مصانع السلع الضرورية ) في أيام الأسبوع ومنع أجازة السبت

- أجازة مدفوعة الأجر لكل الموظفات الأرامل أو المطلقات ممن ليس لديهم أولاد بنين فوق 18 عام 

- توزيع أدوية تقوية المناعة وفيتامين c بالمجان على الأطفال حتى 6 سنوات وكبار السن فوق 60 عام وأصحاب الأمراض المزمنة التي تضعف جهاز المناعة

- حجر صحي لمدة 14 يوم لكل القادمين من خارج البلاد

- أستخدام الإعلام الحكومي والخاص لنشر التوعية بطرق الوقاية والتطهير ونصائح التباعد الإجتماعي ، وطمأنة الناس بعيدا عن القلق والذعر الذي يضر ولا ينفع 

- التعقيم المستمر لوسائل النقل العامة ( المترو - القطارات - الأتوبيسات )

- تثبيت لجان على الطرق لتعقيم السيارات 

- منع السفر بين المحافظات بأستثناء نقل البضائع والآلات الصناعية والمواد الزراعية والمواشي والمرضى  

- عدم غلق المحلات التجارية بأستثناء المقاهي مع إلزام كل المحال بتطبيق نظام الدليفري ( بالطريقة التي تناسبها ) وعدم التعامل المباشر مع المواطنين 

- عدم غلق الورش التي لايزيد فيها العاملين عن ثلاثة مع التناوب في الورش التي يزيد فيها عن ذلك

- غلق كل المنشآت الترفيهية ( وتعويض أصحابها ) 

- منع أي تجمعات و الحفلات والأفراح والعزاء 

- العفو الفوري عن كل معتقلي الرأي أو لأغراض سياسية ، كذلك العفو عن المساجين الجنائيين فوق 60 عام و تحت 18 عام ممن ليس مدان في قضايا قتل أو إغتصاب ، العفو عمن أدى نصف العقوبة من الفئات العمرية الأخرى ، باقي المساجين الجنائيين ممن لم تمضي نصف فترة عقوبته يتم توزيعهم على معسكرات الجيش لتأدية خدمة عامة لمدة ثلاثة أشهر  .

- منع تصدير السلع التي بها عجز في السوق المحلي

- إلغاء الترم الثاني للجامعات والمعاهد وإعتماد نتيجة الترم الأول بأستثناء الفرقة الأخيرة تلغى الدراسة ويبقى الإمتحان بإجراءات إحترازية شاملة وكذلك الدراسات العليا

 إجراءات تعويضية موازية :-

تصفير فواتير الخدمات الأساسية شهرين ( المياه - الغاز - الكهرباء - الأنترنت - الأرضي )

 - زيادة مستحقات الفرد في بطاقة التموين إلى 200 جنيه مع توفير كل السلع الغذائية الرئيسية من البقوليات والأرز والمكرونة والزيت والسكر والشاي والبن ومواد التعقيم من الكلور والصابون والكحول  ، وبأسعار مناسبة لاتزيد عن تكلفتها .

- زيادة المرتبات والمعاشات 1000 جنيه ثابتة- حصر العمالة غير المنتظمة من سجلات الإدارة المدنية ، وصرف 2000 جنيه لكل شخص ع مكاتب البريد

 - التنويه على أصحاب العقارات  بتأجيل إيجارات شهرين للمحال التجارية وشقق الإيجار الجديد وتوقيع عقوبة مادية كبيرة على المخالفين

 - وقف فوائد القروض الإستهلاكية وتأجيل أقساطها لمدة شهرين

 - التوسع في منح قروض حسنة بدون فوائد حتى مبلغ 10000 جنيه بمبادرة من البنك المركزي يتم تمويلها من مخصصات أرباح رأس مال البنوك ومن أرصدة الإحتياطي النقدي  القانوي الخاص بالبنوك لدى البنك المركزي 
مصادر تمويل : 

- المبلغ الذي خصصته السلطات في مصر 100 مليار جنيه

- نسبة من عوائد شهادات الإدخار والإستثمار التي تزيد قيمتها عن مليون جنيه( قيمة الشهادات وليس العوائد ) بما في ذلك شهادات قناة السويس

- نسبة من فوائد الودائع الإستثمارية للأفراد التي تزيد قيمتها عن مليون جنيه

- مضاعفة ضريبة الدخل على الأفراد فاحشة الثراء وتحصيل مبكر لها

- إستقطاع مبالغ إجباريا من فاحشي الثراء في مصر ( رجال الأعمال ، لاعبي الكرة ، الفنانين ، الممثلين ، العاملين في الحقل الإعلامي الخاص )

 - إستقطاع جزء من مخصصات كبار رجال الدولة في الوزارات والمجالس النيابية والمستشارين ومؤسسة الرئاسة والقضاء والشرطة والجيش .

هذا مقترح لخطة عاجلة ، ويجب على الدولة المصرية  أن تعكف على إعداد خطة طويلة الأمد في حال تأقلم هذا الفيروس مع مناخ الصيف .

والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل ...

Alfergany

عوض الفرجاني .. باحث في الإقتصاد الإسلامي

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 119 مشاهدة

عوض الفرجاني

Alfergany
موقع بحثي فكري نبدي فيه الرأي بخصوص قضايا الفكر الإسلامي في المجالات المختلفة ونقدم رؤيتنا عن حاضر ومستقبل الأمة وقضاياها الكبرى ونعرج فيه على مستجد الأحداث على الساحة المصرية والعربية والإسلامية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,536