الهدف من إجراء هذا البحث وهو تحديد نسبة الإصابة بيرقات السيفالويسس تيتلاتور في الجمال المصرية. وقد جمعت 108 عينة دم عشوائيا من الجمال المذبوحة في مجزر القاهرة في فصل الشتاء عام 1987. وقد فصل منها السيرم وحفظ عند درجة- 20 درجة مئوية. وقد جمعت أيضا 6 عينات سيرم من الجمال التي ثبت خلوها من يرقات السيفالويسس تيتلاتور وعشرون عينة سيرم من الجمال المصابة فقط بهذه اليرقات.

وقد حضر الهيبراميون سيرم في أربعة أرانب مستخدمين خليط من يرقات السيفالويسس تيتلاتور الثلاثة وعند تحضير الإنتجين وجد أن يرقات الطور الثاني تعتبر أفضل من باقي الأطوار الأخرى.

ولقد ثبت بواسطة الإختبار الجيلاتيني عدم وجود تفاعلات مشتركة بين يرقات السيفالويسس تيتلاتور وبين الديدان الشائعة في الجمال المصرية.

وباسخدام إختبار التلاذن الدموي وجد أن نسبة الإصابة بهذه اليرقات في الجمال المصرية 93,5 % وقد بلغت حساسية هذا الإختبار 100 %.

   

المصدر: أ. د/ فاروق سعيد الدرهلي، د. زكية جابر أحمد حسن شحاتة د. السيد إسماعيل رمضان، د. أحمد عبد الجواد مجلة الجمعية الطبية البيطرية، مجلد 49، عدد 1،2 ، صفة 541: 548 لسنة 1989
  • Currently 60/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
20 تصويتات / 403 مشاهدة

ساحة النقاش

AHRIEgypt
»

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

251,631