في حادث غريب، هرب 78 من صغار التماسيح في مزرعة سيتشوان بالصين في أثناء تجديد المحمية الخاصّة بها، بعدما انقلبت الحاوية التي تنقلها في بركة الماء عن طريق الخطأ، لتثير التماسيح الرعب في صفوف المواطنين.

وقد تمكّن المسؤولون عن المزرعة من استعادة نحو 73 تمساحاً، بينما لا يزال هناك خمسة تماسيح حرّة دون قيود، وإذا لم يتم الإمساك بها فمن المُرجّح أن تواصل طريقها إلى الأنهار القريبة لتستقر في مياهها حيث تنمو وتتكاثر. وحسبما ذكرت "الدايلي ميل"، فقد نظم المسؤولون مجموعات بحثية، وأمروا بأن يتم القبض على التماسيح "حية أو ميتة" وتحت أي ظروف.

أما الزواحف الهاربة فهي من فصيلة التماسيح السيامية، وهي من أكثر أنواع التماسيح المهددة بالتعرض للخطر في البرية نظراً لجلودها الثمينة ووضعها كتماسيح صينية. 

وقد أوضحت مزرعة سيتشوان أنّ التماسيح الهاربة لا تزال رضيعة، لذلك فهي لا تُشكل أيّ خطر على الإنسان، مضيفة أنه من غير المحتمل أن تستطيع البقاء على قيد الحياة في طقس الشتاء البارد.

وآخر مرة حدث في الصين هروب جماعي للزواحف كانت في آب الماضي فى مقاطعة أنهوى، عندما هرب 92 من التماسيح من منشأة بحثية خلال الفيضانات الشديدة التي تعرّضت لها البلاد.

اعداد / منال محي الدين 

 

المصدر: https://www.annahar.com
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 17 مشاهدة
نشرت فى 3 أكتوبر 2017 بواسطة wfish

الثروة السمكية فى العالم

wfish
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

12,728