بساتين الخضروات

علم وممارسه انتاج الخضروات

                             

حشيشة النجيل المعمر اكثر حشائش العائلة النجيلية        Gramineae       خطورة . وعلي الرغم من الاعتقاد بان الموطن الاصلي للنبات هو المناطق الاستوائية بافريقيا ، فان مدي النبات يمتد من خط 45 شمالا حتي خط 45 جنوبا . وهي احدي الحشائش الرئيسية في محاصيل الذرة الشامية والقطن وقصب السكر  والعديد من المحاصيل المنزرعة الاخري . وقد سجلت اكثر من 80 دولة هذه الحشيشة كنبات يمثل مشكلة في 40 محصولا باراضيها . وعلي رغم هذا تعد بعض سلالات هذه الحشيشة مفيدة للغاية لرعي الماشية ، وبعضها يستخدم للحيلولة دون نحر التربة ، وبعضها الاخر يعطي مروجا وملاعب رائعة للرياضة والتنزه .

وتعمر الحشيشة طويلا ، وتنتشر باغصانها الهوائية الزاحفة    stolons التي ينبت منها جذورا ويتشا عنها نباتات جديدة ، كما تنتشر بريزوماتها الخشنة لتكون مرجا كثيفا ، وعند ترك النبات دون معالجة فقد يصل طوله الي نصف المتر . وللنبات سنبلة زهرية ارجوانية . وتنمو الحشيشة حاليا في جميع المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية , كما تمتد الي المناطق الدافئة بامتداد السواحل . وينتشر النبات علي ارتفاعات متفاوتة . ففي شرق افريقيا ينتشر من مستوي سطح البحر حتي 2200 متر وفي هاواي من الشواطئ حتي 1250 مترا .

                     ويزدهر نبات النجيل في ضوء الشمس ، ويموت بزيادة الاظلال ، ويزداد نموه في الفصول الدافئة ، ويحقق اقصي نمو متاح علي درجة حرارة 38 م ويضعف النبات حال برودة الجو ، كما يتلفه الثلج .

التربة والماء

النبات متاقلم لمدي عريض من انواع التربة من الرملية حتي الطينية الثقيلة ، وان كان يفضل التربة المتوسطة والثقيلة الرطبة والمطيرة . كما ينمو في التربة القلوية والحامضية علي حد سواء ويستطيع الصمود امام ظروف الفيضان والجفاف .

وفي البلدان الاستوائية يوجد النبات في المناطق من 600 حتي 1800 ملليمتر مطر ، ولكنه ينمو ايضا في المناطق القاحلة علي طول القنوات المائية وفي المناطق التي يرويها الانسان . ويمكن للنبات ان يواجه فترات الجفاف الطويلة . الا ان انتاجيته تضعف في الاراضي الجافة .

وفي سيريلانكا ، تسنزرع الحشيشة علي حواف البرك بغرض المساعدة علي تماسك التربة حولها . وبالقرب من سد روزفلن باريزونا بالولايات المتحدة تصمد الحشيشة ازاء المياه المرتفعة للفيضانات وتساهم في نفس الوقت في تزويد الماشية بالكلا عند انخفاض المياه .

 انتاج البذور والتكاثر

 يندر انتاج الحشيشة للبذور في معظم بقاع العالم ، ولكن قد تستطيع بعض الطرز الحيوية     biotypes   للحشيشة والاصناف المحسنة منها ان تنتج قدرا جيدا منها كما في استراليا والهند وجنوب غرب الولايات المتحدة . والبذور ضئيلة الحجم للغاية ، فيصل عددها في الكيلوجرام الواحد الي 4,4 ملايين بذرة وحين تاخذ الماشية بذور الحشيشة مع طعامها فانها لا تقوي علي هضمها بل قد تتحسن نسبة انباتها ، كما يمكن للبذور ان تظل حية عند غمرها بالماء لمدة تتجاوز الخمسين يوما .

                      

وتعد الريزومات والاغصان الهوائية الرفيعة الزاحفة هي الوسائل الرئيسية في انتشار الحشيشة . ويمكن للاجزاء الخضرية من النبات ان تلصق بالطين في اقدام الاغنام والدواب كما تعلق بمعدات المزرعة , ويمكن لها ان تنتشر ايضا مع الكتل النباتية العائمة في الانهار والقنوات المائية . ومن المعروف ان اجزاء النبات الخضرية وكذلك البذور يمكنها الانتقال من ميناء الي اخر عبر اثقال موازنة السفن وهي مواد الحزم والرزم .

وريزومات الحشيشة قد تكون سطحية للغاية , كما قد تتعمق في التربة الي اكثر من المتر . وهذا التاقلم قد يكون هو العامل الاساسي في كون النبات حشيشة رائدة : حشيشة المناطق المهملة والمنزرعة ، وتقطن العديد من انواع التربة ، ويمكنها العيش في الظروف المتطرفة للجو .

وكل برعم واحد للريزوم او جزء صغير من الريزوم يمكنه ان ينتج ساقا ، وتحتوي هذه السيقان علي براعم جانبية تعطي خلفات او ريزومات يحتوي الكثير منها علي براعم عميقة يمكنها الانبات , وشانها شان بعض النباتات المعمرة ، تخزن الحشيشة المواد النشوية في مواسم معينة . فقبل حلول فصل الشتاء ، تتراكم المواد النشوية خلال الخريف وحتي منتصف الشتاء . وتخزن هذه المواد في الجزور والريزومات وتستخدم في الربيع لتعضيد نمو سيقان جديدة .

وتعد الحشيشة نموزجا للحشائش المعمرة العتيدة والتي تستطيع ان تسلك نهج الحشائش الحولية . ولا يمكن للنبات ان يعمر تحت الظروف الشديدة من فترات الجفاف الطويلة والرعي الجائر او الازالة المكثفة في الزراعة المحصولية . وفي كثير من المناطق تعتبر حشيشة جميع الفصول , لعدم وضوح اختلافها باختلاف الفصول ، وطالما توافر الماء .وتنتج اجزاء النبات مركب حمض الهيدروسيانيك السام حين تركها لتذبل تحت بعض الظروف , وتزداد نسبة تلك المادة عقب حدوث الجفاف المصاحب بدرجة حرارة عالية او عقب الثلج .وقد سجل بالفعل حالات تسمم للماشية والخيول من هذا النوع النباتي .

وتنضوي حشيشة النجيل ضمن اخطر ثلاث حشائش في محاصيل : فصب السكر في الارجنتين والهند واندونيسيا وباكستان وتايوان ، والقطن في اليونان واوغندا ، والذرة الشامية في انجولا وسري لانكا واليونان ، وفي المحاصيل المنزرعة في كينيا واندونيسيا والفلبين ، وفي كروم العنب في استراليا واليونان واسبانيا .

كما انها حشيشة رئيسية في زراعات فصب السكر في هاواي وجاميكا والمكسيك وبيرو وبورتيريكو وترينداد والولايات المتحدة ،والقطن في فلسطين وكينيا وروسيا والسودان والولايات المتحدة وزامبيا ، والذرة الشامية في هاواي وفلسطين وايطاليا والمكسيك والفلبين ويوجوسلافيا ، وفي المحاصيل المنزرعة في الارجنتين واستراليا واثيوبيا وغينيا وكينيا زلبنان والسعودية وروسيا وسويسرا ، وفي كروم العنب في الارجنتين وفرنسا ولبنان والبرتغال وروسيا ويوجوسلافيا .

والنجيل ايضا نبات مزعج في عديد من الدول ويعد من اخطر ثلاث حشائش في الارز والخضر والفول السوداني في سري لانكا كما انه حشيشة شائعة الوجود في القلقاس والدخن  millet   والكتان في اماكن عديدة من العالم .

ومن المدهش ان صناعة قصب السكر في بعض مناطق هاواي قد ناضلت يوما من اجل البقاء بسبب غزو هذه الحشيشة , فاستئصال الحشيشة من محصول خلفات القصب   ratoon  امر من الصعوبة بمكان ، نظرا لان بعض ريزوماتها تبقي كامنة تحت قواعد نباتات القصب ، ثم تستانف نشاطها بعد حصاد النباتات ، وعند توافر الظروف المواتية تغزو محصول الخلفات اللاحق .

وعند استخدام المبيدات في مكافحة الانواع الحولية للحشائش في كروم العنب وما شابهها ، فان حشيشة النجيل يجب مراقبتها جيدا ، حيث انه عند ابعاد الانواع المنافسة لهذا النبات ، فقد تصبح له السيادة في المكان ، ويصبح عندئذ مشكلة اعقد في التعامل معه .

ومن الاسماء الدارجة لحشيشة النجيل في العالم كثير ومختلف مثل الاتي :-

نجيل        مصر والسعودية والسودان

شيندنت    تونس وفرنسا

مورشيندنت    المغرب

عرق النجيل    لبنان

شير      ايران

اوسيلا      انجولا

كوتش جراس      تنزانيا   وزامبيا   واستراليا

حشيشة برمودا     شرق افريقيا   هاواي   ماليزيا   الولايات المتحدة

حشيشة باهاما     باربادوس   و  ترينداد 

مايسا       بورما

بوها   سري لانكا  

شبيكا     الارجنتين

برمودا    كولومبيا وكوبا

بارينيللو    السلفادور

جراميجنا    ايطاليا

ايشت هاندزان     المانيا

اورجامبول       الهند

دوب   باكستان  

جيوجيشيبا      اليابان   .

 

المصدر: الحشائش البرية بين الابادة والاستفادة - دكتور سيد عاشور احمد
vegetablecrops

د/ رقية طه

  • Currently 90/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
30 تصويتات / 2027 مشاهدة
نشرت فى 27 أكتوبر 2010 بواسطة vegetablecrops

ساحة النقاش

esamaziz

السلام عليكم
كل سنة وانتي طيبة عيد سعيد
عصام هيكل
http://kenanaonline.com/esamaziz/

vegetablecrops

عيد سعيد جعل الله كل ايامك اعياد كل عيد منها مبارك وانت والاسرة الكريمة بخير

د/ رقية محمد طه متولي عمر

vegetablecrops
دكتوراة العلوم الزراعية 2002 / جامعة اسيوط / بساتين خضر »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

422,027