أظهرت أحدث الابحاث الطبية أن الفتيات فى سن المراهقة يعانين أيضا من مشكلات وضعف فى مستوى السمع أيضا كأقرائهم من الفتيان . 

وكان الباحثون فى معرض أبحاثهم التى أجروها خلال الفترة من عام 1988 وحتى 1994 قد أكدوا أن إختبارات قياس السمع التى أجريت قد كشفت عن أن مايقرب من 5،18% من 

المراهقين سيعانون بصورة كبيرة من ضعف فى حاسة السمع مع بلوغهم عامهم التاسع خلال الفترة من عام 2005 -2008 .

وأشار الباحثون الى أنه على الرغم من أن زيادة هذه النسبة بصورة ملحوظة بين المراهقين من الجنسين إلا أن الزيادة بدأت فى الازدياد المضطرد بين الفتيات بسبب إدمان سماع مشغلات الموسيقى"أم.بى.ثرى"بواسطة سماعات الاذن التى تشكل أكبر ضرر على سلامة السمع لديهن .

 

 

 

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط
steps

د/هند الانشاصي استشاري طب الاطفال و حديثي الولادة 0123620106

  • Currently 100/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
32 تصويتات / 470 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

340,026