أولاً: التقليم تصل معظم ثمار أشجار الموالح إلى مرحلة النضج خلال هذه الفترة ويتم جمعها (ماعدا البرتقال الصيفى) ثم تقلم الأشجار بعد جمع المحصول كما يلى: 1- إزالة السرطانات والأفرع المكسورة والجافة (بجزء من الخشب السليم). 2- إزالة بعض الأفرع المتزاحمة فى قلب الشجرة وكذلك الأفرخ المائية وذلك لفتح قلب الشجرة والسماح بتخلل الضوء داخلها لأن الفرع الذى لا يرى الضوء لا يثمر أما فى حالة وجود الفرخ المائى فى مكان مناسب فيتم تطويشه فيزهر ويثمر فى الأعوام التالية ويمكن ثنى الفرخ المائى إلى الناحية الضعيفة من الشجرة وتثبيته على هذا الوضع بربطه إلى أحد الفروع السفلية أو تعليق كيس مملوءاً بالرمل أو التربة به حتى يتخشب على هذا الوضع. 3- تقليم جانبى وفيه تقصر الأفرع المتداخلة بين الأشجار لفتح المسافات بين صفوف الأشجار. 4- ضرورة تطهير أدوات التقليم قبل البدء فى تقليم المزرعة وكذلك عند الإنتقال من شجرة إلى أخرى داخل نفس المزرعة لمنع إنتقال وإنتشار الأمراض الفيروسية وذلك بإستخدام محلول الكلور 4%، مع ضرورة تجفيف الأدوات التى تم تطهيرها قبل إستخدامها. 5- لابد من رش الأشجار التى تم تقليمها بمحلول أوكسى كلوروالنحاس بتركيز 0.5% (3كجم/600لتر ماء) مع مراعاة ضرورة الإنتهاء من جمع ثمار اليوسفى قبل هذه المعاملة وتفيد هذه المعاملة أيضاً فى علاج الأشنات. ثانياً: العزيق وإضافة السماد العضوى والسوبر فوسفات والكبريت الزراعى: أ- فى الأراضى القديمة (الوادى والدلتا) يتم عزيق الأرض جيداً للتخلص من الحشائش ثم نثر السماد العضوى سواء سماد بلدى قديم متحلل بمعدل 20 – 25سم3 أو كمبوست بمعدل 2.5 – 3 طن للفدان بالإضافة إلى 150 – 200 كجم سوبر فوسفات أحادى 15.5% بالإضافة إلى 100كجم كبريت زراعى للفدان حيث تخلط هذه المواد جيداً معاً وتقلب فى التربة ويتم إعادة عمل البتون والحلقات وتسويتها جيداً بحيث تمنع تلامس مياه الرى لجذوع الأشجار كما يتم تطهير قنوات الرى وتقسيم الأرض حسب نظام الرى المتبع وبحيث لا يزيد عدد الأشجار التى تروى معاً عن 8 – 12 شجرة حسب نوعية التربة ثم تروى الأرض بعد ذلك رية غزيرة. ب- فى الأراضى الحديثة تحفر جور بعمق 25 – 30سم ومساحة 40×60سم فى المنطقة المبتلة أسفل النقاطات على جانبى الشجرة أو على جانب واحد إذا كان هناك خط خراطيم واحد ثم يعمل الخندق على الجانب الثانى فى العام التالى وينقل خط الخراطيم ولكن الأفضل وجود خطين للخراطيم على جانبى الأشجار ويوضع لكل شجرة 2 – 3 مقاطف كمبوست + 1/2كجم سوبر فوسفات أحادى +3/4كجم كبريت زراعى حيث تقلب هذه الكميات وتوضع فى الجورة ثم يغطى سطح الجورة بالرمل لمسافة حوالى 10سم ويمكن إستخدام مخلوط الخامات المعدنية بمعدل 1كجم لكل شجرة. ثالثاً: التسميد أ- فى الأراضى القديمة يبدأ فى النصف الأخير من شهر فبراير بالمعدلات التالية 300كجم سلفات نشادر 20.6% أزوت أو 200كجم نترات نشادر 33% + 100كجم سلفات بوتاسيوم + 25كجم سلفات ماغنسيوم للفدان ثم الرى مباشرة بعد التسميد ثم ترش الأشجار بالعناصر الصغرى بعد الرى بحوالى أسبوع (عندما تتحمل الأرض حركة العمال) بمعدل 250جم من العناصر الصغرى الحديد والزنك والمنجنيز المخلبى + 3كجم يوريا لكل 600لتر ماء. ب- فى الأراضى الحديثة تحت نظام الرى بالتنقيط يبدأ برنامج التسميد من منتصف فبراير تقريباً كالأتى: - 8 كجم سلفات نشادر أو 5 كجم نترات نشادر للفدان ثلاث مرات أسبوعياً. -5 كجم سلفات بوتاسيوم للفدان مرتين أسبوعياً. - 5 كجم سلفات ماغنسيوم للفدان مرة واحدة أسبوعياً ولمدة خمس أسابيع فقط ثم ترش الأشجار بالعناصر الصغرى بنفس المعدلات السابقة وذلك بعد بداية تنفيذ البرنامج بحوالى 10 أيام. رابعاً: مقاومة الآفات - فى حالة وجود إصابة بالحشرات القشرية أو البق الدقيقى تقاوم هذه الحشرات بأحد الزيوت المعدنية الصيفية بمعدل 9لتر/600لتر ماء. - وفى حالة وجود إصابة بفطر التصمغ يكشط مواضع الصمغ حتى الوصول إلى الخشب السليم ثم يطهر مكان الجرح بمحلول برمنجنات البوتاسيوم ثم يدهن ثانى يوم بعجينة بوردو

المصدر: مجلة شمس -عدد يناير 2010
  • Currently 136/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
47 تصويتات / 1531 مشاهدة
نشرت فى 12 سبتمبر 2010 بواسطة shamsmagazine

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

19,051