❌⛔️ليس بصواب أن يضع المربي نفسه فوق التربية ، ويستعلي على حديث يزجره عن السوء ولو سمعه مائة مرة ، فإن في النفوس -كل النفوس- قابلية لطيش في أوقات الغفلة ، فتنزل إلى مستوى العوام ، وان استقام صاحبها على دين الخواص الفقهاء العباد دهراً، أو حاز على أعلى شهادة وأرقى منصب وأضخم رصيد مالي، بل وإن ابيضت لحيته وتجاوز الكهولة سنّه ..

📛💯ومن غرائب التربية : أن الجديد والشاب الناشئ تستطيع أن تعظهما وتدعوهما إلى ترك الرياء والتكبر والمراء ، يعدان ذلك منك إرشاداً وتربية وتوجيهاً .. أما "القديم المخضرم" فإنك إن وعظتَه بمثل ذلك اعتبرها تهمة له ، ورفض نصحك وزمجر ، كأن لم تكن توبة رسول الله صلى الله عليه وسلم في اليوم سبعين مرة آخر حياته !! 

نربي أنفسنا أولاً مع تربية فلذات أكبادنا.

💢خدمة يلا نربي 

♨️قادة الغد 

💓نزار رمضان 

٠٥٠٨٧٠٥١٢٤

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 7 مشاهدة
نشرت فى 14 مايو 2017 بواسطة nezarramadan

ساحة النقاش

نزار رمضان حسن

nezarramadan
مدرب تنمية بشرية بالمملكة العربية السعودية / مدرب معتمد في الكورت من معهد ديبونو بالأردن / متخصص رعاية موهوبين وهندسة التفكير/ مستشار في حل المشكلات الأسرية والشبابية / معهد اعداد دعاة / عضو شبكة المدربين العرب /مدرب في نظرية سكامبر/مدرب في نظرية تريزمن معهد ديبونو بالأردن / دبلوم برمجة لغوية »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

242,081