تم دراسة الإنتشار الرأسى و الأفقى لإحدى عشر جنسا من الاجناس النيماتودية المتطفله على ثلاثة أصناف من نخيل البلح (برحي ، سماني ،  زغلول) و التذبذب الموسمي لنيماتودا تعقد الجذور (ميلودوجين انكوجنيتا) وكذلك مكافحتها بيولوجيا على صنف زغلول لمدة عام واحد (2012) تحت الظروف الحقلية. اوضحت النتائج ظهور احد عشر من الاجناس النيماتودية  بكثافة عالية عند المسافات من 30-50 سم فى كلا الإتجاهين الرأسى والأفقى  بينما وجدت الأجناس النيماتودية الثلاث (الحلقية ،التيلنكس ،التقصف) بكثافة قليله عند المسافات من 50 -100 سم  عند مستوى الانتشار الرأسى. كذلك تلاحظ ظهور الثلاثة اجناس (أفيلنكس ،الحلقية، التيلنكس) بكثافة قليله عند المسافات من 50-100 سم  فى الاتجاه الافقى. اوضح التذبذب الموسمى لنيماتودا تعقد الجذور أن اعلى معدل للتكاثر كان على الاصناف (برحى ، سمانى ، زغلول) فى شهر اغسطس 2012حيث إحتل  الصنف زغلول المركز الأول . حدثت زياده فى تعداد النيماتودا تدريجيا خلال أشهر (يوليو ، أغسطس ، سبتمبر) على الأصناف المختبره ثم تناقصت فى شهرى نوفمبر و ديسمبر 2012.

            فيما يتعلق بالمكافحة البيولوجية المتكاملة لنيماتودا تعقد الجذور (ميلودوجين انكوجنيتا) على صنف زغلول لوحظ ان المعاملات المشتركة اعطت افضل النتائج عن المعاملات المنفردة فى خفض تعداد النيماتودا  و زيادة فى المحصول  وصلت إلى 78.1%  للمعاملة المشتركة ( باسيلوميسيس ليلاسينس  و المستخلص المائى للداتورة ).

 

           أوضحت النتائج  زيادة السكريات الكلية والفينولات الكلية والسكريات المختزلة والفينولات الحرة فى أشجار النخيل ( صنف زغلول) للمعاملة المركبة عن المعاملة الفردية حيث تلاحظ ان المعاملة بفطر باسيلوميسيس ليلاسينس  و المستخلص المائي للداتورة معا احتلت المركز الأول و لكن على العكس من ذلك حدث عند تقدير الأحماض الامينية الكلية.

المصدر: أشرف السعيد خليل وسماء محمود شوقي قسم بحوث الأمراض النيماتودية- معهد بحوث أمراض النباتات- مركز البحوث الزراعية - الجيزة - مصر.
nema

ا.د./ أشرف السعيد خليل

ا.د./أشرف السعيد خليل

nema
مدير معهد بحوث أمراض النباتات وأستاذ النيماتولوجى- مركز البحوث الزراعية- جيزة. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

216,340