هناك الآلاف من الأنواع السامة، ولا توجد طريقة نظرية لمعرفة السام من غير السام إلا بالتحليل الكيميائي والاعتماد على الشكل فقط غير كافٍ لمعرفته؛ وذلك لتقارب بعض الأنواع والشكل الظاهري لها ومن المعتقدات الخاطئة لدى العامة أنه بتمرير الفطر السام على أجزاء من المشغولات الفضِّية ينطفئ لمعانها.

وتتدرج فى السمية حتى الخطر الشديد وقديماً كانوا يستخدمون بعض الأدلة مثل تغييره للون البصل أو اللبن أو الفضة ( عملات – ملاعق ) وتحويلها إلى اللون الإسود حتى ان الفطر غير السام قد يصبح ساما إذا نمى على منطقة ملوثة وقد تم عمل مصل واق له عام 1973 .
يبدأ التأثير السام بحساسية بسيطة وقىء بالمعدة ( معظم هذه السمية تضيع وتختفى عند الغليان أو التجفيف ) بعد 12 ساعة
تحدث إغماءة وتحدث الوفاة فى الحالات المتوسطة بعد 3 – 5 أيام .
السم يسمى Amantin حيث يهاجم الكبد والكلية – وجهاز الأعصاب فى عام 1948 توفى فى ألمانيا 200 فرد
وفى أمريكا 50 فردا
ويستخرج حالياً منه سم ويستخدم كمبيد حشرى Irosa Amanite V يبدأ تأثيره بعد ساعتين كما يوجد
منه أنواع يمكنها إبادة وتدمير الغابات
قيل عنه قديما
. والأسباب التي من أجلها يمكن ان يكون الفطر قاتلاً كثيرة منها نباته بالقرب من مسامير صدئة أو خرق متعفّنة
أو أعشاش بعض الهوام الضارة وأصول شجر خاصتها أن يكون الفطر الذي ينبت بالقرب منها قاتلاً
وقد يوجد على هذا الصنف من الفطر رطوبة لزجة أو عفونة كنسج العنكبوت فإذا جذ وقطف فسد
من ساعته وتعفّن سريعاً وأما الآخر فإنه يستعمل في الأمراق ويؤكل وهو لذيذ وإذا أكثر منه أضر وربما قتل لأنه لا ينهضم وربما خنق أو أورث هيضة ويهيّج الأمراض السوداوية وعلاج الضرر العارض من كل جميعه أن يسقي البورق أو النطرون أو ماء الرماد بالخل والملح أو طبيخ الشعير لكن أصله النوع المعروف بالقلاعي لم يقتل أحداً  ولكن يعرض منه الهيضة والمجفّف منه أقل رداءة‏.‏

الخواص
يولد خلطاً غليظاً رديئاً واستصلاحه بأن يسلق ويجعل معه الكمّثري الرطب واليابس والحبق الجبلي ويشرب عليه نبيذ شديد‏.‏
أعضاء الرأس‏
‏ يورث الخدر والسكتة‏.‏
أعضاء النفس‏
‏ يعرض من الذي لا يقتل اختناق‏.‏
أعضاء الغذاء‏:‏ يعرض من الذي لا يقتل منه هيضة إذا أكثر وهو عسر الهضم كثير الغذاء ويعرض من القاتل غشي وعرق بارد‏.‏
أعضاء النفض‏
‏ يورث عسر البول‏.‏
السموم
‏ منه ما هو قاتل وهو الذي ينبت في جوار حديد صدىء أو أشياء عفنة او بقرب مسكن بعض الهوام
أو عند بعض الأشجار التي من خاصيتها أن يفسد ما ينبت عندها من الفطر كالزيتون ومن علامته أن يكون
عليه رطوبة لزجة متعفنة ويسرع إليه التغير والتعفّن ويعرض منه ضيق نفس وغشي‏.‏

انواعه
الأصناف المشهورة من الفطر السام توجد تحت عائلة Amanitaceas
ومنها:



فطر روث الضبعة
حيث تنمو بعد هطول الأمطار الربيعية ، وتظهر على سطح الأرض ورأسها كبير ومستدير ولونه ابيض واذا نزعت قشرته الخارجية
ظهر منه مسحوق ناعم ، بني اللون ويتطاير بالهواء ويجب ان تفرق بينها وبين العرجون


فطر قلنسوة الموت Amanita Phalloidas



وهو فطر شديد الخطورة، حيث يسبب الوفاة، ويمتاز باللون الأخضر الزيتوني الغامق، موطنه الأصلي شمال أمريكا وحوض البحر المتوسط
وتظهر أعراضه بعد مرور 10 - 12 ساعة من تناوله.
يوجد بالغابات النفضية
عيش الغراب الأحمق Amanita Verna



وهو سام ومميت، ولونه أبيض وليس له رائحة، ويرجع تسميته بالأحمق
لأنه مشابه في طعمه لكثير من الفطريات الصالحة للأكل، وطعمه حلو، وتظهر أعراض التسمم بعد 8 - 12 ساعة من الأكل.
عيش الغراب الخجول Blusher Amanita



وهو سام، وعند تعرضه للجو يصبح لونه أحمر، وهو عديم الرائحة.
عيش الغراب الذبابي Amanita Muscaria




ويستعمل كمبيد قاتل، ويمتاز باللون الأحمر المنقط بالأبيض، ويؤدي تناوله لإحداث خلل بالجهاز العصبي
وتناوله بكميات قليلة يسبب الصداع، والهذيان، ويشعر بزيادة إفراز اللعاب مع العرق الغزير، وآلام في البطن.



عيش الغراب الشيطانى Devil , Boletusk

إسمه العلمى بولتيس ساتاناس Boletus satanas وينتمى هذا الفطر إلى جنس سب
Cep وهو ينمو أيضاً فى الغابات وضار جداً بالصحة

قبّعة النمرَ (Amanita pantherina)



قبّعة النمرَ (Amanita pantherina)، مَعروف كذلك بِالمحمّرِ الخاطئِ بسبب تشابهِه إلى المحمّرِ الحقيقيِ
(Amanita rubescens)، فطر سامّ يوَجدَ في الغابةِ في كافة أنحاء أوروبا، غرب آسيا وأمريكا الشمالية
َيحتوي قبّعةُ النمرَ سمّاً أكثر سمية مِنْ الذبابي ذات العلاقةِ Agaric،

كما أن هناك بعض الأنواع الأخرى مثل عيش الغراب المروحة - على شكل مروحة جميلة



mushroom fan

عيش الغراب المهلك Mushroom implicated in a fatal
وهو أشد أنواع عيش الغراب سمية بالرغم من كونه أكثرها جمالاً
(الملاك القاتل ) Destroying angel



وتستخرج منه سموم الأمانتين والمسكارين . إنّ ملاكَ الموت وقلنسوةَ الموت ( مسؤولان عن أغلبية الوفيّاتِ.
إنّ الأعراض تبدأ من 6 إلى 24 ساعةِ، عندما تمتص السموم والنتيجة (دمار نسيجِ الكليةَ والكبدَ).
نِصْف قبّعة فطرِ فقط يُمكنُ أَنْ تَكُونَ قاتلةَ إنْ لمْ تُعالجُ بسرعة بما فيه الكفاية.
الأعراضُ
تَقَيُّأ، تشنجات، هذيان، تشنّجات، وإسهال.
تقرير طبيب اسعاف
المعالجة الفعّالة تَشْملُ
"بديل منحل بالكهرباءَ وإفراغ السوائلَ
3 - فحم مُنَشَّط شفهي وlactulose، الرّابع بنسلين، دَمجَ hemodialysis وhemoperfusion في جلساتِ ساعةِ 8،
البعض إستلموا الرّابع وآخر thioctic والحامضي الرّابع و silibinin، وحمية وخاصّة …
إستنتجنَا بأنّ المعالجةِ العامةِ والمركّزةِ طبقتْ في هذه الحالاتِ وهي فعّالةُ في تَخفيف التسمم والألم للمرضى
بتَسَمّم amanitin معتدل وحادّ
"الأطباء كَانَ لْدَيهُمْ نجاحُ في معالجةِ إستعمال تَسَمّم amatoxin "" مركّبات مضادة سمية للكبد مِنْ شوكِ الحليبَ
، Silybum marianum. أي مقتطف خامّ لflavolignans مِنْ إس . marianum يَبْذرُ،
مسمّى silymarin (اسم تجاري Legalon) أثبتَ إفادة في حالاتِ تَسَمّم amatoxin.
في التجربة الأخيرة إحدى flavolignans silybin، في 60 مريضِ تسمّموا بنوعِ Amanita amatoxin
يحتوي على، ولم يكن هناك وفيّاتَ. (انظر Marderosian وLiberti 1988 1991 خلاصة هذا العملِ)
عيش الغراب المتوهج والذى يضئىء ليلاً shiny mushroom


Amanita caesareaفطر القيصر



(فطر القيصرِ)، فطرُ غير صالح للأكلُ موطنه جنوب أوروبا. يَأتي الاسمُ العامُ لأنه كان مفضلا مِنْ الأباطرةِ الرومانِ، لإستعماله في قتل خصومهم ولهذا أخذ اسم قيصرَ
الاسمَ (أصلاً إسم عائلة) كعنوان. تَتضمّنُ الأسماءُ العامةُ الأخرى لأن بعض الناسِ يَعتقدونَ بأنّ فطرَ القيصرَ صالح للأكلُ
ولكن هذا الفطرِ سامِّ.
هذا الفطرِ لَهُ قبّعة صحراء مَع جذع وخياشيم صفراء. هو قَدْ يُجلَسُ في شبه كأس ولَهُ بقايا حجاب جزئي يُعلّقُ مِنْ الحافة.
إنّ قاعدةَ الحافة أثخنُ مِنْ القمةِ. إنّ البويغاتَ بيضاء. يُفضّلُ هذا الفطرِ الغابةً البلّوطيةً، والمُخْتَلَطة أحياناً بالصنوبرياتِ.
هو أيضاً صُنّفَ كأي . umbonata. علاقة النوعِ الأمريكيِ الشماليِ المماثلِ أي . hemibapha .
jacksonii إلى . caesarea لَيسَ واضحَ. علاوة على ذلك، وحتى صلاحية أكل النوعِ الأمريكيِ الشماليِ غير واضحُه أيضاً
Amanita velosaالفطر الربيعي
َمعروف كذلك بِموسمِ الربيع نوعُ غير صالح للأكلُ يوَجدَ في كاليفورنيا والبحر المتوسط، بالإضافة
إلى أوريغون وبايا كاليفورنيا

وأخيرا ننصح بعدم جمع الفطر من الغابات والإكتفاء بأكله من النوع المزروع أو المعلب
يمكن لمن لديه بستان خاص به ويعرف كل شبر فيه ان يجمعه ويأكله وغالبا الفطر الذي ينمو على الأشجار المثمرة آمن مالم تلوث التربة وكذلك الفطر الذي يمنو عل أشجار الحور والبتولا والتوت والصنوبر لكن الخطر في فطر الصنوبر انه قابل للتلوث بسرعة لوجود الصنوبر في غابات يؤمها الزوار وهناك طريقة يستعملها جامعوا الفطر عندنا وهي انهم يجمعون الفطر الذي يوجد عليه حشرات تتغذى منه

المصدر: منتديات ستار تايمز
  • Currently 75/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
25 تصويتات / 6218 مشاهدة
نشرت فى 11 سبتمبر 2010 بواسطة mushroomandhealth

ساحة النقاش

سميه عياره

mushroomandhealth
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

119,472