أحجار من وحي الطبيعة فيها جمال وروعة قلما نجدهما في اي حجر آخر حتى الماس عينه.  تكونت منذ ملايين السنون في عمق الأرض الأم بفعل الحرارة الهائلة والضغط، فلمعت بألف لون ولون وتمكنت بعد رحلة شاقة من الوصول إلى الطبقات العليا في الأرض، تعرف تلك الأحجار الأغلى في العالم والأندر بأحجار الماس الملونة.

لعبت هذه الأحجار في الآونة الأخيرة دوراً هاماً في صناعة المجوهرات فقد أدخلتها دور عالمية كثيرة في إبتكارها، نظراً لما لديها من جوانب تميّز وأهمها لمعان وبريق رائعين، قلما نجدها في أي حجر آخر ومروحة من الألوان الرائعة تتراوح ما بين الزهري والذهبي المائل إلى الصفرة والأصفر والأخضر والأزرق تندرج بكل ما لهذه الألوان من تدرجات.

وتعتبر هذه الماسات من الأثمن في العالم فمقابل كل 10000 ماسة عادية نجد واحدة فقط ملونة حيث أن ندرتها ترتكز على عوامل فيزيائية لا تحدث إلا كل آلاف السنين مرة، وتتطلب وجود عناصر معينة تتفاعل مع الكربون عند تكوين الماسة، فتحولها إلى حجر ماس ملّون يتأثر بالضغط والأشعة المحيطة به. 

فعلى سبيل المثال يؤثر وجود النيتروجين بشكل رئيسي على تلوين الماسة بألوان الشمس أي الأصفر والبرتقالي ويعطيها عمق أكبر في الأرض أي تحت فعل ضغط أكبر يتحول لونه إلى الألوان الترابية من أحمر وبني وأرجواني وزهري بينما تعطي الأشعة التي تتعرض لها الأحجار تلك على مدى ملايين السنين اللون الأخضر المتدرج ما بين المائي والغامق.

إذاً فقد صنعت الطبيعة كل ماسة ملونة بشكل متفرد وجعلتها صورة لأجمل ما فيها من عناصر تبعث دفءاً وجمالاً وروعة وأشهر هذه الماسات الكوهينور والريجنت والسانسي والغريت موغول والغريت تايبل ونيظام وشاه...

الماس الأصفر قطعة من الشمس
تمنح الماسات الصفراء المرأة بريقاً خاصاً، ونجدها في بلدان متعددة أهمها جنوب أفريقيا.  أما أكبر حجر ماس أصفر فهي ماسة الانكومبارابل ثالث أكبر ماسة في العالم حيث بلغت زنتها 407,48 قيراط.  اكتشفتها فتاة صغيرة كانت تلعب في حقل للمطاط في مدينة مبوجي مايي في الكونغو بينما اكتشفت أول ماسة صفراء في العام 1886 وعرفت بإسم الأوريكا.

الماس البني شمس المغيب
تتراوح ألوان الماس البني بين اللون الشامباني ولون الكونياك الداكن يمنحها اللون الذهبي المتواجد داخلها بريقاً رائعاً وتشكل خيار الصاغة المعاصرين.  تكثر الماسات البنية الأكثر رواجاً ما بين الماسات الملونة في أفريقيا الجنوبية وسيبيريا واستراليا وأكبرها كان الغولدن جوبيليه وزنتها 545 قيراط وقدمت لملك تايلاندا في العام 1997 احتفالاً بالذكرى الخمسين لتسلمه العرش.

الماس الزهري. براءة اختراع الطبيعة
كنز الكنوز ومرادف للأنوثة والجمال والحب يندر وجودها بشكل كبير والمنجم الوحيد الذي ينتجها هو منجم ارجيل شمال غرب استراليا.  تعتبر داريا اينور وزنتها 186 قيراط أكبر ماسة زهرية وقد وضعت على تاج شاه إيران خلال حفل تتويجه في العام 1967. يمكن جمع انتاج سنة كاملة من هذه الماسات في راحة اليد نظراً لندرتها وتباع في مزادات خاصة.

الماس الأزرق للأمل والأخضر للتجدد
وضعت الطبيعة في هذه الماسات ألوان البحر والسماء، وهي الأندر في العالم، لا ينتجها سوى منجم كولينان قرب بريتوريا، أما أكبر ماسة زرقاء فكانت الايدول أي واكتشفت في الهند عام 1600 في أحد التماثيل في العام 1946 ابتاع المصمم الشهير هاري ونستون هذه الماسة وباعها إلى ماري بوفيس ستانتون.  أما أشهر ماسة زرقاء فهي الهوب أو ماسة الأمل ذات اللون الأزرق الداكن وزنتها 45,52 قيراط التي امتلكها ملك فرنسا لويس الرابع عشر وقد عرفت بماسة الحظ السيء نظراً لما حملت لأصحابها من مآسي.

نصائح لابد منها عند شراء الماس الملون
عامة يبتاع الماس على أساس الفور سي أو ما يعرف بالقطع والصفاء واللون والقيراط، غير أن قيمة الماسة ترتكز عامة على ندرتها أكثر منه على حجمها، كون بعض الماسات تتوفر بألوان وأحجام مختلفة والبعض الآخر نادر وصغير الحجم.  وبما أن الماس الملون يأتي بألوان كثيرة من دون أن تتشابه أي من أحجاره، من الصعب تطوير أي مقياس معياري يحدد الثمن غير أن الخبراء يرتكزون لهذا الغرض على: اللون الداخلي كالأصفر والزهري والأصفر أو تدرجاتها فاللون الأرجواني الزهري مثلاً يعني أن الماسة في الأساس كانت زهرية ودخل عليها طيف من اللون الأرجواني وفي حال لم يكن هناك أي طيف يقال أن الحجر صاف، وكثافته أي إذا ما كان فاتحاً  أم داكناً وعلى احتباس الضوء داخل الحجر.

تشكل الماسات الملونة تحفاً متفردة من حيث الروعة والغنى حيث نجدها بألوان وأحجام وأسعار مختلفة ترتكز على ميزات كل منها وقد ابتكرت تسمية لوضعها في فئات وتقييمها. غير أن الأهم يبقى أن هذه الأحجار الملونة بفعل الطبيعة التي رسمتها وحدها ماسات رائعة تناسب كل امرأة أو شخص لا يرضى إلا بالتميز والأهم يملك القدرة على دفع ثمنها.

لارا نقولا فالي

  • Currently 292/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
98 تصويتات / 1743 مشاهدة
نشرت فى 5 يونيو 2009 بواسطة moonksa

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

1,058,937