وجد باحثون أميركيون طريقة مثلى لتفادي الحرج الناجم عن انبعاث رائحة الثوم من الفم، وهي شرب كوب من الحليب طوال فترة تناول وجبة الطعام.
وذكرت دراسة أنه خلال اختبارات استخدم فيها ثوم نيء ومطبوخ، تبين أن الحليب يظهر فعالية في التخفيف إلى حد كبير من كثافة المواد الكيميائية التي تتسبب ببقاء رائحة الثوم لفترة طويلة. يذكر أنه بالرغم من أن الثوم مصدر ممتاز للفيتامينات والمعادن ويساعد في تخفيض ضغط الدم إلا أن رائحته المزعجة دفعت الكثيرين إلى الاستغناء عنه في وجباتهم.

  • Currently 158/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
54 تصويتات / 589 مشاهدة
نشرت فى 3 سبتمبر 2010 بواسطة mechpower

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

35,500