مدرسة خديجة يوسف الثانوية بنات باسيوط

مصر بلد سياحي فهي تقع في وسط العالم بين آسيا وإفريقيا وأوربا.يحدّها من الشمال البحرُ المتوسط ومن الشرق البحرُ الأحمر ويأتي السياح إليها برا أو بحرا أو جوا فموقع مصر الممتاز جعلها ملتقى الخطوط الجوية والبحرية والبرية.

وجو مصر رائع صيفا وشتاء.فالصيف معتدل الحرارة،والشتاء دافئ.وسماء مصر صافيةٌ معظم أيام السنة. والسائح ينتقل فيها من مدينة إلى أخرى في سهولة ويُسر.

وفي مصر  حضارات قديمة وآثار عظيمة،حضارة فرعونية وحضارة قبطية وحضارة اسلامية ويأتي السياح إلى مصر لدراسة هذه الحضارات،ومشاهدة آثارها والتمتع بفنونها.وهذه الحضارات يُقبل على دراستها أو مشاهدتها الكبيرُ والصغيرُ،والرجال والنساء وتقوم الحكومةُ على رعاية هذه الآثار والعناية بها،والمحافظة عليها.

وشواطئ مصر ممتدة على البحر المتوسط والبحر الأحمر،وتتميز بجمالها ونُعومة رِمالها وزُرقة مياهها،فإسكندريةعروس البحرالمتوسط،لها شهرة تاريخية عظيم،

وبور سعيد ملتقى البحر المتوسط بقناة السويس.وفي شواطي البحر الأحمر عديد من القُرى السياحية حيث يستمتع السائحُ بصيد السمك ورياضة الغوص،ومشاهدة الشُّعَب المرجانية.

والفنادق المصرية مبنية على أحدث طراز،وفيها خدمات ممتازة.وفي مصر أعداد كبيرة من المرشدين والمرشدات،يعرفون جميع لغات العالم وعلى قدر كبير من العلم والثقافة. مصر بلد أمن والأمان،شعبها مِضيافٌ يرحب السائح ويُحسن ضيافته ويُكرم وِفادتَه.

تعتبر مصر واحدة من أبرز نقاط الجذب السياحي بين دول العالم نظرا لما تتمتع به من كنوز سياحية متعددة الوجوه، ومن أهمها السياحة الثقافية حيث الحضارات القديمة ماثلة للعين، وتنطق بما كانت عليه الأمم التي شيدت تلك الحضارات منذ فجر التاريخ.

وإلى جوار المنتج السياحي الثقافي القديم فإن تراكم عطاء تلك الحضارات اختزن في تراث إنساني فريد تعبر عنه حياة المصريين المتنوعة والغنية بأنماط مميزة من الطبائع والسلوكيات والعادات جعلت من الإنسان المصري نفسه المجبول بعصارة موروثات حضارية عريقة نقطة جذب سياحي منفرد.

ولم تبخل الطبيعة على مصر بعطائها فقد وهبها الله -سبحانه وتعالى- تميزا في طبيعتها يستهوي الأبصار والقلوب، ولا يكتفي الجمال والسحر بمجرد النيل وعاء أبديا يستقر فيه، وإنما امتد جمال مصر ليزين ساحليها على البحرين الأبيض والأحمر وليغوص عميقا في صعيدها وينتشر في صحرائها وليصنع ذلك كله العنوان الأشهر.. مصر عبقرية المكان، مصر غنية عن التعريف.. في التاريخ هي الأشهر.. فرعونيا ويونانيا ورومانيا وعربيا وإسلاميا.

وفي العطاء الإنساني هي معمل ومخزن المنتوج الثقافي العربي والإنساني في الفكر والأدب والسياسة والفن والصحافة والعمارة، لقد تفردت مصر بكثرة المناطق الجاذبة للسياحة.

ويترافق مع هذه المقومات الهائلة للمنتج السياحي المصري بنية أساسية متطورة وحديثة من المرافق والمنشآت ومختلف مستلزمات الخدمات السياحة الراقية من مجموعة كبيرة من أفخم الفنادق العالمية إلى شبكة مواصلات جوية وبرية وبحرية ونهرية متميزة وإلى مرافق اتصالات ومراكز إرشادات سياحية تجعل من زيارة السائح إلى مصر مهما كان هدفه ومقصده زيارة مفعمة بالمتعة والإثارة والفائدة.

 

تقوم خطة التنمية المستقبلية التي أعدتها هيئة التنمية السياحية حتى العام 2017 على تقسيم المنطقة إلى ستة مراكز سياحية جديدة تضم إجماليا (10 آلاف) غرفة فندقية وخدمات ومرافق لكل مركز، وتشمل هذه الخدمات والمرافق محطات لتحلية المياه والصرف الصحي والطاقة وشبكات الاتصال الهاتفي واللاسلكي وتنقسم هذه المراكز التي تفصل بينها مناطق عزل طبيعية على النحو التالي:

1- العين السخنة: 1500 غرفة بمنطقة الشاطئ و500 غرفة بالمنطقة الخلفية.

2- الجلالة: 800 غرفة بمنطقة الشاطئ و200 غرفة بالمنطقة الخلفية. 

3- مركز شمال أبو الدرج: يضم 1000 غرفة فندقية في المنطقة الأمامية و600 غرفة فندقية في قرى مقامة على الجبل وسوف يتم توسيع هذا المركز داخل المنطقة الصحراوية ووادي كثيب من اجل تنظيم رحلات السفاري والمغامرات وإقامة القرى الصحراوية. 

4- مركز جنوب أبو الدرج: يضم 1200 غرفة فندقية بمنطقة الشاطئ التي تتميز بهضابها وتشكيلاتها الصخرية النادرة. 

5- مركز الحوري: يضم 1500 غرفة فندقية في منطقة الشاطئ. 

6- مركز الجريفات: يضم 1300 غرفة فندقية في منطقة الشاطئ. 

7- مركز شمال الزعفرانة: يضم 1000 غرفة فندقية في منطقة الشاطئ.

حوافز وتسهيلات للاستثمار السياحي 

وضعت الحكومة على رأس قائمة أولويات سياستها تشجيع القطاع الخاص المحلي والدولي، على الاستثمار في مختلف قطاعات الإنتاج والخدمات والقيام بدور أكبر في تنمية الاقتصاد القومي، ومن أجل ذلك تمنح الحكومة المستثمرين مجموعة من الحوافز والإعفاءات والتسهيلات، إذ تقدم لإقامة مشروعات سياحية التي تقام بمناطق صحراوية مثل منطقة العين السخنه وزعفرانة الحوافز التالية: 

1- إعفاء من ضريبة الأرباح لمدة عشر سنوات تبدأ من السنة المالية التي تأتي عقب بدء التشغيل. 

2-إمكانية تجديد فترة إعفاء من ضريبة الأرباح لمدة خمس سنوات اضافية بموافقة من مجلس الوزراء. 

3- الإعفاء من ضريبة الدمغة على رأس المال. 

4- الإعفاء من ضريبة الدمغة وشروط التسجيل لجميع تعاقدات التشييد حتى التاريخ الذي يتم فيه تنفيذ المشروع.

المصدر: مدرسة خديجة يوسف الثانوية بنات ( بقلم : أ/ رافت عزمى )
kh-school

مدرسة خديجة يوسف الثانوية بنات

  • Currently 159/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
50 تصويتات / 626 مشاهدة
نشرت فى 10 فبراير 2010 بواسطة kh-school

ساحة النقاش

مدرسة خديجة يوسف الثانوية بنات

kh-school
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

84,733