مصادر بحث الموضوع

مصادر المعرفة كثيرة ومتنوعة، والموسوعة التي بين يديك مصدر غني للمعرفة. حدِّد المقالات التي تخدم موضوعك في الموسوعة، واقرأها بعناية، وسوف تحيلك كل مقالة تقرؤها إلى مقالات أخرى في ذات الموسوعة، لتعرف مزيدًا من المعلومات. واستشر الكشاف، إذا كنت تستخدم النسخة الورقية، لمعرفة مزيد من المقالات ذات الصلة.

ومن مصادر المعرفة مقتنيات المكتبات: الكتب والتقارير والدوريات (المجلات والصحف) والوثائق وغيرها من أوعية المعلومات. راجع فهرس المكتبة لاختيار الكتب التي تخدم موضوعك. وفي المكتبة -أيضًا- راجع فهارس الدوريات والمجلات والصحف، وفي بعض المكتبات ستجد أشرطة مسجلة وأفلامًا وخرائط وأشرطة فيديو، وقد تجد في المكتبة ملفات أو قصاصات صحف خاصة بموضوع بحثك.

ومن مصادر المعرفة الإنترنت، وهي شبكة ضخمة من الحواسيب تربط بين كثير من المؤسسات والجامعات والمعاهد والأفراد حول العالم. وتربط الإنترنت التي تعني الشبكة المترابطة للشبكات بين عشرات الألوف من شبكات الحاسوب في جميع أرجاء العالم، وتمكن مستخدمي الحاسوب من إرسال الرسائل واستقبالها، وتبادل المعلومات بأشكالها المختلفة. وتتراوح الحواسيب الموصلة بالإنترنت بين الحواسيب الشخصية البسيطة المعروفة غالباً باسم بي. سي، والحواسيب الرئيسية الضخمة التي تستخدمها المؤسسات الحكومية والمعاهد التعليمية والشركات التجارية. تشبه الإنترنت مكتبة كبيرة تحتوي على قدر كبير من المعرفة في كل موضوع، يضاهي ما تحتويه ملايين الكتب. وتتوفر المعلومات فيها بأشكال عديدة تتراوح بين الملفات التي تحتوي على نصوص فقط وملفات الوسائط المتعددة التي تضم النصوص، والصور والرسوم المتحركة أو الفيديو، وبرامج الحاسوب والصوت. وتتزايد حجم موارد الإنترنت وما تحتويه من معلومات يوماً بعد يوم.

ومن مصادر المعرفة زيارة الأماكن التي تتوفر فيها المعلومات (المتاحف والمختبرات والمؤسسات والمصانع الحكومية والأهلية) وإجراء المقابلات الشخصية مع المختصين فيها. وقد تجد معلومات قيِّمة عن موضوعك في برنامج إذاعي أو تلفازي.

وعليك أن تعد قائمة أولية بالمصادر التي ستلجأ إليها للحصول على المعلومات، وأن تعد بطاقة ببليوغرافية مستقلة لكل مصدر، تتضمن اسم المصدر، ومعلومات كافية عنه، فهذه البطاقة تختصر الجهد والوقت، وتعينك على تنظيم المراجع وتوثيق المعلومات.

تدوين الملاحظات

دوِّن وأنت تقرأ الملاحظات والمعلومات التي تظن أنها ذات صلة بموضوعك؛ لأن هذا التدوين يساعدك على تذكر النقاط الرئيسية، ويجعل تسجيلك لما تقتبس بطريقة مباشرة أو غير مباشرة دقيقًا. ويفضل بعض الناس في التدوين استخدام بطاقات، يسجل في أعلى البطاقة عنوانًا يمثل فكرة رئىسية، أو سؤالاً من أسئلة البحث، ويكتب معلومات كافية عن المصدر الذي اقتبس منه: المؤلف، وعنوان الكتاب، الناشر، وتاريخ النشر، ورقم الصفحة أو الصفحات التي اقتبس منها المعلومات أو الملاحظات. ويتلو هذا تسجيل ما يقتبس. وبعض آخر يكتب ذات المعلومات في دفتر عادي. ولكن استخدام البطاقات -برغم أنها مكلفة- يعينك على حسن التنظيم، وييسر الاستفادة منها حين تبدأ كتابة الموضوع.

 

وقد تسأل: متى أتوقف عن البحث؟ والإجابة: راجع خطتك الأولية، وعدِّلها في ضوء ما توفر لك من معلومات وأفكار سجلتها، وتوقف حين ترى أنك لست في حاجة إلى معلومات أخرى.

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 765 مشاهدة
نشرت فى 20 ديسمبر 2011 بواسطة ketaba

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

162,057