undefined

الأعمال الشعرية الكاملة 
قصائد وأشعار 
د.محمود رمضان
 ( الديوان الرابع بعنوان حيرة )

شهيد العشق

د.محمود رمضان

كيف تظلمين قلبي

يتألم بهجر الفراق

أجريمته أنكِ موطن عشقيِ

أم دنيا الحب ونار واحتراق!

.....

سهم الشكوك يقتل حبنا

ووجع الروح يزيد ألمنا

وجرح غرامك عنوان كتابنا

ويل للعشاقِ من ذنبِ الضنا

....

كيف يكون الإخلاص ظنًا؟

كيف لي أن أعيشك وطنًا؟

أيهلك من كان حبه حبًا؟

أيذبح من مد الوصال مدًا؟

أم يقتل بسكين الشكوك قتلًا؟

....

أبعد غرامكِ سوف تزهر الورود؟

أبعد عِشقْكِ سوف تغرد البلابل؟

أم بعد هيامكِ ستنكسر القيود؟

أم من بعد سناكِ تثمر السنابل؟

....

قسما بحبكِ

يا مليكتي

ما عشقت روحي سواكِ

ولا رأت عيوني إلا ضياكِ

ولا اشتاق فؤادي إلا لذكراكِ

....

صوبتِ خنجركِ في صدري وقطعت الوريد

سطر الدم لحنًا وكتبتِ قصيدة للعشق من جديد

حَسْبْ شهيدُ حبكِ أنكِ الغرام والرجاء والتنهيد

....

يا قصيدة من أبجدية طيبة وبابل واوغاريت

وروحًا قد حلت في ملاكًا بهالات نور زهيتِ

أنتِ الحبيبة.. نغمًا وطيبًا وطهرًا في سريتِ

والظلام حاضر في غياب النجوم ونور البدر خفيت

....

رست سفني على شاطئيك

وفتحت للعبور موانيء مملكتك ويديك

لبيك مملكتي

يا قصيدةً شهرتْ رماحًا وحشية

وإن كُنتِ في حبك عنيفة إستوائية

أمارسُ الحب وتمارسين البربرية

وتعبثين ببقايا قلبي

شظية بعد شظية

وتؤلفين من الركام

قصة حبي الأبدية
 ............

بنيت قصرًا لحبي

وأنت تهوين الحطام

أنا البريء.. أنا الضحية

فاحكمي مولاتي بعدلٍ في القضية

فالحكم الجائر

لا يجوز منك وأنت ملاك العذرية

ي.. أ.. ع.. ذ..ر..ي..ة !

http://www.vetogate.com/mobile/show.aspx?id=1916827
الإثنين 23/نوفمبر//2015

المصدر: الأعمال الشعرية الكاملة قصائد وأشعار د.محمود رمضان ( الديوان الرابع بعنوان حيرة ) شهيد العشق د.محمود رمضان كيف تظلمين قلبي يتألم بهجر الفراق أجريمته أنكِ موطن عشقيِ أم دنيا الحب ونار واحتراق! ..... سهم الشكوك يقتل حبنا ووجع الروح يزيد ألمنا وجرح غرامك عنوان كتابنا ويل للعشاقِ من ذنبِ الضنا .... كيف يكون الإخلاص ظنًا؟ كيف لي أن أعيشك وطنًا؟ أيهلك من كان حبه حبًا؟ أيذبح من مد الوصال مدًا؟ أم يقتل بسكين الشكوك قتلًا؟ .... أبعد غرامكِ سوف تزهر الورود؟ أبعد عِشقْكِ سوف تغرد البلابل؟ أم بعد هيامكِ ستنكسر القيود؟ أم من بعد سناكِ تثمر السنابل؟ .... قسما بحبكِ يا مليكتي ما عشقت روحي سواكِ ولا رأت عيوني إلا ضياكِ ولا اشتاق فؤادي إلا لذكراكِ .... صوبتِ خنجركِ في صدري وقطعت الوريد سطر الدم لحنًا وكتبتِ قصيدة للعشق من جديد حَسْبْ شهيدُ حبكِ أنكِ الغرام والرجاء والتنهيد .... يا قصيدة من أبجدية طيبة وبابل واوغاريت وروحًا قد حلت في ملاكًا بهالات نور زهيتِ أنتِ الحبيبة.. نغمًا وطيبًا وطهرًا في سريتِ والظلام حاضر في غياب النجوم ونور البدر خفيت .... رست سفني على شاطئيك وفتحت للعبور موانيء مملكتك ويديك لبيك مملكتي يا قصيدةً شهرتْ رماحًا وحشية وإن كُنتِ في حبك عنيفة إستوائية أمارسُ الحب وتمارسين البربرية وتعبثين ببقايا قلبي شظية بعد شظية وتؤلفين من الركام قصة حبي الأبدية ............ بنيت قصرًا لحبي وأنت تهوين الحطام أنا البريء.. أنا الضحية فاحكمي مولاتي بعدلٍ في القضية فالحكم الجائر لا يجوز منك وأنت ملاك العذرية ي.. أ.. ع.. ذ..ر..ي..ة ! http://www.vetogate.com/mobile/show.aspx?id=1916827 الإثنين 23/نوفمبر/2015

ساحة النقاش

د.محمود رمضان عبدالعزيز خضراوي Dr. Mahmoud Ramadan Abdel-Aziz Khadrawi

katara
د.محمود رمضان عبدالعزيز خضراوي Dr. Mahmoud Ramadan Abdel-Aziz Khadrawi »

أقسام الموقع

جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

71,803