طوكيو: أعلنت شركتا "فوجيتسو ليمتد" و"توشيبا كورب" اليابانيتان لصناعة الإلكترونيات الخميس الماضي عن الاتفاق على دمج عملياتهما للهواتف المحمولة وإنشاء شركة جديدة في أكتوبر القادم.

ووفقاً لبيان مشترك للشركتين، من المقرر أن تنقل توشيبا قطاعها للهواتف المحمولة إلى الشركة الجديدة التي سيكون لـ"فوجيتسو" حصة الأغلبية بها. ومن شأن هذه الخطوة أن تنشئ ثاني أكبر شركة للهاتف المحمول في اليابان بعد شركة "شارب كورب"، طبقاً لما ورد بجريدة "المصري اليوم".

وأكدت الشركتان أنهما تهدفان إلى "تطوير أجهزة جيل تالي ذات قدرة أكبر على المنافسة في سوق أجهزة المحمول الذكية التي يتزايد حجمها".

ومن شأن هذه الخطوة أن تساعد الشركتين على توسيع قاعدة عملائها إذ أن "فوجيتسو" تقوم بالتوريد إلى شركة "إن تي تي دوكومو" أكبر شبكة للهاتف المحمول في اليابان فيما تقوم "توشيبا" بالأساس بصناعة الهواتف إلى "كي دي دي آي كورب" ثاني أكبر شبكة يابانية للاتصالات.

وأضافتا أنه من خلال دمج قدراتهما المعرفية والتقنية، تسعى فوجيتسو وتوشيبا إلى تحسين قدراتهما في إنتاج الهواتف المحمولة وتعزيز كفاءة القطاع في الوقت نفسه"، ومن المقرر أن توقع الشركتان على اتفاق نهائي في أواخر يوليو المقبل.

  • Currently 109/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
36 تصويتات / 421 مشاهدة
نشرت فى 21 يونيو 2010 بواسطة hitech

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

49,839